منتديات الفرات




أكد مدير فيراري ستيفانو دومنيكالي انه لا يريد أن يلقي باللوم على أي فرد في فريقه بشأن الإستراتيجية الخاطئة التي كلفت الاسباني فرناندو الونسو أمس الأحد على حلبة مرسى ياس في أبو ظبي عدم الفوز بلقب بطولة العالم لسباقات فورمولا وان والذي ذهب للألماني سيباستيان فيتل سائق ريد بول-رينو.
وكان الونسو بحاجة فقط إلى إنهاء السباق الأخير من الموسم في المركز الرابع من اجل أن يتوّج بطلاً للعالم للمرة الثالثة في مسيرته، لكن فريق "الحصان الجامح" اخطأ عندما طلب من السائق الاسباني الدخول إلى مرآب فريقه بشكل مبكر من اجل استبدال إطارات سيارته اللينة بأخرى متوسطة الليونة بهدف البقاء أمام منافسه الأبرز على اللقب سائق ريد بول الأخر الاسترالي مارك ويبر.
ونجح الونسو الذي كان حينها في المركز الرابع في الخروج أمام ويبر لكنه وجد نفسه خلف سائق رينو الروسي فيتالي بتروف الذي حجز السائق الاسباني حتى نهاية السباق، لينهي بطل 2005 و2006 جائزة أبو ظبي الختامية في المركز السابع، وهي النتيجة التي سمحت لفيتل في أن يصبح اصغر سائق يتوج باللقب العالمي بعدما سيطر على السباق من البداية حتى خط النهاية، منهياً البطولة بفارق أربع نقاط عن الونسو.
واعترف دومينيكالي بعد السباق أن فريقه ارتكب خطأ، لكنه رفض أن يلوم أي شخص معين على الإستراتيجية التي طبقت، مضيفاً "كان هناك خطأ. كان من الواضح بعدها (بعد التوقف) اننا ارتكبنا خطأً لكن في هذه اللحظة أريد المحافظة على رؤية واضحة - ليس من المناسب الإفصاح عن الشخص الذي اتخذ القرار أو لماذا اتخذ القرار. كان القرار من الفريق بأكمله، ويجب على الفريق أن يتعاضد في الأوقات الجيدة والسيئة".
وكشف دومينيكالي أن السبب الذي دفع "سكوديريا" لإجراء التوقف هو أن الإطارات لم تكن في وضع جيد، مشيراً إلى انه ورغم الخيبة حافظ فريقه على روحيته العالية لأنه تمكن من إبقاء البطولة مشتعلة حتى الجولة الختامية ضد فريق ريد بول الذي كان الأسرع طيلة الموسم.
وواصل "من المهم في هذه اللحظة أن نبقي رؤوسنا مرفوعة لأنه علينا أن نتذكر أين كنا خلال الموسم، لم يكن احد ليراهن على وجودنا هنا في خضم المعركة. في نهاية اليوم قلت للشباب، الرياضة مؤلمة جداً في بعض الأحيان".
ورفض دومينيكالي الانتقادات التي اعتبرت أن فريقه خسر اللقب في الجولة الأخيرة، لأنه وبحسب رأيه تقررت نتيجة الموسم من خلال 19 سباقاً وليس عبر سباق واحد فقط.




اخر مواضيعي: