المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نافذة النور في قعر السجون (( من مذكراتي ))



الحــر
27-07-2010, 05:02 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

سلامٌ عليك سيدي يا قائم آل محمد


لا انسى ذلك اليوم حينما كنا بين تلك الجدران الاربعة والقضبان الموصدة ....

ذلك اليوم وفي التحديد يوم ولادتك المباركة 15 من شعبان المعظم
في مثل هذه الليلة المباركة بالضبط
قبل ثلاث سنوات

كيف اعددنا العدة لاحياء هذه الليلة نحن محبوك وموالوك سيدي ياحجة الله في ارضة

وكيف احضرنا الحلويات والعصائر
وكيف بدئنا نصفق ونردد الاهازيج بحبك
من ذلك المكان خلف القظبان ..!

وما هي الا دقائق حتى جاء الحرس ليمنعوننا .!
ولما ابينا قاموا بمعاقبتنا
ونقلوا الرادود والشيخ الى زنزانة اخرى ...!

فاصابنا حينها الحزن والاسى لذلك سيدي...

فاخذة أُقلب عيني الى تلك النافذة التي في الأعلى
والتي كنت ارى منها بعض حريتي حينها ....

والتي كانت مثخنة هي الاخرى بالحديد .!
ولم تبقى الا مربعات صغيرة جداً لنرى من خلالها النور....

كان الليل حالك بالظلمة حينها فاخذة اقلب ناظري عبر تلك الفتحات الصغيرة

وكاني أبحث عن شيء ما ...!؟

نعم كان هذا شعوري اللا إرادي حينها ....

ما هي الا لحضات حتى ترآئى لي نور يتلالى في تلك الظلمه .!

دققت النظر من بين تلك الثقوب لأستطلع ما ذلك النور
فدهشت انه القمر ...

نعم انه البدر في ليل تمامه ...

وكأنه نور قائم ال محمد ترائى لي

وكان القمر فسر لي ذلك بكل وضوح....

فمن ذلك المكان في مقبرة الاحياء
ومن تلك الزنازين
ومن بين تلك الثقوب الصغيرة
دخل لنا النور ورايناه ساطعاً منيراً ...

فلم اتمالك حينها عيوني التي غورقت بالدموع
وسالت على خدي المتعب
لتنزل معها كل همومي والامي وهضمي ...

وخنقتني العبراات وانا انادي اخوتي وابلغهم تعالوا وانظروا الى هذا النور الذي دخل الينا ...

ناديتهم بلهفة وفرحة واستبشار ...

وانا اقول لهم اسرعوا قبل ان (( يخسف القمر )).. (( لانه وفي سنة 2008 من تلك اليلة خسف وكنا على علم بذلك))

نعم اسرعوا احبتي ... لقد احسست ان القمر يوحي لنا عن لسان حال سيدي ومولاي الحجة ابن الحسن صلوات ربي وسلامه عليه
جميعا ...
(( ان لا تحزنوا ولا تتالموا فان الله معكم ويرعاكم وينظر لكم ....
وانا وان غيبتني الدهور وحال بيني وبينكم اهل الظلم والجور فعيني ترافقكم ونوري يحيط بكم ))..

وكما مما لا شك فيه ان الامام المهدي (عجل الله فرجه) ينظر لنا ويعلم بآلامنا ويتالم لها ويدعوا لنا ويرافقنا مع كل لحضة ...
فانه حاضر بيننا وان غيبتهوا السحب كما ورد في كثير من الاحاديث ..!!!

فسلاماً عليك سيدي ياحجة الله في ارضة وبلاده

تقبل مني هذه الاسطر الولائية في حبك وعشقك سيدي يامن لم تنسانا ابدا

وانت الان مع الاسارى والمظلومين من اخوتي جميعاً ايضاً ترافقهم وتدركهم

فأنت املنا ومنقذنا وامامنا وقائدنا
وقلوبنا بك سيدي معلقة



كتبت بيد خادمك سيدي
15/ شعبان / 1429 هـ
حسن الforaten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?foraten.net/?


الحــر ,,,

طالب الناصري
29-07-2010, 08:09 AM
شكرا لاطلاعنا على هذه الذكريات
وفقكم الله

الحــر
29-07-2010, 09:50 AM
حياك الله عزيزي
يسعدني حضورك وتشرفك هنا
لك مني كل الشكر والتقدير

ام فيصل
29-07-2010, 04:07 PM
فأنت املنا ومنقذنا وامامنا وقائدنا
وقلوبنا بك سيدي معلقة

صلوات الله وسلامه عليه حين يقوم وحين يقعد
وحين يركع وحين يقنت ويسجد

لحظات قد تكون انتهت
لكنها باقية كالوشم في الروح ورغم مرارتها لكنها جـُملـَّت بهذا النور الذي زار ارواحكم واشاع الدفء والأمان فيها

نسأل الله ان يفك اسر كل أسير وسجين بحق مولانا صاحب الزمان وان يردهم الى ذويهم سالمين

شكرا لك عزيزي الحر
على نقل هذه الذكرى وبهذه المرارة والحلاوة معا ً

لك اطيب تحياتي عزيزي

الحــر
30-07-2010, 05:00 PM
الام العزيزة الطيبة
حياك ربي ويسعدني كثيراً حضورك وتشريفك بين صفحات مذكراتي
وشكرا لطيب دعواتك ورقي روحك
ونسئل الله ان نكون أهلاً لخدمة صاحب العصر والزمان عليه السلام
وفقك الباري ودمتي بكل خير وصحة وسلامه

الحـر ,,,

المهاجره
30-07-2010, 09:32 PM
طابت اناملك بوركت وجزيت خيرا كلمات تاخذ القلب معها شكرا لك
دمت حرا

* البتول *
30-07-2010, 10:25 PM
ماشاء الله
ورقة من ذكرياتك كان لنا الفخر بقرائتها
نفتخر بك ايها الاصيل على تحملك وصبرك وايمانك
هنيئا لك على هذا الجلد والصبر والاحتساب
وبارك الله بك وبزملائك الموالين
سرني جدا المرور في هذا القسم وقرائة ورقة من مذكراتك التي تطمئن لها النفس رغم الظلم والحزن الذي يعتريها لكنها كانت كالبدر في الظلام الدامس
حياك الله واثابك على ماتجملت به من صبر وايمان وثقة
دمت بحفظ الله ورعايته
تحياتي واحترامي لشخصك الكريم

rena
01-08-2010, 12:16 PM
جزاك الله الف خير
الله يعطيك العآفيــه على الطرح ...
كل الشكرلك وماننحرم من جديدك ..
تحياتي لك

prince of love
15-08-2010, 10:20 PM
لك التحية على هذا السيل المنهمر من المشاعر الجياشة الصادقة