المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لوب في مواجهة جديدة مع سائقي اسكندينافيا



صفاء الهنداوي
29-07-2010, 09:35 AM
http://www.aljazeerasport.net/Resource_Gallery/Media/Images/2010/5/27/201052795412229734_2.jpg



تشهد النسخة الستون من رالي فنلندا والثامنة من بطولة العالم للراليات منافسة جديدة بين السائقين الاسكندينافيين والفرنسي سيباستيان لوب بطل العالم للظفر بأحد أشهر الراليات في العالم.
وسيتنافس سائقو الفرق على مدى يومي الجمعة والسبت داخل غابات ييفاسكيلا شمال العاصمة هلسنكي، لخلافة السائق المحلي ميكو هيرفونن حامل لقب النسخة الأخيرة والساعي لتعويض موسمه المتواضع حتى الآن.
ويبدو هيرفونن وصيف بطولة الموسم الماضي بفارق نقطة عن بطل العالم الفرنسي سيباستيان لوب وبطل رالي السويد الافتتاحي هذا الموسم، بعيداً عن مستوياته. ورغم احتلاله المركز الثالث في ترتيب السائقين حالياً إلا أنه يبتعد بفارق 65 نقطة عن لوب المتصدر (151 نقطة) و14 نقطة عن الفرنسي سيباستيان أوجييه صاحب المركز الثاني.
وكان الفرنسي سيباستيان لوب سائق "سيتروين سي 4" أحرز المركز الأول في رالي بلغاريا، الجولة السابعة من البطولة التي تتضمن 13 مرحلة، متقدماً على زميليه في الفريق الإسباني داني سوردو والنروجي بتر سولبرغ.
واحتكر فريق سيتروين سي 4 في بلغاريا المراكز الأربعة الأولى للمرة الأولى في تاريخه بعد أن حل سائقه الفرنسي سيباستيان اوجييه في المركز الرابع، فيما جاء سائقا فورد فوكس الفنلنديان ميركو هيرفونن وياري ماتي لاتفالا في المركزين الخامس والسادس على التوالي.
ويشكل لوب بطل العالم 6 مرات متتالية قوة ضاربة بحد ذاته، وهو أحد ثلاثة سائقين نافسوا أبناء سكندينافيا على أرضهم إذ أحرز اللقب عام 2008، إلى جانب الإسباني كارلوس ساينز 1990 والفرنسي ديدييه أوريول 1992.
وكان لوب بطل أربع راليات هذا الموسم من أصل 7، حذر قبل انطلاقة الرالي: "بعد فوزي عام 2008 قلت إنني لن أخاطر مجدداً في فنلندا (شارك عشر مرات في الرالي). لكن انتبهوا، هذا لا يعني أنني لا أبحث عن فرض نفسي، لذلك يجب أن أقود بثقة كاملة".
وسيكون مواطنه سيباستيان أوجييه بطل رالي البرتغال الاخير، زميله الرسمي في فرق سيتروين، ورغم أن الأول لا يملك خبرة كبيرة في غابات فنلندا إلا أنه فاز في إحدى مراحل العام الماضي قبل أن يحل سادساً في الترتيب.
وقد يشكل النروجي بتر سولبرغ بطل العالم السابق وسائق سيتروين حالياً، خطراً على سائقي المقدمة بعد صعوده في بلغاريا على المنصة للمرة الرابعة هذا الموسم. ولم يحرز بطل العالم 2003 لقب أي رالي منذ تتويجه في بريطانيا عام 2005، لكنه يبدو مصمماً لخلافة سائقين محليين عمالقة أمثال أري فاتانن، هانو ميكولا، ماركوس غرونهولم، تومي ماكينن أو يوها كانكونن.
ويعود كانكونن (51 عاماً)، بطل الرالي أعوام 1991، 1993 و1999 للمشاركة في الذكرى الستينية لانطلاق الرالي، على متن "فورد أر أس دبليو أر سي" خاصة بفريق "شتوبارت أم سبورت" بعد ثمانية أعوام من اعتزاله.
وتقام المراحل الـ19 التي تمتد على مسافة 310 كلم على مدى يومين.