المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : وكان اللقاء



امنيات ضائعة
29-07-2011, 10:42 AM
كانت مجنونة به ولكنه لم يستحق هذا الحب فقد غدر بها وبقت هي على حبه بالرغم من كل شئ وهو رحل من عالمها بعد ان غدر بها وغرز في قلبها البرئ الذي لم يكن له ذنبا الا حبه غرز خنجر الغدر ورحل عاش حياته طولا وعرضا وبعد ان خسر اشياء كثيرة احس بقيمتها فاخذ بالبحث عنها اخذ يسأل عنها هنا وهناك ختى وجدها تانق وذهب الى مكان عملها وقق في طريقها ومن بعيد راها ذهل عندما وجد ان الزمن عندها قد توقف فهي تلك الجميلة الانيقة التي عرفها وقف امامها ونظرت اليه لم تصدق نفسها عندما راته فكاد قلبها ان يخرج من بين اضلاعها وارتسمت على شفاهها ابتسامة فرح وبنفس الوقت ترقرت في عينيها دمعة الم وبكبرياء لبوة اسد سالته ماذا تريد لم يستطيع ان يتكلم فقد ضاعت منه كل الحروف كررت السؤال لما عدت لتعرف ماذا فعل فراقك بي نعم بعدك حطمني مزقا اربا اربا فراقك جعلتي اشلاء متناثرة هنا وهناك ولكني تجاوزت ازمتي

ولكني تجاوزت ازمتي واستطعت ان انساك فقد اصبحت سطرا في ددفتر ذكرياتي اجابها بصوت خجل لا لم ولن اكون ماضيا في دفترك مكتوب باول سطر في دفترك في اخر سطر فانا الاول والاخير فلن يكون بعدي رجلا غيري سكن في مملكتك ردت بضحكة تشبه موسيقى المونور تتكلم وكانك متاكد من كلامك قال نعم اتعرفين لماذا دت لا لاني لم استطيع ان انساك لم استطع ان احب غيرك فقد كنت ارى وجهك في كل الوجوه واخذت انادي الناس جميعا باسمك وضعه يديه على وجهه واخذ يبكي كطفل اضاع والدته
لا استطيع ان اعيش بدونك افهميها وارجعي لي لنكون
كما كنا حبيبن لا يفترقان
سكتت
وعقلها يأبى ان يغفر اين كبريائها اين كرامتها ان سامحته احبتي لم استطع ان اكتب نهاية فلكل من يقراها له ان يضع لها نهايه ويكتب لنا لماذا اختار هذه النهايةلها .
بقلم
اختكم امنيات

سامي المشكور
29-07-2011, 02:50 PM
كلمات رائعه جدا
تنبض احساس ومعنى
لك خالص الود

امنيات ضائعة
30-07-2011, 09:06 PM
كلمات رائعه جدا
تنبض احساس ومعنى
لك خالص الود

الاروع هو تواجدك في متصفحي المتواضع

كبريــاء رجـل
31-07-2011, 06:26 PM
قصة مؤثرة جدا سلمت يداك اختي لنقل هذه القصة المميزه
ارق التحيات لكـ

امنيات ضائعة
03-08-2011, 09:46 PM
قصة مؤثرة جدا سلمت يداك اختي لنقل هذه القصة المميزه
ارق التحيات لكـ

التميز حقا
هو تواجدك في متصفحي