المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الدلائل على سقوط اسرائيل فى القران الكريم



الصحراوي
11-05-2010, 12:21 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على محمد وال بيت محمد الطاهرين الطيبين **

الموضوع منقول من احد المنتديات وللفائدة جئت به الى هنا ارجوا رايكم

ولكون الموضوع طويل اثرت ان يكون يوميا جزء منه والسلام عليكم

***********************

الان سنعرض الاعمدة الاساسية التى يقوم عليها هذا العلم و هى :

(1) الاعداد القرآنية أى رقم الآية و عدد حروفها و رقم السورة و الجزء . (2)حساب الجمّل.

وهو طريقة لتحويل الحروف لارقام و العكس,ولقد تعلمها اليهود من كتاب الله "التوراة" و بدلا من ان ينتفعوا بها ,استخدموها فى ..تحريف كتابهم!

فكانوا مثلا اذا رأوا نبوءة عن الاسلام حذفوها و وضعوا مكانها ما يقابلها فى العدد و لكن يخالفها فى الكلمات, فلا يفهم الاصل الا علمائهم و لا نستطيع- نحن المسلمين- ان نواجههم بها لندلل على كفرهم. ولقد كشف علماء الاسلام هذه الطريقة عند اهل التوراة و الانجيل و خير دليل عليها هو ما مكتوب فى انجيل يوحنا عندما سأل اليهود سيدنا يحيى عليه السلام و هو يدعوهم للتوبة,هل هو المسيح فقال لا-اذن هم كانوا على علم بمجىء المسيح عيسى لهم-,ثم سألوه هل هو ايلياء فقال لا,فلقد كانوا يعلمون من نبوءات التوراة أنه بعد المسيح سيأتى نبى اخبرهم رؤسائهم ان اسمه ايلياء. ولكن بتوفيق من الله اهتدى احد المسلمين الى ان الله ذكر اسم النبى صلى الله عليه و سلم فى القرآن على لسان سيدنا عيسى بانه رسول من بعده اسمه foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?, ولم يقل الله فى هذا الموضع "محمد" لأنه هكذا كان يعرفها اليهود ولكنهم حذفوا "foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?" و وضعوا بدلا منها "ايلياء",و الاسمان يحسبان بنفس الرقم فى حساب الجّمل..وهو 53!!

فهذا الحساب يضع لكل حرف رقما يمثله:

أ 1 ب 2 ج 3 د 4 هـ 5 و 6 ز 7 ح 8 ط 9 ى 10
ك 20 ل 30 م 40 ن 50 س 60 ع 70 ف 80 ص 90
ق 100 ر 200 ش 300 ت 400 ث 500 خ 600 ذ 700 ض 800 ظ 900
غ 1000


وهكذا نجد أن "ايلياء"=1+10+30+10+1+1=53

وأيضا حساب الجمّل لكلمة "foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?"=1+8+40+4=53 !!

وحساب الجمل يطبق ايضا فى القرآن, و للاستاذ"بسام جرار" عشرات بل مئات الاكتشافات القرآنية باستخدام هذا العلم جمعها فى كتبه, ويمكنك تحميل هذه الكتب من الموقع الخاص به. واهم اكتشافاته "معجزة الرقم 19 فى القرآن" وهو الرقم الذى يحل جميع المعضلات القرآنية و حتى تلك الموجودة فى كتب اليهود. و سنستخدمه- باذن الله - فى سياق هذا البحث, ولكن الآن سننقل معلومة واحدة من احد كتب الاستاذ بسام لنوضح تطبيقا عمليا صغيرا على استخدام الحساب القرآنى. لقد كتب الاستاذ يقول:

تستهل سورة (النمل ) بالحرفين (طس)، وترتيب السورة في المصحف هو ( 27 )، وقد وجدنا أن تكرار حرف (ط) في السورة هو أيضاً ( 27 )!! بينما كان تكرار حرف (س) في السورة هو ( 93 ) وهذا هو عدد آيات سورة( النمل)!! وعليه يكون مجموع تكرار(ط، س) هو ( 120 )، وهو أيضاً كما لاحظنا مجموع ( ترتيب السورة + عدد آياتها ), واللافت للانتباه أن جمّل كلمة (نمل ) هو( 120 )!!

و الآن نرجع لاسم الرسول صلى الله عليه و سلم فى التوراة, فلقد علق أحد العلماء على تحريف اليهود كلمة "foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?"الى "ايلياء" وقال ساخرا أنهم بهذا يعترفون بأحقية أمة"foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?" فى القدس!! فايلياء هو ايضا اسم لبيت المقدس فى فلسطين.. واضيف أنا هنا ان الله سخر منهم ايضا اشد السخرية, فسيدنا "يعقوب" الذى يسمى ايضا"اسرائيل"- واليه ينتسب اليهود فيقال "بنواسرائيل"- له ابن يعتبر الجد الاكبر لغالبية اليهود واسمه "يهوذا", والطريف ان اسمه يعنى فى العبرية .."foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?"!!

