أكد فريق الحلة قدرته في المضي قدما نحو كسب النقاط في دوري كرة السلة للأندية الممتازة بعد ان تمكن من إلحاق الهزيمة بضيفه فريق الحدود في مباراة جرت في قاعة الألعاب الرياضية في جامعة بابل وضمن لقاءات الدور الثاني وأدارها الدوليان علي foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/? نجيب ومنير جرجيس والاتحادي foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/? حسين واشرف عليها حميد محمد جواد ..


تمكن فريق الحلة من السيطرة على مجريات الأشواط الأربعة مقابل عرض فني متواضع من لاعبي فريق الحدود لم يظهر من خلاله اللاعب الدولي السابق موفق جبار حيث أضاع العديد من الرميات الثلاثية تاركا فريقه من دونها رغم مرور خمس دقائق على زمن الربع الأول .افتتح اللاعب المميز foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/? عبد الخالق نقاط فريق الحلة برمية ثلاثية ناجحة أعقبه حسن محمد بتسجيله مثلها ومن ثم أضاف ثلاثية أخرى الدولي مصطفى جاسم الذي كان في أفضل حالاته مقابل تمكن المنتقل في هذا الموسم من صفوف الكرخ علي حاتم من قطع العشرات من الكرات وتسليمها بسهولة إلى زملائه علاء حسين وforaten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/? عبد الخالق وكرار جاسم الذين تمكنوا من زيادة غلة الحلة الى 28 نقطة مقابل خمس نقاط فقط لفريق الحدود جاءت من خلال ثلاثية سعد لفته وثنائية ثائر شنين ..وفي الربع الثاني أراد الضيوف تقليص الفارق لكن سرعة مصطفى جاسم ونباهة حسن محمد حالت دون ذلك فأصبحت النتيجة 44 مقابل 18 بعد مرور ثلاث قائق من عمر هذا الشوط ,وحاول الكابتن خالد يحيى تدارك الوضع من خلال زج مجموعة اخرى من اللاعبين والاستغناء عن موفق جبار الذي ظهر عليه الإعياء وسط الساحة حيث لاحت في الافق بعض فرص التسجيل عبر ارتكاب لاعبي الحلة لأخطاء فنية رفعت من حصة ضيوفهم الى 23 نقطة .وفعلا تقلص الفارق عند الدقيقة التاسعة من هذا الشوط ليصبح ثلاثة عشر نقطة لكن ثلاثيات حسن محمد المتكررة عادت لتعيده الى ثماني عشرة في ظل دقيقة واحدة لينتهي الشوط بنتيجة (44/26).
تفوق متواصل
استمر الحلة في مستواه الذي فاق ضيفه لعبا ونتيجة حتى بعد ان قام الكابتن الدكتور نصر حسين في زج تشكيلة شابة وخروج أعمدة الفريق الثلاثة مصطفى جاسم وعلي حاتم وحسن محمد وظهر ذلك جليا بتفوقه في الفترة الثالثة بقرابة عشرين نقطة بعد مرور اربع دقائق من زمن الشوط الثالث ومن اجل زيادة الغلة كان لابد من استعادة خدمات علي حاتم الذي برع في طيلة اشواط المباراة من قطع الكرات العالية وتقديمها على طبق من ذهب الى عدد من اللاعبين تحت شبكة الفريق الخصم .لكن الحدود نجح في هذا الشوط من تنظيم صفوفه ولو لبعض الوقت بعد زيادة نشاط سعد لفته وحسين حمزة وعباس هاشم وارتفع رصيده الى 43 نقطة مقابل 70 نقطة لضيوفه، وربما يكون التعجل في تقليص الفارق سببا في وقوع اللاعبين في الكثير من الأخطاء لاسيما في فقدان الكرة في منتصف الملعب ..اما الشوط الاخير استسلم الحدود بإرادته الى فريق الحلة واخذت النقاط الثنائية والكرات الثلاثية تنهال عليه من كل حدب وصوب سواء من قبل المحترفين او الشباب لتعلن ساعة الملعب تقدم فوز الحلة بنتيجة (88/54)مسجلا فوزه الثاني في الدوري حيث كان الأول تفوق على الجيش بنتيجة (89/73) فيما وقع الحدود في شرك خسارته الثانية حيث كانت الأولى أمام الكرخ بفارق اثنتي عشرة نقطة .هذا وسيلعب الحلة مباراته الثالثة أمام التضامن في القاعة ذاتها يوم الجمعة المقبل فيما يقابل الحدود زميله الجيش في العاصمة بغداد .من جهته لم يعلق مدرب الحدود خالد يحيى على نتيجة المباراة فنيا مكتفيا بالقول ان ظروفا اخرى أسهمت في تعطيل قابليات فريقه .فيما اعتبر foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/? العميدي المدير الفني لسلة الحلة فريقه في افضـل حالاته مؤكدا ان مستواه بدا يتصاعد واضحى هدفه الجديد الإطاحة بفريق التضامن



اخر مواضيعي: