المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ختام الموسم يشهد تفوق ريد بول



نسيت انساك
02-11-2009, 01:37 AM
http://www.aljazeerasport.net/Resource_Gallery/Media/Images/2009/11/1/2009111152019550734_2.jpg


استفاد الألماني سيباستيان فيتل سائق ريد بول-رينو من سوء حظ البريطاني لويس هاميلتون سائق ماكلارين مرسيدس ليحقق فوزه الرابع في 2009 والخامس في مسيرته بعدما أنهى جائزة أبو ظبي الكبرى، المرحلة السابعة عشرة الأخيرة من بطولة العالم لسباقات فورمولا وان، في المركز الأول اليوم الأحد على حلبة مرسى مارينا التي سجلت بدايتها في سباقات الفئة الأولى.
وبدا هاميلتون "لا يقهر" في السباق الإماراتي الذي يدخل عائلة فورمولا وان للمرة الأولى، بعدما سيطر على التجارب الحرة والتأهيلية بأقسامها الثلاثة، ثم حافظ على أفضليته في بداية السباق قبل أن يهجره الحظ بعد 20 لفة بسبب تعرض سيارته لعطل ميكانيكي ليحرم من إمكانية المنافسة على إنهاء الموسم بفوز ثالث بعد المجر وسنغافورة، فاتحاً الطريق أمام فيتل ليحسم مركز وصيف البطل ويحقق فوزه الرابع في 2009 بعد سباقات الصين وبريطانيا واليابان، والخامس في مسيرته الشابة.
وتقدم فيتل في الحلبة الإماراتية التي يبلغ طولها 5.554 كيلومتراً والمسافة الإجمالية لسباقها 306.470 كلم، على زميله ويبر ليمنحا ريد بول-رينو الثنائية الرابعة هذا الموسم بعدما حققا هذا الأمر في الصين وبريطانيا وألمانيا.
وجاء سائق براون جي بي-مرسيدس البريطاني جنسون باتون الذي حسم اللقب العالمي لمصلحته ومصلحة فريقه في المرحلة السابقة في البرازيل، في المركز الثالث أمام زميله باريكيلو الذي فشل في استعادة مركز الوصيف من فيتل، والألماني نيك هايدفيلد سائق بي إم دبليو ساوبر والياباني كاموي كوباياتشي سائق تويوتا.
وكان المركزان الأخيران في النقاط لمصلحة زميل كوباياتشي الإيطالي يارنو ترولي والسويسري سيباستيان بويمي سائق تورو روسو-فيراري، فيما اكتفى الفنلندي كيمي رايكونن بالمركز الثاني عشر خلف مواطنه هايكي كوفالاينن سائق ماكلارين مرسيدس ليفشل في أن يهدي الفريق الايطالي المركز الثالث في بطولة الصانعين ومعه خمسة ملايين دولار إضافية.
ولم تكن حال الإسباني فرناندو ألونسو أفضل من رايكونن، إذ جاء في المركز الرابع عشر فيما أنهى الإيطالي جانكارلو فيزيكيلا مغامرته المؤقتة مع فيراري بنتيجة مخيبة أخرى بعدما جاء في المركز السادس عشر.
وجاءت الانطلاقة سلسة ودون حوادث فحافظ هاميلتون بفضل استعماله جهاز "كيرز" الذي يعيد استخدام الطاقة التي يولدها الكبح، على الصدارة أمام فيتل وويبر وباتون الذي انتزع المركز الرابع من زميله باريكيلو وهو التغيير الثاني الذي طرأ على المراكز العشرة الأولى عند الانطلاق إلى جانب تخلي ترولي عن مركزه السادس لمصلحة كوبيتسا، فيما شق كوفالاينن الذي غرم بإرجاعه من المركز الثالث إلى الثامن عشر بسبب تغييره علبة السرعات، طريقه إلى المركز الثالث عشر مجدداً خلف رايكونن الذي تراجع من المركز الحادي عشر إلى الثاني عشر لمصلحة الياباني كاموي كوباياتشي سائق تويوتا.
وبقيت الأمور على حالها دون أي تغيير يذكر في الوقت الذي بدأ فيه هاميلتون يبتعد عن فيتل والأخير عن زميله ويبر وباريكيلو الذي لم يتأثر قليلاً بتطاير جزء من مقدمة سيارته بعد تلامسه مع سيارة ويبر عند الانطلاق، لكن سائقي ريد بول-رينو نجحا بعد 15 لفة من تضييق الفارق الذي يفصلهما عن سائق ماكلارين مرسيدس.
وشهدت اللفة السادسة عشرة توقف أول السائقين من أجل التزود بالوقود وتبديل الإطارات، وكانا باريكيلو وكوبيتسا ثم لحق بهما هاميلتون بعد لفة واحدة ليتخلى عن الصدارة مؤقتاً لمصلحة فيتل، فيما خرج بطل 2008 في المركز السابع، قبل أن يجري فيتل ويبر توقفهما الأول بدورهما لكن إستراتيجية ريد بول-رينو كانت ناجحة لان السائق الألماني نجح بالخروج في المركز الأول.
وتعقدت مهمة هاميلتون بعد تعرض سياراته لعطل في مكابح الجهة اليمنى الخلفية، ما دفع فريقه للطلب منه بدخول خط الحظائر مجدداً وعدم الخروج منها لان قيادته تحت هذه الظروف تشكل خطراً عليه وعلى السائقين الآخرين، لينسحب في اللفة الحادية والعشرين تاركا الطريق خالية أمام فيتل وويبر ومن خلفهما كوباياتشي الذي قام بمناورة جريئة جداً بتخطيه باتون بأسلوب مميز.
وبعيداً عن صراع الصدارة، كان رايكونن ومواطنه كوفالاينن يشقان طريقهما إلى المركزين السادس والسابع على التوالي بفضل تأخير توقفهما الأول لأن سيارتيهما كانتا مزودتين بكمية أكبر من الوقود، كما كانت الحال بالنسبة لكوباياتشي.
واعتمدت فيراري على إستراتيجية توقف واحد جاء قبل 25 لفة على النهاية فتراجع على أثره رايكونن إلى المركز الخامس عشر وأصبح خلف كوفالاينن الذي توقف بدوره بعد مواطنه.
وقبل 15 لفة على النهاية أجرى ويبر توقفه الثاني ثم لحق به فيتل الذي استعاد مجدداً الصدارة بعد توقف ملاحقيه ثم حافظ عليها حتى النهاية، في الوقت الذي واجه زميله ويبر منافسة شرسة من باتون كانت افضل لحظات السباق إلا أن الأسترالي نجح في إبقاء بطل العالم خلفه ببراعة.
وبدا هاميلتون "لا يقهر" في السباق الإماراتي الذي يدخل عائلة فورمولا وان للمرة الأولى، بعدما سيطر على التجارب الحرة والتأهيلية بأقسامها الثلاثة، ثم حافظ على أفضليته في بداية السباق قبل أن يهجره الحظ بعد 20 لفة بسبب تعرض سيارته لعطل ميكانيكي ليحرم من إمكانية المنافسة على إنهاء الموسم بفوز ثالث بعد المجر وسنغافورة، فاتحاً الطريق أمام فيتل ليحسم مركز وصيف البطل ويحقق فوزه الرابع في 2009 بعد سباقات الصين وبريطانيا واليابان، والخامس في مسيرته الشابة.
وتقدم فيتل في الحلبة الإماراتية التي يبلغ طولها 5.554 كيلومتراً والمسافة الإجمالية لسباقها 306.470 كلم، على زميله ويبر ليمنحا ريد بول-رينو الثنائية الرابعة هذا الموسم بعدما حققا هذا الأمر في الصين وبريطانيا وألمانيا.
وجاء سائق براون جي بي-مرسيدس البريطاني جنسون باتون الذي حسم اللقب العالمي لمصلحته ومصلحة فريقه في المرحلة السابقة في البرازيل، في المركز الثالث أمام زميله باريكيلو الذي فشل في استعادة مركز الوصيف من فيتل، والألماني نيك هايدفيلد سائق بي إم دبليو ساوبر والياباني كاموي كوباياتشي سائق تويوتا.
وكان المركزان الأخيران في النقاط لمصلحة زميل كوباياتشي الإيطالي يارنو ترولي والسويسري سيباستيان بويمي سائق تورو روسو-فيراري، فيما اكتفى الفنلندي كيمي رايكونن بالمركز الثاني عشر خلف مواطنه هايكي كوفالاينن سائق ماكلارين مرسيدس ليفشل في أن يهدي الفريق الايطالي المركز الثالث في بطولة الصانعين ومعه خمسة ملايين دولار إضافية.
ولم تكن حال الإسباني فرناندو ألونسو أفضل من رايكونن، إذ جاء في المركز الرابع عشر فيما أنهى الإيطالي جانكارلو فيزيكيلا مغامرته المؤقتة مع فيراري بنتيجة مخيبة أخرى بعدما جاء في المركز السادس عشر.
وجاءت الانطلاقة سلسة ودون حوادث فحافظ هاميلتون بفضل استعماله جهاز "كيرز" الذي يعيد استخدام الطاقة التي يولدها الكبح، على الصدارة أمام فيتل وويبر وباتون الذي انتزع المركز الرابع من زميله باريكيلو وهو التغيير الثاني الذي طرأ على المراكز العشرة الأولى عند الانطلاق إلى جانب تخلي ترولي عن مركزه السادس لمصلحة كوبيتسا، فيما شق كوفالاينن الذي غرم بإرجاعه من المركز الثالث إلى الثامن عشر بسبب تغييره علبة السرعات، طريقه إلى المركز الثالث عشر مجدداً خلف رايكونن الذي تراجع من المركز الحادي عشر إلى الثاني عشر لمصلحة الياباني كاموي كوباياتشي سائق تويوتا.
وبقيت الأمور على حالها دون أي تغيير يذكر في الوقت الذي بدأ فيه هاميلتون يبتعد عن فيتل والأخير عن زميله ويبر وباريكيلو الذي لم يتأثر قليلاً بتطاير جزء من مقدمة سيارته بعد تلامسه مع سيارة ويبر عند الانطلاق، لكن سائقي ريد بول-رينو نجحا بعد 15 لفة من تضييق الفارق الذي يفصلهما عن سائق ماكلارين مرسيدس.
وشهدت اللفة السادسة عشرة توقف أول السائقين من أجل التزود بالوقود وتبديل الإطارات، وكانا باريكيلو وكوبيتسا ثم لحق بهما هاميلتون بعد لفة واحدة ليتخلى عن الصدارة مؤقتاً لمصلحة فيتل، فيما خرج بطل 2008 في المركز السابع، قبل أن يجري فيتل ويبر توقفهما الأول بدورهما لكن إستراتيجية ريد بول-رينو كانت ناجحة لان السائق الألماني نجح بالخروج في المركز الأول.
وتعقدت مهمة هاميلتون بعد تعرض سياراته لعطل في مكابح الجهة اليمنى الخلفية، ما دفع فريقه للطلب منه بدخول خط الحظائر مجدداً وعدم الخروج منها لان قيادته تحت هذه الظروف تشكل خطراً عليه وعلى السائقين الآخرين، لينسحب في اللفة الحادية والعشرين تاركا الطريق خالية أمام فيتل وويبر ومن خلفهما كوباياتشي الذي قام بمناورة جريئة جداً بتخطيه باتون بأسلوب مميز.
وبعيداً عن صراع الصدارة، كان رايكونن ومواطنه كوفالاينن يشقان طريقهما إلى المركزين السادس والسابع على التوالي بفضل تأخير توقفهما الأول لأن سيارتيهما كانتا مزودتين بكمية أكبر من الوقود، كما كانت الحال بالنسبة لكوباياتشي.
واعتمدت فيراري على إستراتيجية توقف واحد جاء قبل 25 لفة على النهاية فتراجع على أثره رايكونن إلى المركز الخامس عشر وأصبح خلف كوفالاينن الذي توقف بدوره بعد مواطنه.
وقبل 15 لفة على النهاية أجرى ويبر توقفه الثاني ثم لحق به فيتل الذي استعاد مجدداً الصدارة بعد توقف ملاحقيه ثم حافظ عليها حتى النهاية، في الوقت الذي واجه زميله ويبر منافسة شرسة من باتون كانت افضل لحظات السباق إلا أن الأسترالي نجح في إبقاء بطل العالم خلفه ببراعة.
كلمة الوداع لفريق بي إم دبليو

http://www.aljazeerasport.net/Resource_Gallery/Media/Images/2009/11/1/20091111523333734_3.jpg

وكان السباق الإماراتي "عاطفياً" كونه حمل معه كلمة "الوداع" للعديد من السائقين ولفريق بي إم دبليو ساوبر الذي ودع اليوم عالم فورمولا وان بعدما قرر القيمون عليه الانسحاب اعتباراً من 2010.
وكانت الآمال معقودة على هذا الفريق من أجل الدخول في الصراع مع فيراري وماكلارين مرسيدس خصوصا بعد الموسم المميز الذي قدمه في 2008، لكن التعديلات التي أدخلت على قوانين البطولة جعلته يصارع للدخول حتى في النقاط ما دفعه لإعلان نهاية المشوار الذي بدأ عام 2006 بعدما اشترى أسهم ساوبر.
وقد ضمن كوبيتسا مقعده للموسم المقبل بعدما وقع عقداً مع رينو ليحل بدلاً من ألونسو، فيما يبقى مصير زميله الألماني نيك هايدفيلد مجهولاً كما حال باريكيلو الذي انتهى عقده مع براون وهو مرجح للانتقال إلى فريق وليامس مقابل تخلي الأخير عن الألماني نيكو روزبرغ لبراون جي بي-مرسيدس.
كما أن مصير باتون مع الفريق لم يحسم حتى الآن بعد فشل الطرفين في التوصل إلى اتفاق حول المسائل المالية، ما دفع البعض إلى الترويج لفكرة انتقال بطل العالم إلى ماكلارين مرسيدس ليقود إلى جانب مواطنه هاميلتون.
كما قال رايكونن وداعاً لفيراري بعدما قرر الفريق الإيطالي فسخ عقده لاستبداله بألونسو الذي سيقود إلى جانب البرازيلي فيليبي ماسا الموسم المقبل، وقد أعلن الفنلندي بوضوح أنه لن يشارك في بطولة الموسم المقبل في حال لم ينتقل إلى فريقه السابق ماكلارين مرسيدس الذي قاد له بين 2002 و2007 بعد أن انتقل إليه من ساوبر بتروناس، وهو احتل مع الفريق البريطاني-الألماني مركز الوصيف مرتين عامي 2003 و2005، قبل أن يتركه في 2007 ليتوج باللقب العالمي في أول موسم له مع فيراري، لكنه اكتفى بالمركز الثالث في 2008 وهو احتل المركز السادس مع نهاية موسم 2009.
كما سيترك زميل رايكونن المؤقت في فيراري فيزيكيلا الأضواء بعد نهاية السباق لأنه سيكون سائق التجارب في "سكوديريا" رغم أنه لم يقفل الباب على عودته إلى فورس إنديا.
وشمل الوداع الألماني تيمو غلوك الذي لم يشارك في سباق اليوم بسبب الإصابة، لكنه كان متواجدا في أبو ظبي ليكون للمرة الأخيرة إلى جانب فريقه تويوتا بعدما قرر تركه للانتقال إلى رينو أو مانور، كما لم يتضح وضع كوفالاينن لأنه من المرشح أن يترك ماكلارين مرسيدس، كما الحال بالنسبة لسائق رينو الفرنسي رومان غروجان.
موسم جديد يبدأ في البحرين

http://www.aljazeerasport.net/Resource_Gallery/Media/Images/2009/11/1/2009111152730375580_3.jpg

ودع السائقون موسم 2009 في الإمارات وهم سيستقبلون الموسم الجديد في الخليج أيضاً عندما تستضيف حلبة البحرين المرحلة الأولى من موسم 2010 في الرابع عشر من آذار/مارس.
وهذه المرة الثانية التي ستقص فيها البحرين شريط افتتاح الموسم عوضاً عن أستراليا التي اعتادت على استضافة السباق الأول منذ عام 1996 باستثناء 2006 عندما احتضنت حينها دورة العاب الكومنولث.
وسينضم إلى عائلة فورمولا وان سباق جديد في 2010 هو جائزة كوريا الجنوبية كما سيعود سباق كندا إلى الروزنامة ليرتفع عدد الجولات إلى 19 عوضا عن 17.
ومن المتوقع أن يكون التشويق على الموعد كما كانت الحال في 2009 بسبب التعديلات الجديدة التي ستدخل إلى قوانين البطولة ضمن مخطط الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" لخفض التكاليف، وأهمها حظر التزود بالوقود في السباق وذلك لأول مرة منذ 1993.
ونتيجة لذلك سيتم تزويد السيارات بخزان وقود كبير، كما تم رفع عدد السيارات المشاركة إلى 26 مع انضمام فرق كامبوس ميتا الإسباني ويو إس إف 1 الأميركي ومانور جي بي البريطاني ولوتوس الماليزي (جميعها مزودة بمحرك كوزوورث).
وستقوم إدارة فورمولا وان "فوم" بتقديم دعم للفرق الجديدة حيث سيحصل كل منحها على 10 ملايين دولار إضافة إلى تكفل "فوم" بشحن هيكلين لكل فريق إضافة إلى 10 أطنان من المعدات ولوازم السباق وذلك على نفقتها الخاصة وفي جميع سباقات الموسم المقبل.
كما سيتغير نظام التجارب التأهيلية بسبب ارتفاع عدد الفرق المشاركة، إذ ستستبعد 8 سيارات بعد القسم الأول من التجارب التأهيلية، والعدد ذاته في القسم الثاني، فيما سيبقى عدد الفرق التي تشارك في القسم الثالث الأخير عند عشرة، ويضاف إلى ذلك حظر استعمال الغطاء الخاص بإحماء الإطارات.
وسيغيب عن سيارات 2010 جهاز "كيرز" الذي يعمل على إعادة استعمال الطاقة التي تولدها الفرملة، وذلك بقرار من رابطة الفرق المشاركة "فوتا"، ولم يحظر "فيا" استعمال "كيرز" بل إن القرار صدر عن الفرق بحد ذاتها، ما دفعه للمحافظة على قراره السابق برفع الحد الأدنى لوزن السيارة من 605 إلى 620 كيلوغرام، وذلك ليجنب الفرق التي تملك سائقين طوال القامة (أثقل وزناً) من أن تعاني في مواجهة منافسيها في حال قررت استعمال جهاز "كيرز" لأنه غير ممنوع قانونياً.
ترتيب العشرة الأوائل:
1- الألماني سيباستيان فيتل (ريد بول-رينو) 1.34.03.414 ساعة
2- الأسترالي مارك ويبر (ريد بول-رينو) بفارق 17.8 ثانية
3- البريطاني جنسون باتون (براون جي بي-مرسيدس) بفارق 18.4 ث
4- البرازيلي روبنز باريكيلو (جي بي براون مرسيدس) بفارق 22.7 ث
5- الألماني نيك هايدفيلد (بي ام دبليو ساوبر) بفارق 26.2 ث
6- الياباني كاموي كوباياتشي (تويوتا) بفارق 28.3 ث
7- الإيطالي يارنو ترولي (تويوتا) بفارق 34.3 ث
8- السويسري سيباستيان بويمي (تورو روسو-فيراري) بفارق 41.2 ث
9- الألماني نيكو روزبرغ (وليامس-تويوتا) بفارق 45.9 ث
10- البولندي روبرت كوبيتسا (بي ام دبليو ساوبر) بفارق 48.1 ث
ترتيب بطولة العالم:
1- باتون 95 نقطة
2- فيتل 84
3- باريكيلو 77
4- ويبر 69.5
5- هاميلتون 49
6- رايكونن 48
7- روزبرغ 34.5
8- ترولي 32.5
ترتيب الصانعين:
1- جي بي بروان 172 نقطة
2- ريد بول رينو 155.5
3- ماكلارين 71
4- فيراري 70
5- تويوتا 59.5
6- وليامس 34.5

محمدالفتلاوي
03-11-2009, 05:09 PM
شكرآعلى الخبر حبيبي الغالي

سالم العارضي
17-11-2009, 08:19 PM
شكرا لك حبيبي الغالي
على المجهود القيم
نترقب المزيد من ابداعك
لك خالص التقدير