وفى هذا البحث سنكتشف المزيد من هذه المفاجآت باستخدام علم الحساب القرآنى موازيا للعلوم التى ذكرها الرسول فى حديثه الموجود بالبخارى "بلغوا عنى ولو آية, وحدثوا عن بنى اسرائيل ولا حرج", أى علوم القرآن والحديث وعلوم اليهود التى أخفوها فى كتبهم أو حاولوا تحريفها.

ولنبدأ بالقرآن وما فيه عن اليهود..فأنت اذا فتحت مصحفك وبحثت عن سورة جامعة لمعظم ما ورد عن اليهود: ماضيهم ومستقبلهم, ستجد سورة الاسراء. ولقد عرفها المسلمون الاوائل باسمها الآخر وهو سورة بنى اسرائيل. والاسراء سورة مكية ذكر الله فيها حادثة الاسراء فى الآية الاولى فقط و معظم الآيات الباقية هى حديث عن اليهود وقصتهم. أما لماذا ذكر الله الاسراء فى السورة التى تتحدث أساسا عن اليهود فذلك لسببين: الاول هو المكان المشترك,حيث اسرى بالرسول الى المسجد الاقصى بالقدس وصلى هناك بالانبياء جميعا. والسبب الثانى هو معنى الاسراء فى حد ذاته فهو سير فى الظلام ثم معراج الى السماء حيث النور و الحق وهذا- اذا ما فهمنا ما يريد الله ان يرشدنا اليه حقا- هو حالنا الحالى والقادم, فها نحن نسير وسط الظلام والامم المسيحية واليهودية تتكالب علينا من كل جانب لضعف تجده فينا,الا ان عصرا قادما- قريبا جدا واقرب مما يتصور الجميع- سيأتى ويخرج بنا من الظلام للنور, كما اخبرنا الله فى كتابه .. وأننى اعلن أن هذه السورة- الاسراء - هى رسالة الله الى ابناء هذا الزمان قد حفظ تفسيرها الى ان يحين الحين, وقد حان.

واليهودى طوال تاريخه مثال للاحتقار والاضطهاد من الجميع فكيف اذن نجح هذا القزم فجأة ان يسيطر على مقاليد العالم ويمسك خيوطها بيد خفية سوداء تعبث بالجميع؟!.الاجابة هى ان الله قد وعدهم بهذا من قبل! وجعل فسادهم فى الارض عقابا لمن نسى الله من عباده الآخرين - ونحن هنا لا نقصد بعباد الله المؤمنين به فقط فكل الناس عباد لله رضوا بذلك أو لم يرضوا فكل رسول تقريبا كان يقول للكفرة من قومه "الله ربى وربكم"- وهذا الوعد من الله لليهود كان موجودا صريحا فى التوراة فلما حرفوه أثبته الله فى القرآن ليعلم المؤمنون أمره .وقبل ان نشرح هذا الوعد فى الفصل القادم يجب ان نورد هنا نبذة مختصرة عن فترة من تاريخ اليهود,لاهميتها فيما بعد.

لقد كانت فترة حكم داود ثم سليمان عليهما السلام لبنى اسرائيل من اقوى عصورهم الا ان ذلك لم يستمر طويلا فلما مات سليمان سرعان ما انتشر الفساد بينهم فكانت هذه هى الافسادة الاولى لهم فى الارض لكن الله ارسل عليهم ملك قوى يدعى "نبوخذنصر" -او بختنصر كما ورد اسمه فى بعض الروايات- كان يملك العراق وما حوله , فهدم هيكلهم واخذ الآلاف منهم اسرى لدولته ليعملوا عبيدا عنده , وهذه الفترة السوداء فى تاريخهم تسمى "السبى البابلى". ولقد كان هذا السبى على ثلاث مراحل هى 605 ق.م , 597 ق.م , 586 ق.م حيث تم هدم الهيكل فى المرة الثالثة.وأرسل الله لهم قبل واثناء فترة السبى رسلا من عنده لغرضين اساسيين هما: تحذيرهم من عاقبة الفساد والبعد عن طريق الله , والآخر تبشيرهم بانقشاع هذا الغضب عنهم بعد فترة على ان يعود اذا عادوا لما كانوا عليه من ضلال. وقد حدث ما حذرهم الله منه وها هم الآن يفسدون فى الارض, فحق عليهم عقابه لهم مرة ثانية..... واخيرة!!

****************
انتهى الجزء الاول

المهاجره
11-05-2010, 07:33 PM
اخي بوركت وجزيت خيرا
تقبل مروري مع خالص دعواتي

العبيدي
12-05-2010, 01:02 AM
الهم بارك بمحمد وال بيته الطاهرين
تسلم اخي على هذه المشاركة
وانا متشوق للجزء التالي
جعل الله في ميزانك حسنه
تحياتي لشخصك الكريم

الحــر
12-05-2010, 02:17 AM
احسنت يا حبيبي
وبارك الله بيك على هذه المعلومات والدلائل القيمة التي اتحفتنا بها
ننتظر جديدك قلمك النابظ بكل صدق
مع اطيب امنياتي