المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قمة نارية بين غانا وكوت ديفوار



بيتر بتريلي
14-01-2010, 12:07 PM
http://www.aljazeerasport.net/Resource_Gallery/Media/Images/2010/1/14/20101141011432621_2.jpg
يلتقي المنتخبان الغاني والإيفواري غداً الجمعة في بنغيلا في قمة نارية ضمن الجولة الثانية من المجموعة الثانية في الدور الأول للنسخة السابعة والعشرين من نهائيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم.
تكتسي المباراة أهمية كبيرة بالنسبة إلى المنتخبين اللذين يسعيان إلى حجز بطاقتي المجموعة إلى الدور ربع النهائي والمنافسة على اللقب خصوصاً كوت ديفوار التي سقطت في فخ التعادل أمام بوركينا فاسو صفر-صفر في الجولة الأولى، وبالتالي فهي مطالبة بالفوز لتكون أول المنتخبات المتأهلة إلى الدور المقبل على اعتبار أن المجموعة تضم 3 منتخبات فقط بعد انسحاب توغو بسبب الهجوم المسلح على حافلتها والذي أدى إلى مقتل مدربها المساعد والملحق الصحافي لبعثتها.
وغالباً ما تتسم مباريات المنتخبين بالندية والحماس، وفي نظرة على المباريات التي جمعت بينهما حتى الآن نجد أن النتائج متقاربة. ففي 29 مباراة لهما في مختلف المسابقات كان الفوز حليف غانا 12 مرة مقابل 10 لكوت ديفوار، وانتهت 7 مواجهات بالتعادل.
كما التقى المنتخبان 8 مرات في النهائيات القارية وكان الفوز من نصيب غانا 5 مرات آخرها 4-2 في مباراة المركز الثالث في النسخة الأخيرة التي استضافتها على أرضها، وفازت كوت ديفوار مرتين آخرها 2-صفر عام 2000.
وتدرك كوت ديفوار جيداً أن الفوز سيمنحها بطاقة الدور ربع النهائي لأنها سترفع رصيدها إلى 4 نقاط، لتنحصر المنافسة على البطاقة الثانية بين غانا وبوركينا فاسو عندما تلتقيان الثلاثاء المقبل في الجولة الثالثة الأخيرة في لواندا.
وكانت كوت ديفوار خيبت الآمال في المباراة الأولى أمام بوركينا فاسو واكتفت بنقطة يتيمة وهي التي تمني النفس بإحراز اللقب الثاني في تاريخها بعد الأول عام 1992 في دكار على حساب غانا بالذات في المباراة الماراتونية بركلات الترجيح 11-10 بعد 24 ركلة ترجيحية، وهو رقم قياسي تمت معادلته في ربع نهائي النسخة الخامسة والعشرين في مصر عندما فازت كوت ديفوار على الكاميرون 12-11.
وعلى الرغم من الصفوف المدججة بالنجوم وخصوصاً التي تبلي حسنا في القارة العجوز في مقدمتها يايا توريه الحائز على سداسية تاريخية مع فريقه برشلونة الإسباني (الدوري والكأس والكأس السوبر المحلية ومسابقة دوري أبطال أوروبا والكأس السوبر الأوروبية ومونديال الأندية) ونجما تشلسي ديدييه دروغبا هداف الدوري الإنكليزي حتى الآن وسالومون كالو ومدافع مانشستر سيتي حبيب كولو توريه وارسنال ايمانويل ايبوي، فان "الفيلة" فشلوا في هز شباك بوركينا فاسو التي تغلبوا عليها 5-صفر و3-2 ذهابا وايابا في التصفيات.
لكن نجوم تشلسي وفي مقدمتهم القائد دروغبا الذي يأمل في إنهاء مشواره مع المنتخب بلقب قاري في انغولا.
مواجهة رفقاء الدرب
وستكون مواجهة الغد بين "رفقاء الدرب" في تشلسي دروغبا وكالو أمام الغاني مايكل ايسيان، ويسعى خلالها المنتخب الإيفواري إلى استغلال الصفوف الناقصة للغانيين بسبب الإصابات المتعددة التي لحقت بنجومه آخرهم انطوني انان الذي أصيب في ركبته اليسرى.
وحتى مشاركة ايسيان ليست مضمونة إذ وصل أمس الأربعاء إلى انغولا قادماً من لندن بعدما أدت رداءة أحوال الطقس في عاصمة الضباب لندن إلى تأجيل وصوله إلى لواندا قبل المباراة الافتتاحية الأحد الماضي، بالإضافة إلى انه لم يستعد حتى الآن لياقته البدنية بعد تعافيه من إصابته التي تعرض لها في المباراة أمام ابويل نيقوسيا القبرصي في الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا