المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : طفلة عمرها 8سنوات ضاعت فماذا حدث لها



الوردة الجورية
14-05-2010, 07:17 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...


هذه القصة حقيقة عن لسان احدى التقات يقال له ابو عبدالله


واتمنى ان كل شخص يقراء هالقصة يأخذ من هالقصة فوائد


يقول ابو عبدالله

أن أخ زوجتة الارمل لديه مجموعة من الابناء الصغار وكان هوا العائل الوحيد لهم يلبسهم ويأكلهم


ويقوم على شؤونهم ولم يرضى ان يدخل عليهم زوجة اب وكان يعيش هذا الرجل مع ابية وامه


الطاعنين في السن ويقدر الله ان يحصل لهذا الرجل حادث يموت على اثرها فترك الاطفال الصغار


لوحدهم مع ابويه الطاعنين في السن ليأتي القدر بعدها ب شهر ولاتندمل جراح الاسرة وتموت الجدة


ويبقون الاطفال الصغار مع جدهم الشيخ الكبير وهنا قامت خالتهم بالذهاب الى بيت ابيها يوم وفاة الام


وقالت يا ابي سأخذ اولاد اخي لاربيهم لعلمها ان والدها لن يستطيع مرعاتهم ولتحمل عنه هذا الحمل


وكان زوجها ابو عبدالله خير معين لزوجتة واخذوا الاطفال وجمعوهم مع اطفالهم ليصلوا قرابة 13


طفل فمع مهنة ابو عبدالله البسيطة الا انهم تحملوا المشاق لتربية الايتام وتربية اطفالهم بروح الرضا


والمحبة وفي اجازة المدرسة قرر ابو عبدالله ان يصطحب الاولاد لاداء العمرة وذهبوا الى الاراضي


المقدسة ومن بعد اداء العمرة اخذ بالاولاد الى جدة ل السياحة
واخذوا لهم شقة وارتاحوا وفي اليوم


التالي انطلقوا الي البحر ...


وجلس الاطفال يلعبون ويمرحون الى منتصف اليل ف طلب من
الجميع الركوب الى السيارة ومع كثرة



الاطفال ماشاء الله وتعب الاب والام وكان الكل تعب بعد يوم
شاق فأخذ كل طفل مكانه واستغرق في نوم



وعند وصولهم الى الشقة القى كل طفل ب جثتة في سبات عميق
وبعدما رتبت الام كل شي القت هي


الاخرى بنفسها في نوم عميق ومع اذان الفجر صحيت الام
واخذت تغطى هذا وتعدل من نوم هذا الى


انها لم تجد ابنتها ليلى فقد نسيوها وصحيا الاطفال على صوت
الاب الذي يقول بصوت عالي ابحثي هنا


وهناك وكانت الام كما نقله لنا ابو عبدالله في هدوء من امرها
فقالت دعنا نرجع للبحر لاننا نسينا ابنتي


هناك فركبت الام والاب السيارة منطلقين الى مكانهم الذين كانوا
علية على الشاطي فأذا هم يرون


ابنتهم ليلى تجلس على تلك الحصاة الكبيرة وتنظر الى البحر في
طمأنينة وهدوء ولم يبدوا عليها


الخوف والقلق وعند ما شاهدت اهلها جريت نحوهم وقالت يا

امي لماذا قلتم ان خالي ((اب الاولاد)) قد


مات لقد كان معي طيلة الليل واول ما ام ذهب؟!



هنا بكت الام والاب وعرفوا ان الله قد حفظ ابنتهم لحسن
معاملتهم لهؤلاء الايتام


سبحان الله


جزا الاحسان بالاحسان..


حبيت انقل لكم القصه .. كله عظه وعبره احسان باليتيم ...
ومو بس اليتيم حتى ابنااء زوجكِ ارحميهم


ماذنبهم...!ارحمي تُرحمي




تحياتــى...


.

المهاجره
14-05-2010, 08:34 PM
الغاليه الجوريه طاب قلمك واستمتعنا بما ينقشه
تقبلي مروري مع خالص مودتي وتمنياتي لك بالتوفيق

العبيدي
14-05-2010, 09:26 PM
اختي الغالية الجورية
الله اوصى بكتابه المقدس بالايتام
لمكانتهم عنده وعند رسوله وال بيته
فكيف لا نطيع نحن قلة من البشر؟!
جزاك الله على الموعضة
وتقبلي تحياتي

صفاء الهنداوي
16-05-2010, 09:23 AM
عاشت الايادي على هذه القصة
التي تحمل بين طياتها اروع المعاني والفوائد

ابوصلاح
25-05-2010, 08:48 PM
كل الشكر وتقبلو مرورى ان اللة رحيم الرب الرحيم والحافض وما بالك اليوم البشر يتطاول على كل شى ارحم ترحم

ام فيصل
26-05-2010, 08:06 AM
مشكورة عزيزتي
على هذه القصة الجميلة
فالرحمة طيبة ان وجدت في قلوب البشر ويؤجر الرحيم عند الله اجرا عظيما

وهو الرحمن الرحيم

مع تحياتي لك غاليتي

الغربه
30-05-2010, 06:53 PM
قصه مؤثره باارك الله بكم

الوردة الجورية
09-06-2010, 03:21 PM
الغاليه الجوريه طاب قلمك واستمتعنا بما ينقشه
تقبلي مروري مع خالص مودتي وتمنياتي لك بالتوفيق




http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/39/www.hh50.com-Photos-Images-Expressions-Forums-0706.gif

حوريه البحر
02-08-2010, 09:51 AM
شكرا لكي عزيزتي ولجميل مانقلتي لنا
من الموضوع الهادف وفيه عبره ان شاء الله دووم الابداع لكي عزيزتي

*دموع القمر*
09-08-2010, 03:02 PM
قصه جميله ومؤثره
بارك الله فيكى
تحياتى
:66 (46):

غزير
11-08-2010, 05:15 AM
إرحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء
و الله موضوع فيه من العبر ما شاء الله
بارك الله فيك أختي على الموضوع

prince of love
13-08-2010, 12:30 AM
شكرا لك عالابداع وعلى القصة المؤثرة
دمت بخير

مايلي
19-08-2010, 05:17 PM
سبحان الله
الشكر لك اختي على القصة الرائعة
التي تحمل الكتير من العبر
تحياتي**مايلي**

nehal70
13-11-2010, 01:08 PM
صحيح هل جزاء الاحسان الا الاحسان صدقت يا ذا الجلالة

الكناري يونس الجبوري
13-11-2010, 11:08 PM
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
حتى وان كانت القصة من نسج الخيال فليس ذلك ببعيد عن قدرة الله سبحانه وتعالى
شكرا لك اختي الغاليه عل الموضوع المميز
تقبل مروري
وتحيتي لك

حذيفه الكتلوني
14-11-2010, 10:02 PM
مشكور يا اخي على هذه القصه الجميله والمعبره