المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ترقبوا قصة رمضان ...قريبا مع اميرة كل الحسان



الصفحات : [1] 2

prince of love
06-08-2011, 12:01 AM
قريبا باذن الكريم المنان ..تنطلق حكاية رمضان ...حكاية اميرة كل الحسان ..التي اجتمع فيها الحسن والجمال والنباهة والذكاء ....وكيف اجتمع عليها الحساد والاعداء ...للنيل منها فانتصرت عليهم بما تملك من ذكاء ...

انتظرونا ..قريبا جدا مع قصة اميرة كل الحسان ...

نــونــة
06-08-2011, 12:09 AM
راح ننتظر بس كون ماتطلع مثل ذيج القصه
انتظرنه ولحد هسه مابيها نهايه
تحياتي الك طبعا احب اتابع قصتك لان احسك تملك قدرة على استنباط الكلام وعلى سرد متسلسل جميل للاحداث انا متشوقه لقراءة قصتك
تقبل مروري

prince of love
06-08-2011, 12:35 AM
انشالله تعجبك القصة نونة ...
وتكوني احد ابطالها وتكمل عل خير ...

سفيرة الاحلام
06-08-2011, 12:40 AM
فاضلي,,
شكرا ع هذا النشاط
و اعتبرني من احد متابعيك للنهاية
بانتظارك بكل شوق
تح ـياتي و ودي

prince of love
06-08-2011, 01:02 AM
وشكرا لك عالاطراء والمتابعة لاخر حلقة ...وانشالله نتواصل بهمتكم وتشجيعكم حتى العيد باذنه تعالى ..
سفيرة الاحلام ستكونين بطلة اخرى من ابطال القصة ..
لك تحياتي وودي ...

ايليا الغانمي
06-08-2011, 07:26 AM
اكيد ننتظرك سعد
وكلنا شوق لقراءه القصه
وحبيبي ما أوصيك دخلني شلون ماكان بالقصه
وخاصتآ ويا الاميره هههههههه
تحياتي وتقديري

prince of love
06-08-2011, 12:21 PM
هلووووووووووووو ايليا الغانمي ...
اخوية تدلل صار اسويك الشرير للي يريد يخطف الاميرة وهي متريده ..وكلما يترقب منهه تضربه راشدي
( لتخاف موة راشدي صحيح ..لا مال تمثيل )
هههههههههههههههه

نــونــة
06-08-2011, 12:56 PM
عفيه عليك وعاشت ايدها
بس ميصير بس راجدي خليها تضربه بطابوكه
بحديدة تصير احلى بهواي هع

**نور الهدى**
06-08-2011, 01:53 PM
ههههههههههههههههههههه
والله اخونه ايليا حيل يلوكله هذا الدور ومعه المساعده المعروف بالمشاغب لا تنساه هههههههه

منتضريك يا امير الكلمات الرقيقه

على احر من الجمر

شفت ايليا صدق اخونا بوعده راح تقراء اخيرا قبل لا اموت



شكرا لك يا برنس لوف مره ثانيه

قرة العين
06-08-2011, 02:28 PM
prince of love
رائع اذ نرى قلمك المتفاني يصوغ لنا روايه جميله وشيقه
من ابداع تخصيب عالمك الخيالي .
متابعه ان شاء الله
دمت بخير وعافيه

prince of love
06-08-2011, 03:56 PM
شكرا لكم جميعا عالاطراء ..وشكرا لك يا صديقتي قرة العين وانشالله العمل البسيط يعجبكم ..
لان بصراحة من كثر العطش الرمضاني مو قادر اشوف الكيبورد ...ومع ذلك سننطلق اليوم بعد الافطار راح ينزل الفصل الاول ..
ولكم تحياتنا ..

prince of love
06-08-2011, 09:12 PM
الفصل الاول..
اليوم الاربعين !

كان ياماكان في قديم الزمان وسالف العصر والاوان ...وحين كان الانسان يعيش في ظلمات الشر واستبداد الطغيان ..
كانت هناك ثلاث جزر متجاورة في بحر النسيان جزيرة يسكنها الجان واخرى يسكنها الشيطان وجزيرة ثالثة يعيش فيها الانسان ..
وكانت الجزر الثلاث تخوض فيما بينها حربا سجال طاحنة ينتصر فيها الجان تراة والشيطان تارة اخرى والمستضعف فيما بينهما الانسان ...حتى جاء ملك اسمه ( فنجان ) فحكم جزيرة الانسان وتمكن بحيلته وعقله من الايقاع بين الجن والشيطان فاتقى شرهما ردحا من الزمان ...
فلما اقتتل الفريقان ردحا من الزمان وكانا في تلك الفترة على جزيرة الانسان يغيران فيسفكان الدماء ويعيثان في الارض فسادا ويقتلان ...والناس بعيدون عن الامن والامان تدخل الملك فنجان واقنع الطرفان المتقاتلان على القاء السلاح والركون الى الحكمة والحوار بديلا ن عن الدم والقتل والرعب وماكانا يفعلان ...
وبعد طول سجال وغدو واتيان تم ابرام اتفاقية هدنة بين الثلاثة على تحريم القتال لعشر سنوات بالتمام والكمال على ان لا يحدث خرق للاتفاق من قبل اي من الاطراف الثلاثة فاذا حدث وخرق طرف من الاطراف الاتفاق يحكم الطرفان الاخران بالعقوبة في المكان والزمان الذي يحددان ...
اعزائي القراء الكرام في الوقت الذي نكتب فيه قصتنا هذه ستكون الاعوام العشر على وشك الانتهاء ولم يتبق منها الا اربعين يوما وينتهي البلاد ويعم السلام بين الاخوة الاعداء .
كانت مملكة الانسان تستعد للاحتفال الكبير لتجديد البيعة للملك فنجان وتتويج الاميرة ابنته البكر اميرة كل الحسان الاميرة ( نور الهدى ) التي اطال الشعراء وصفها وتغنى بها حملة الاذكار والحكايات وحسدتها كل النساء ...كان اليوم هو اليوم الاربعين لانتهاء الصلح المؤقت وانطفاء نيران الفتن ...حيث اقيمت احتفالات العد التنازلي وحفل اعادة التتويج والاحتفاء بالعائلة المالكي التي انقذت بني الجنس البشري في تلك الجزيرة المنسية من كيد الشياطين وبطش الجان ..

لكن الاربعين يوما التنازلية سوف لن تسير حسب التوقع بل ستكون اصعب من اربعين عاما من محاربة الجن والشيطان ..

نــونــة
06-08-2011, 09:23 PM
بدايه روعه وموفقه بارك الله لك في جهودك

**نور الهدى**
06-08-2011, 09:50 PM
ووييييييي اخجلتم تواضعي انا الاميره ههههههههههه
استمر حكايه شيقه جدا

تحياتي ياامير الكلمه

prince of love
06-08-2011, 09:54 PM
ولكم التحية جميعا وانشالله تعجبكم القصة بتفاصيلها القادمة

سفيرة الاحلام
06-08-2011, 11:02 PM
بداية رائعة فاضلي,,
متابعة بصمت

تح ـياتي

prince of love
06-08-2011, 11:27 PM
ولك التحية سيدتي ..

prince of love
07-08-2011, 03:48 PM
لا زلنا في اليوم رقم اربعين ......
ولا زالت مملكة جزيرة الانس تعيش احتفالاتها الطروب منذ المساء والى ما بعد الغروب وقد اجتمع الناس من كل حدب وصوب قاصدين الطعام والشراب والملاهي والحسان الطروب ..
وكان الملك فنجان قد اقام مائدة عظيمة وكان على يمينه سفير مملكة الجان ( ايليا الغانمي ) وعلى شماله سفير مملكة الشيطان ( خفاش) ومعه الوزارء واعيان البلد وكبار قادته ومستشاريه ..
ولما قاربت الساعة العاشرة من المساء وحسب الطقوس المتعارفة في تلك المملكة وبعد اعادة تويج الملك والبيعة له فقد امر الملك المنشدين بانشاد التراتيل والاغاني الخاصة بتنصيب الاميرة ( نور الهدى ) اميرة على المملكة وولية للعهد فاحتفل الناس وهاج وماج الحشد ورقص العبيد وهلل الجند وعزف المنشدون اغاني العلاء والمجد ورددوا اناشيد الحماسة وتجديد العهد ...
فلما حان دور الاميرة للتتويج اقترب منها والدها يحمل وراءه كاهنان مسنان شمعدانان فضيان عتيقان عليهما نقوش ورسوم النسور والعقبان وهما يرتلان الاناشيد التي لا تقرا الا عند التتويج وايام العيد ..
فلما البست الاميرة تاجها وتزينت بعقدها واستوت في وقفتها وحيت والدها وقفت وهي تخاطب الشعب بصوتها العذب قائلة :
ايها الشعب الانسي المعظم ...قد اقبل السلام وعم ودمنا بخير انا وانتم ..
اما وقد شرفتموني بهذا الكرم العظيم والفضل الجسيم فاني ارجو ان احفظ العهد واتبع الطريقة ولا اكون لكم اميرة ...بل اختا وصديقة ..
ولما اكلملت الاميرة نور الهدى خطبتها ..وانهت عهدها وكلمتها صفق لها الشعب المسرور وحياها الملك وهو بها فخور ..
ولما شاهد خفاش سفير مملكة الشيطان حسنها وجمالها وخطابتها وكمالها وسوس لنفسه ولم يطق صبرا ..فقرر ان يوسوس لايليا الغانمي على انفراد عله يجد عنده بعض المراد ..
فلما خرج الخفاش وايليا يتحادثان والشعب قد وصل في غمره احتفاله الى مرحلة الهذيان قال خفاش :
هل رايت ما رايت يا غانمي ؟.اليست تلك الاميرة الجميلة الانسية ساحرة حقا ؟

ايليا : بلى انها تسحر النفوس وتؤنس وحشتها ..ما احوجني الى جنية تشبهها ..
خفاش مبتسما بخبث : ولماذا تكون جنية ؟ لم لا تكون انسية ؟
ايليا باستغراب : ماذا تعني ايها الشيطان ؟
خفاش : اعني ما تعرف وما تتمناه في نفسك يا صديقي ..
ابتسم ايليا : لقد قرات افكاري اذا ..
خفاش : بل تغلغلت في اسارير نفسك ..واعرف ما يموج في قلبك وما تشتهيه الان منها ..قبلة ندية على شفاه وردية ..
ايليا : اخجلتني يا خفاش ..لكن كيف السبيل لتحقيق المرام ووصال الاميرة بحبل الغرام ؟
خفاش : هناك الف طريقة وطريقة يا صديقي الجني ...استمع الي..

**نور الهدى**
07-08-2011, 05:11 PM
هههههههههههههههههههه

الخطبه ماتي كلش حلوه كانه عبرت عما بداخلي

استمر خيو

بش شوفو اني مسلحه ههههههههه

prince of love
07-08-2011, 08:11 PM
حرامات كتبت جزء وانقطع النت وخسرته ...
تبا ...

نــونــة
07-08-2011, 08:15 PM
يمعود مو وكت كطعه النت هسه
جاي نقرا القصه ومندمجين حرامات
حاول ترجع تكتبه مرة ثانيه لان الظاهر
وحسب ماشفت القصه كووولش حلوة
ومشوقه أنا بأانتظار الجديد تحياتي لك يافنان يامبدع

ايليا الغانمي
07-08-2011, 08:27 PM
لويش هيج حبيبي سعودي خال دوري سفير الجان
والنوب مصادق الشيطان ههههههههه
لعد سفيره الاحلام وين صارت
نونه انطيها دور الساحره لان هي تحب هاي السوالف هع
يثبت الموضوع لعيونكم

نــونــة
07-08-2011, 08:32 PM
عابتلك هاي شلون صايرة
ساحرة واسمها نونه
انت من صغرك مخاوي الشيطان هاي
موجديدة عليك مسوي روحك متعرفه وانت
وياة دهن ودبس هع
برنس معليك منه هذا جني وعليك الحساب
انا طيوبه لاتخليني ساحرة وشريرة ميصير اهئ اهئ اهئ

prince of love
07-08-2011, 08:57 PM
هههههههههههههههههههههههههه
لا نوني انتي راح تكونين بدور القطة التي تشوف كل تحركات الجان وتكشف مكائدهم وحيلهم
وانتي حتكونين السبب في انتصار الاميرة
شكرا عالتثبيت اخ ايليا ...
لا تقلق هسة انته قابل من صدك صديق الشيطان ...بس هو يوسوسلك وانت تسمع كلامه
ههههههه

نــونــة
07-08-2011, 09:01 PM
أي اريدك تراوي ايليا نجوم الضحى ههههه
شيخلصك مني ايليا وراك وراك زنكه زنكه دار دار بيت بيت الى ان يتم تطهير المنطقه
من الجن والشياطين هههههاي

**نور الهدى**
07-08-2011, 10:41 PM
يا احبائي يا احبائي يا ابناء شعي

لا تتعاركون نونه حبي اكيد راح نقوم بدور يطفش ايليا

هاي شلون بلشه ههههههههههههه

يالله اميرنا كمل

prince of love
08-08-2011, 12:14 AM
ههههههههههههههههه
لكم التحية
لا زلنا في الليلة الاربعين واسف النت تعبني شوية واخركم ...
انصرفت الاميرة نور الهدى من الاحتفال وهي على غير هدى .فبالرغم من الاحتفال والفرح الغامر والضيافة وموائد الكرم العامر فان الاميرة كانت في وضع اليائس المحاصر ...
وهكذا ما ان انتهى المحتفلون من عزفهم وذهب الجنود الى ثكناتهم وغرفهم
فقد غادرت الاميرة نور الهدى وقد علاها الهم وعلى محياها من الشوق فيض قد بدا ...فلما وصلت الى جناح قصرها ....هالها الصمت من حولها وطرق الشوق ابواب فؤادها وداهمها من علق به حبه وودادها ..فلم تطبق الصبر على مااعتلاها ولم تستطع الصبر على لواعجها وهواها فنادت انيستها وسميرتها ووصيفتها صفية :
صفية ...تعالي اريدك في شيء ..
جائت صفية وهي تمشي مشيتها السريعة تلبية لامر مولاتها ومطيعة :
لبيك يا سيدتي ومولاتي ..هاك ما شئت ..هل تطلبين حياتي ؟
فقالت نور الهدى وقد زاد عليها الهم والغم وبرحها الشوق :
بل ليس لي في حياتك ارب ...اريد ان اسمع شيئا من العزف والطرب .فان فؤادي مسه من الشوق نصب ..
فادركت صفية ما بمولاتها من بلية ...فنادت العازفين والمطربين وهي تلتفت ناحية الشمال واليمين علها تبصر ما يمكن ان يذهب عن مولاتها التعب والارق ويعين ...
فلما حضر العازفون والمنشودن وبداو يعزفون ويطربون قالت نور الهدى مخاطبة صفية والدمع يترقرق في ناظريها فيزيد من حمرة عينيها ويكحل بلون الجمال جفنيها :
بل انشديني شعر الوله والاشتياق ..فاني الى من احب في احتراق ...
فقالت صفية : اني لاخشى عليك يا مولاتي من غد ياتيك بالعلات ...فدعي الدمع عنك وافرحي ...انما الحزن معجل بالممات ..
فصمتت الاميرة ولم تجيب وهي لا تفكر سوى بالحبيب فلم تجد صفية بدا من تغيير الانشودة والاغنية ...
فغنى المنشدون وصدحوا :
امير الحي ان اقبل علينا
فانا بعد فقدك قد عيينا
امير الحي اقبل فالليالي
بها شوق اليك وقد غشينا

فلما سمعت الاميرة نور الهدى الانشاد والعزف اعترتها موجة من الحزن والخوف وتذكرت من تاه عنها سبع سنين ولا تدري ان كان لا زال اسيرا ام لقي الحتف ..
فابتعدت عن المجلس واتخذت لها مجلسا في ناحية قصية من الجناح عند احدى الشرفات وبدات تلقي طرفها في الافاق بعيدا عن الازمان والمسافات ..وتستعرض في ذاكرتها ماكان من الحب ومافات ..ففاض منها الدمع وانشدت همسا مسموعا تقول :
هبط الليل دونه لا تلمني

عاذلي ان بدا علي
باني
في الهوى غارق
فهل من حياة
دونما عاشق
ودمع
وان

ثم سكتت فسمعت بكاءا خفيضا فلما التفتت شاهدت نونة وهي تقف خلفها فعانقتها وهي تشعر بما تشعر به رفيقتها فلم تستطع امساك دموعها ان تجري ومن حيث تدري ولا تدري ...فقالت تخاطب نونة :

رق مني الفؤاد فهل من تجني
حينما ينطق القلب بما فيه ...مني
انه الشوق الى من اراه
كل ساعة ...قاب قوسين مني
فسلام على السجين بعيدا
انحل القلب في دروب التمني
وسلام على اميري سلام
حين يحنو عليه حزن ويبني
حول ناظري الف سور
حول قيده الف لحن

زهــراء
08-08-2011, 12:18 AM
ساكون متابعه للقصة

دمت بخير

نــونــة
08-08-2011, 12:18 AM
اللله الله سلمتك اناملك لما تخطه من ابداع
واتمنى يرجع الاسير بلسلامه
لحبيبه كلبي نوارة

prince of love
08-08-2011, 12:23 AM
سلمتي عزيزتي زهراء عالمتابعة ..منورة الموضوع بوجودك ...

لج هاي انتي جني نوني ....هههههههههه والله لاخليج تتغلبين عالايليا بالقصة
هاي اشوكت لحقتي قريتي الاضافة ...يا جنية ..يا بزونة هههههههه

نــونــة
08-08-2011, 12:39 AM
مو كتلك متابعه كل تحركات
وجاي انتظر باقي القصه يمته تكمل
وانا اول وحدة اقراها بس ماوصيك
بايليا اخوي اخوي هههههههه

prince of love
08-08-2011, 12:46 AM
راح اخليج تشوين على اذانه بصل
ههههههههه

prince of love
08-08-2011, 12:59 AM
نهاية الليلة الاربعين ...
اقتربت الليلة الاربعين على نهايتها وبدا العد التنازلي للايام المتبقية قبل حلول السلام الدائم بين الجزر المتصارعة وانتهاء الخصام ...وكانت نوني صديقة بنت الهدىت تجلس الى جانبها وتحاول تقوية عزيمتها والهامها المزيد من الصبر والتعقل في انتظار الحبيب البطل وفارس قلبها المبجل ..
نوني : سيدتي الاميرة المصون ..يا صاحبة القلب الحنون ورفيقة الاحزان والشجون ..مالي اراك عابسة مقطبة وقد اقبلت الايام معلنة نهاية ايام الحرب والسنون وباعثة فينا الامال الكبار وصارفة عنا المقادير والاقدار ..
وقد علمتي يا سيدتي اني واحدة من ضحايا الحرب ...فقد مسني عارض من الجن فامسيت واصبحت لا انا باميرة ولا انا بهرة حقيرة ...وها انذا انتظر الفرج مع المنتظرين ريثما تنتهي الايام الاربعين ونكون بالسلام والامن من المتنعمين ...
فخجلت نور الهدى من حالها وقالت وهي تحاول احياء امالها:
نعم اعرف ما اصابك يا صديقتي الاميرة ...وكيف اصبحت وامسيت وقد اصابك من تصاريف الدهر ما اصابك ...وما اريد الا ان انفث عن حزني وبعض همي ..فانا قلقة بشان مولاي الامير ..فهل لي جناح اليه اطير ام هل لقلبي جرعة من تصبير ..

وكانت نونة اعزائي القراء قد اصيبت بصاعق من الجن او الشيطان اثناء تلك الحرب التي ذكرناها فتحولت الى قطة ...وبعد العلاجات الروحانية والتعاويذ الشيطانية والاجراءات الكثيرة صارت تستعيد عافيتها لبعض نهار فتعود اميرة ..ثم ما تلثب ان تعود لتكون هرة صغيرة ...وهي في انتظار انقضاء مهلة الاربعين لتكون من الفائزين الفرحين ... وسبب اصابتها بالعارض انها كانت تملك موهبة رؤية الجن والشيطان وهم على مبعدة كبيرة فتحذر اهل المدينة والسلطان ..

وبينما كانت الاميرة ونوني تتسامران وقد انقضى من الليل ثلثان واوشك الصبح ان يفيض على الارض بالبيان كان ايليا الغانمي يقترب منهما وينصت السمع اليهما ...غير ان نوني تنبهت الى ذلك بسرعة واجفلت وهي تقول : سيدتي ...اني اشعر بشيء غريب ...وكأن هناك جن قريب ...

في تلك الاثناء نودي في القصر : لقد وصلت سفيرة ارض الاحلام فقوموا ادوا لها التحية والسلام يا سكان القصر المستيقظين والنيام

نــونــة
08-08-2011, 12:59 AM
ههههههههه
وانا بالانتظار والله لاخليهم طشار
وميعرفون ليلهم من النهار
هههههههه
تصبحون على خير

نــونــة
08-08-2011, 01:02 AM
هههههههه جاي يسترق السمع
عليمن ايليا سوالفك متعبر علينه ههههههههه
اراكم غدا باذن الله دمتم بحفظ الله ورعايته

prince of love
08-08-2011, 01:14 AM
ههههههههههههههه
اهلا وسهلا بيج وتصبحين على الف خير
ايليا يستمع لسوالف النسوان ..اشكد عيب عالجني يسوي هيج شغلات
بس العتب على الخفاش الشيطان وسوس لايليا وسواه جني متقاعد ههههه ...
على راي المصريين ( اخص عالجنيين )

**نور الهدى**
08-08-2011, 08:09 AM
هههههههههههههههههههههههههه
هذا ايليا ميبطل خباثه
لج نونه هاي شلون قلب طيب عند ج يا بعد عمري اتني

يالله ابداع مو طبيعي والله شي قوف الخيال

اني طبعا ما اصحى من النوم للضهر صرت اصحى من الصبح حتى اشوف شو صار بعد

يالله خيو منتضريك على احر من الجمر

والله انت الامير وامير اجمل الكلمات العذبه

ديار
08-08-2011, 01:08 PM
ســـــــــــــــــــــاحر





أنت







تسحرنا






فنصير مستمعين تارة وتارة نمزق الكواليس لندخل بحثاً عن الاحداث ونصنعها معك وتارة نصمت فقط
جربت سحرك الاسود والاحمر والابيض حتى صرنا نتقن سحرك فلا تتعجب إن إنقلب السحر على الساحر ورأيت نفسك يوما ما جنياً أو اميراً أو كما المسكينه نونه قطة صغيره ...
أيها الساحر أمير الحب لم يتسى لي ان اقرأ القصة من حيث بدات لكنني أعدك بقرائتها
فقد علمت ان اميرةَ تسكن القصور تثير التساؤلات وتترقب فارساً قد غاب طويلا هي نور الهدى إحذرها صديقي فكثيرا ما تمردت على الكتّاب لتصنع سيناريو خاص بها
كن رقيقا مع الاميره نونه فهي عزيز قومٍ ذل فقدت جدائلها وإبتسامتها واغانيها حين صباحٍ ومساء تتطلع اليك أن تنهي مأساتها
أما ايليا فكان ومازال هو فاعطيه مايستحق هههههههه ولو لمرة واحده إشفي غليلي به
تحيتي لك أيها الرائع
متابع...........

ديار
08-08-2011, 02:37 PM
اني رجعت
هههههههههه



طبعا هسه تكول وين جنت
رحت للصفحه الاولى وقريت كل الفصول وصارت عندي فكره واضحه عن القصه وفي انتظار البقيه
وحباب حباب حباب
اذا اكو مكان فارغ دور اليه اصير بي
يعني بيني وبينك سمعت الاميره منتظره فارس احلامها ترا ماتحصل فارس احسن مني هههههههه

prince of love
08-08-2011, 03:33 PM
تدللين يا صديقتي نور الهدى ..يا اميرة كل الحسان ومن ليس لحسنها نظير في ذلك الزمان ..
ولو كان فيه عندي وقت كنت وضعت ثلاث اجزاء في اليوم الواحد ..اسعدني استمتاعك بما اكتب يا اميرة ..

