المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المصحف الشريف



علي السلطاني
06-05-2010, 05:28 PM
حبذا لو تم التركيز عند قراءتها



حكى احدهم : (طفلي الصغير منذ مساء أمس وصحته ليست على ما يرام ... وعندما عدت مساء هذا اليوم من عملي قررت الذهاب به إلى المستشفى ...



رغم التعب والإرهاق إلا أن التعب لأجله راحه . حملته وذهبت .... لقد كان المنتظرون كثيرين .. ربما نتأخر أكثر من ساعة أخذت رقماً



للدخول على الطبيب وتوجهت للجلوس في غرفة الانتظار . وجوه كثيرة مختلفة .. فيهم الصغير وفيهم الكبير ... الصمت يخيم على الجميع ...



يوجد عدد من الكتيبات الصغيرة استأثر بها بعض الأخوة . أجلت طرفي في الحاضرين .. البعض مغمض العينين لا تعرف فيم يفكر ...



وآخر يتابع نظرات الجميع .. والكثير تحس على وجوههم القلق والملل من الانتظار . يقطع السكون الطويل .. صوت المُنادي ..



برقم كذا ... الفرحة على وجه المُنادى عليه .. يسير بخطوات سريعة .. ثم يعود الصمت للجميع . لفت نظري شاب في مقتبل العمر ..



لا يعنيه أي شيء حوله .. لقد كان معه مصحف جيب صغير .. يقرأ فيه .. لايرفع طرفه .. نظرت إليه ولم أفكر في حاله كثيراً ...



لكنني عندما طال انتظاري عن ساعة كاملة تحول مجرد نظري إليه إلى تفكير عميق في أسلوب حياته ومحافظته على الوقت ...



ساعة كاملة من عمري ماذا استفدت منها وأنا فارغ بلا عمل ولا شغل . بل انتظار ممل أذن المؤذن لصلاة المغرب .. ذهبنا للصلاة .



في مصلى المستشفى ... حاولت أن أكون بجوار صاحب المصحف .. وبعد أن أتممنا الصلاة سرت معه وأخبرته مباشرة بإعجابي به من محافظته على وقته ..



وكان حديثه يتركزعلى كثرة الأوقات التي لا نستفيد منها إطلاقاً وهي أيام وليالٍ تنقضي من أعمارنا دون أن نحس أونندم .



قال إنه أخذ مصحف الجيب هذا منذ سنة واحدة فقط عندما حثه صديق له بالمحافظة على الوقت ...



وأخبرني أنه يقرأ في الأوقات التي لا يستفاد منها كثيراً أضعاف ما يقرأ في المسجد أو في المنزل ...



بل إن قراءته في المصحف زيادة على الأجر والمثوبة إن شاء الله تقطع عليه الملل والتوتر .... وأضاف محدثي قائلاً ..



إنه الآن في مكان الانتظار منذ ما يزيد على الساعة والنصف . وسألني ... متى ستجد ساعة ونصف لتقرأ فيها القرآن ؟ تأملت ...



كم من الأوقات تذهب سدى ؟! وكم لحظة في حياتك تمر ولا تحسب لها حساب ؟! بل كم من شهر يمر عليك ولا تقرأ القرآن ؟!



أجلت ناظري ... وجدت أني محاسب والزمن ليس بيدي .. فماذا أنتظر ؟ قطع تفكيري صوت المنُادي ..



ذهبت إلى الطبيب بعد أن خرجت من المستشفى .. أسرعتُ إلى المكتبة .. اشتريتُ مصحفاً صغيراً .. قررتُ أن أحافظ على وقتي .. )



فكرت وأنا أضع المصحف في جيبي . كم من شخص سيفعل ذلك .... وكم من الأجر العظيم يكون للدال على ذلك..

المهاجره
06-05-2010, 08:17 PM
تسلم اخي والله موعظه
وفقنا الله واياكم لنيل اتم الاستفاده من وقتنا
تقبل مروري مع خالص شكري

السومري71
07-05-2010, 11:05 AM
بارك الله فيك اخي
قصه رائعه وحكمه لها بالغ الأثر في النفس
تحياتي لك

ام فيصل
08-05-2010, 09:53 PM
وقفة رائعة مع السيف القاتل

فكل لحظة من حياتنا تمر لانشعر باهميتها الا حينما نفقدها

وجميل ان نستثمر كل لحظة من حياتنا بكل مايعود علينا بالنفع

وهل هناك اعظم من اللحظات التي نقضيها في رحاب كلام الله الذي تطمئن بذكره القلوب

ابو حمودي الله لايحرمنا من هذا العطاء
وحفظك الله من كل سوء
تقبل اطيب تحياتي

علي السلطاني
09-05-2010, 11:19 AM
الله ما يحرمني من ردوركم و مروركم الرائع مشكورين وما كصرتوا تحياتي لكم يالغالين
المتألقة المهاجرة
الحبيب السومري71
عرابة الفرات ام فيصل