المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ماذا تفعل لو عرفت إنك عقيما ً؟ هل ستكون نبيلأً وتمنح زوجتك حق الاختيار في الاستمرار



عاشق عيونك
25-05-2011, 02:43 PM
ماذا تفعل لو كنت عقيما ً؟
غدا ً سيكون لك إبن يحمل اسمك, غدا ً سيكون لك احفاد من حولك يلعبون ويمرحون , بهذه الآمال يتزوج الرجل ليحظى بأمنياته التي كبرت معه وفجأة تتحول الامنيه الى كابوس لا يراه في منامه ,بل في يقظته حين يكتشف انه رجل عقيم وان نسله سينقطع عن هذه الدنيا, لن يسمع كلمة بابا, لن يحمل طفلا ً على كتفه, تخيل انك تعيش هذه الاحداث , انت رجل عقيم ,لا امل لك في الانجاب زواجك مهدد , زوجتك تعيش دوامة الحرمان بصمت مفزع ,وانك ستحرم من ان يحبو طفل في بيتك , فهل تمنح زوجتك حرية الاختيار بينك وبين فرصة اخرى مع رجل اخر لتحقق حلم الامومه معه , هل يكون الرجل نبيلا لهذا الحد
ام انك ستظهر المسأله على انها قضاء وقدر الله وعليها ان تتحمل نصيبها الذي اراده الله لها في ان لا تكون ام ؟هل ان منح الزوجه هذا الحق بعيدا ً عن العقليه الشرقيه؟ ام انه تصرف لبعض الافراد؟ علينا ان نعرف الى اي حد يعطي المجتمع الرجل الحق والسلطه في قضايا الاسره ومن ضمنها ( عدم الانجاب )
فالمجتمع الشرقي في حالة مستمرة من ان الرجل معافى من اي عيب او خلل يطرأ على الاسرة مما يدفع الزوجه في حالة تاخر الانجاب الى الشك في نفسها قبل الشك في زوجها فهو معصوم عن الخطأ وعن العيب وعن العقم ايظا ً كما زُرع في رأسها منذ نعومة اظفارها,فالزوجة لا تملك الجراة لتطالبه بأجراء فحوص او تحاليل وكأنها تخجل او مذنبه من السؤال نفسه الذي يجرح إحساسه ولكن لنفرض انه خضع للتحاليل وتبين( انه عقيم)
فهل تعتقدون انه سيكون رجلا ً حضاريا ً ويجلس مع زوجته ليمنحها حقها في الاختيار؟ ان الازواج اصحاب العقليات التقليديه الملتزمين بمعايير المجتمع القديمه سيعتبرون عقمهم نصيب العلاقه الزوجيه , والزوجه في عرف لا تملك في رأيهم الحق في اقتناص فرصة امومة من زواج آخر وإلا دخلت في العيب والحرام , فالزوجة ملزمة بتحمل (عقمه) والزوج غير ملزم بتحمل (عقمها ) حسب ما يقوله المجتمع وما رسخته العقلية الشرقية لذلك فنادرا ً ما نرى رجل يحتظن زوجته العاقر وان كان في احسن حالاته فهو سيتزوج غيرها ثانية ً وثالثة ً حتى تنجب له ولي العهد الموعود الذي يحمل اسمه , الاختلاف بين سلوكي الرجل العقيم والمرأة العاقر لا يمكن ان يكون بسيطا ً وحين نعرف بان المراة العاقر قد تذهب لتخطب لزوجها بكامل ارادتها , وان زوج المرأة العاقر قد يطلقها , احساس ألأمومة وإحساس ألأبوة لا يمكن ان يُشبّه بإحساس ٍآخروهنا ينتهي الموضوع نهاية ًمأساوية ًلحكاية ِزواج وحب حقيقي

حب ساره
27-05-2011, 03:17 PM
تسلم يا (عاشق عيونك) موضوع يستحق النقاش انا برائي عندما يكون الطرفان متفاهمان هذا يسهل بعض الأمور ومنها (العقم ) بس للأسف الكثيرون من الطرفين عندما يعلم احدهما السبب بالأخر يعني عظم الله اجره والله انا اسمع الكثيرون عندما تكتشف انه المشله في زوجها ....... والله تبدء المشاكل والمعايره والله المستعان وعندما هو يكتشف ذالك تبدء نفس القصه و اول شي يبدء بقوله انا اريد ان اتزوج يعني والله انا اقول اتقو الله في هذهِ الأمور عندما يحدث شيئ كـ هذا لو تفكرو ملياااا لما حصلت اي مشكله
انا اعلم انه المرأة تحب ان يكن لها بنت او ابن يناديها ماما والأب كذالك يحب ان ينادى بـ بابا ولاكن اذا الله جله في علاه اختار لكم ذالك مذا عساكم ان تفعلون ؟ لو فكرتم في هذهِ الطريقه بأن الله قد اختار لنا هذا وتصبرو وتحتسبو
والله لن تخسرو شيئ فـ والله ان الله لم يختر لعبده الضر قط وانا الأنسان يستعجل دائمااا ولا تنسو قول الله تعالى
.... وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئاً وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئاً وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ) [البقرة:216] يا احبابي اذا بلي احدكم (فالعقم ) من كلى الطرفين فلا ييأس ولا يبدء كُلاً منكما الشجار و انتي تقولين له اريد الطلاق وهو يقل لكِ انا اريد الزواج احبتي ولا تنسو الفضل بينكم ..اعتذر على الأطاله
اشكرك غالينا المبدع ...عاشق عيونك ... على هذا الموضوع والله انه قمة بالروعة والجمال تعجز كل الكلمات على الرد ولاكن لا يبقى لي الى ان اقول لك لا تدعنا ننتضر اكثر نحن بشوق للمزيد من الأبداع لاتحرمنا من جديدك المميز تحياتي لك

