المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : (*)" قــصــ ــة مـعتـبــ ــرة "(*)



رفيقة القمر
03-12-2010, 01:34 PM
http://img105.herosh.com/2010/12/03/771105557.gif



http://img105.herosh.com/2010/12/03/33391264.gif


السلام عليكم هذه القصة حقيقية وواقعية
حدثت في مدينتي ( المسيب )
وذكرتها الكثير من الكتب المعتبرة عندنا
احببت ان انقلها لكم.

الناصبي والموالي

يذكر إن شخصاً سافر من إيران إلى كربلاء المقدسة
لزيارة الإمام الحسين
ولم تكن آنذاك أية وسيلة للنقل من وسائل هذه الأيام،
وحينما وصل ذلك الزائر الإيراني إلى قرب نهر الفرات
في قضاء (المسيّب). رآه أحد المزارعين وكان من النواصب،
فضحك منه، وقال له : أنتم الشيعة إلى متى تصدّقون هذه الخرافات،
وتظلّون تبكون، وتقرؤون التعازي،
وتأتون لزيارة شخص مات قبل (1200) عام

فلما سمع الزائر قول ذلك الناصبي تأثر كثيراً،
وقال له سأشكوك عند أمير المؤمنين، فأخذ الرجل يستهزئ به،
فلما وصل الزائر الإيراني إلى النجف الأشرف خاطب الإمام
قائلاً: يا مولاي، ياابن عمّ رسول الله
إني كنت قد جئتك بعشرات الحاجات،
ولكني الآن لي حاجة واحدة فقط،
وهي مجازاة ذلك المزارع الناصبي حيث أخذ يستهزأ بي وبعقيدتي

وفي الليل وبينما كان الزائر نائماً،
رأى في منامه أمير المؤمنين الإمام علي يكلمه،
ويقول له : يا فلان إنك ومن أجل زيارتنا قطعت هذه المسافات الطويلة،
فلك عندنا المنزلة والجاه والمقام،
ولكنا لا نستطيع أن نجيبك إلى ما طلبت من معاقبة الرجل الناصبي،
فإن لذلك الناصبي حقاً علينا : ففي أحد الأيام،
وحينما كان يحرث الأرض بقرب الفرات،
وقع بصره مرّة على الماء، فتذكر عطش أبي عبد الله الحسين
وقال في نفسه : كم هم ظالمون أهل الكوفة، إذ لم يسقوا الحسين
وعياله قطرة من هذا الماء الجاري،
ثم سقطت من عينه قطرة من الدمع، لذا فإن له حقاً عندنا

بعدذلك وبعد أن قضى عدة أيام في النجف وكربلاء،
عاد الزائر ومن نفس الطريق إلى إيران،
فمر أثناء عودته بذلك المزارع، فقال له المزارع:
أيها الإيراني هل اشتكيتني إلى علي بن أبي طالب؟

فقال له الإيراني : نعم شكوتك ، ولكن الإمام
أجابني بكذا وكذا، ثم ذكر له جواب الإمام أمير المؤمنين
مفصّلاً ،
فبكى ذلك المزارع كثيراً،
وتشيَّع من ساعته.فسأله الإيراني: عن سبب بكائه وتشيعه !!

فقال له المزارع : إنما قاله لك الإمام صحيح جداً،
ولم يعلم بهذا الخبر إلا الله وأنا.
لذا فعرفت أن إمامكم على الحق،
لأنه اطّلع على ما في باطني.
:66 (46): :66 (46): :66 (46):
قال النبي صلّ الله عليه وآله وسلم :
ما تصدّق الناس بصدقة مثل علمٍ يُنشر

اختكم خادمة آل الرسول : رفيقـة القمـر



http://img105.herosh.com/2010/12/03/190271636.jpg (http://www.herosh.com)

ندى مهدي
03-12-2010, 06:51 PM
شكرا لهذة القصة المعبرة وتعطيني الامل في ان كل مايدعو فيه الانسان من الائمة للشفاعة مسموع وانا حاسة بذلك

ام فيصل
06-12-2010, 08:12 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف
كل الشكر لك عزيزتي على نقل هذه القصة للعبرة والعظة لمبغضي آل محمد والتشكيك بهم

جعلها الله في ميزان عملك
ودام لنا هذا العطاء المبارك

مع تحياتي لك

m_ali
18-01-2011, 07:35 PM
اللهم صلِّ على محمد وآل محمد


ما خاب من تمسك بكم ، وأمن من لجأ اليكم


جزاك الله بموفر الحسنات وحسن العاقبة



http://winbmi.persiangig.com/Hosain/ASALAM%28wWw.Juyom.2ir.ir%29.GIFhttp://winbmi.persiangig.com/Hosain/ASALAM%28wWw.Juyom.2ir.ir%29.GIF
http://winbmi.persiangig.com/Hosain/BLOD%28wWw.Juyom.2ir.ir%29.gif

رفيقة القمر
02-02-2011, 05:47 PM
ندى مهدي
بالتأكيد غاليتي
فتلك كرامة منحها الله لهم
رزقنا الله وإيّاكِ زيارتهم في الدنيا
وشفاعتهم في الآخرة
تحياتي لكِ وشكراَ لمشاركتكِــ

رفيقة القمر
02-02-2011, 05:51 PM
القمة أم فيصل
اللهمّ صلّ على محمدٍ وآل محمد
وعجل فرج قائمهم يالله
الشكرُ موصولٌ لكِـ عزيزتي
لمرورك الذي يزرع البهجةَ في قلبي
تحيــــ لكِ أينما كُنتِ ـــــاتي

رفيقة القمر
02-02-2011, 05:55 PM
m_ali (http://www.alforat.org/member.php?u=200733)
الف شكرٍ لهذه الإطلالة المميزة
حشرنا الله وإيّاكم مع محمد وآل محمد
الطيبين الأطهار
اللهم آميـــن