الصابرة
27-05-2011, 05:26 PM
والله الموضوع
كثير حلو وحساس
بس الانسان خلق ضعيف وعجول
ودائما يحس بالنقص اذا ما انقصه شيء
والله الانسان لو يفكر بقليل من التمعن بكلام الله لكان خيرا له والله المستعان

حسام صفاء
27-05-2011, 07:31 PM
شكرا لهذا الموضوع
انا مع منح حق الاختيار في تقرير المصير ..
تحياتي

عاشق عيونك
05-06-2011, 05:41 PM
حب ساره .. الصابرة .. حسام
شكرا للمداخلة

تحياتي للجميع

رتاج
15-06-2011, 06:43 AM
احسنت اخي الكريم عاشق عيونك

انا ممن كتب الله لهم الانتظار في استقبال الحمل والحمد لله لم يطل انتظاري

فبعد شهرين من زواجي منحي الله احلى هديه وفرحه ولكن الفرحه لم تدم واجهضت جنيني

وبعدها انتظرت سنتين ومع المعانات بالعلاج منحني الاهي فرحة اخرى ولكن انها ايضا لم تدم فأجهضته

مرة اخرى

وضاعت البسمه مني ولكن زوجي ولله الحمد ما زال متمسكا بي ولكني دائما اردد ان

كان يريد طفلا

فليتزوج غيري ولينجب اطفالا قبل ان يفوته العمر وانا لا استطيع ان اثبت جنينا في بطني

بسبب المرض

الذي اعانيه مع اني ما زلت صغيره ولكني اطلب الانفصال عنه ليرى حياته وهذا حق لابد

ان لا امنعه منه

وشكرا لكم واستميحكم عذرا على الاطاله

شاطئ السلام
15-06-2011, 03:17 PM
تحية عطرة سيدي عاشق عيونك انه لموضوع شيق يستحق النقاش ان في مجتماعاتنا الشرقية لايجوز للمراة ان تطلب من زوجها اجراء التحاليل اللازمة وان كان العيب من المراة تبدأ المعايرة من الزوج وأهله واأن كان العيب من الرجل يعيش عقدة النقص وتبدأ الحياة تدريجا تتحول الى مآساة وجحيم لايطاق مع هذا اقول هذا يبقى علذ مدى التفاهم والادراك بين الاثنين لو كانوا متفاهمين ومثقفين لايمكن لأي مشكلة تهدد حياتهما الزوجية وعلى مدى النضج العقلي والفكري كما استشهدت الاخت حب سارة بالقرآن الكريم في سورة البقرة اما اذا الحياة الزوجية خلت من التفاهم والادراكالعقلي من كلا الطرفين لاضرورة لوجود عقم لتهديد الحياة الزوجية بالاضافة الى ذلك ان الحياة الزوجية اقدس حالة في الحياة البشرية كما ذكر في القرآن الكريم (ولقد خلقنا من انفسكم ازواجا لتسكنوا اليها)|
رائع في طرح موضوعك ياغالينا...عاشق عيونك...
تقبل مروري لك مني كل الود والتحية

المحياوي
16-06-2011, 09:24 AM
شكرا اخي العزيز على الموضوع الشيق
بكل صراحة انا رائيي اذا كان الحب حاضرا ومتبادلا بين الطرفين فلا يجرؤ اي منهما على الطلب من الاخر ان يتزوج او يعطيه حق الاختيار لان الحب مشروع تضحية دائم اي بمعنى اوسع ان الزوج اذا كان يحب زوجتة حبا صادقا وفيا لها لا يجرؤ على التفكير بزواج اخر اذا وجد المشكلة تكمن في زوجته وقولي هذا عن تجربة حدثت مع عمي الذي ضل مصرا على عدم الزواج بامراة ثانية على مدى 25 سنة وهو يعرف ان المشكلة تكمن في زوجته
تحياتي لك مرة ثانية وتقبل مروري