الراقي كالعادة ....ديار
صلت وجلت ..عاداتك القديمة نفسها ...تبعثر الاحرف وتلج اوردة الاشياء وتسبر شرايين الكلمات...
انت اقرب الى كل شيء حين تحظر بسرعة الاشتياق وخفة الابتسام ...
مرحبا بك ديار في عالم السحر والكلام ...والاشتياق والغرام ..واميرة كل الحسان التي تنتظر فارسها المضام ..
يسرنا طبعا ان يكون لك دور راق في القصة ..
اما ما هو ذلك الدور ..فسنعرفه في الاجزاء القادمة ..
ادعي رب العالمين لينطوك دور مال ( الشهيد البطل ) هههههههههه

نــونــة
08-08-2011, 03:37 PM
هههههههه
حلوة دور الشهيد البطل
متابعه وانتظر بقيه القصه يافنان ويامبدع

prince of love
08-08-2011, 04:06 PM
فجر اليوم التاسع والثلاثين ...

اسفر وجه السماء كاشفا عن حسن بهائها فتقلد عنق الافق درة الشمس التي اشرقت مثل كرة نار ذهبية تصبغ قمم الاشياء وتزيل ظلمات البحار ..
كانت الشمس لا تزال مثل حبة قمح صغيرة في الافق ..بعيدة لكنها جميلة ...
تلك التي كانت الشاهدة على دوي الاعوام الثقال وهي تهوي بمعاولها الثقيلة على البشر والابنية والكهوف فتحيلها الى مخلفات حرب !
شهدت الشمس على مرارة تلك الاعوام الطويلة التي كان فيها البشر يقاتلون الجن والشياطين ..
الحرب الكونية الاولى التي كان فيها كل شيء مباحا ...
حرب اثبات الوجود وهيمنة الجنس واصطياد الاخر ...
وكان الانسان اكثر الخاسرين ...
فقدت الاميرة نور الهدى فارسها الحبيب وصديقها القريب والذي كان قد اوشك على القتل او اصيب في احدى المعارك التي خاضها الجيش ضد مملكة الجن وكان ان يتحقق فيها النصر لو لا استعانة الجن بجيش من الكواسر الذي ضمن له الانتصار في تلك المعركة ..

نونة التي فقدت في احدى المعارك هويتها فتحولت الى هرة كانت احدى ضحايا اخر المعارك التي دارت في البحر واشتركت فيها الحيتان والريح والبرق تنتظر ان تنتهي الهدنة فيعود كل شيء الى وضعه الطبيعي وعسى ان تحصل على الشفاء مما اصابها ..

حين اشرقت شمس اليوم التاسع والثلاثين كانت كل الاعين صاحية تحاول ان تستعجل اللحظات ..ان تدير عقابر الزمن ان تفرك اعين الحقيقة لتتاكد ان كان هذا شظية من حلم ...
وتنهدت نور الهدى وضجيج استقبال الضيوف يربك اجفان النعاس :
ااااااااااااااااااه ...اسفر الافق عن فجر يوم جديد ..انها النهاية تقترب ..ليتها تكون كما نحب ..
وطرق الباب ونودي من وراء الحجاب :
سيدتي هل ستحظرين لالقاء التحية على سفيرة ارض الاحلام ..ام نتركها تستريح ؟

- بل ساتي انا ..

prince of love
08-08-2011, 04:12 PM
في ارض الجان ..في تلك الجزيرة التي لم تطأ ارضها قدم انسان ..كانت المغاور والكهوف التي تسكنها قبائل الجان قد بدات تزيل عنها الحواجز والاكياس التي كانت تذكر الجميع بايام الحرب المريرة التي بدت اثارها واضحة في رؤوس الشجر وقمم الجبال ...
كان مستقبل الجن مرهون بتلك الايام التسعة والثلاثون المتبقية التي يقدم فيها السفراء تقاريرهم الى بلدانهم بشان الالتزام بالمعاهدة ...وكان ايليا الغانمي هو سفير السلام وراعيه في مملكة البشر ...
ايليا الذي اغرم بالاميرة ..والذي تسلل اليه الشيطان عدوه القديم وعدة بني البشر ليفتك هذه المرة بقلبه النقي فيحوله الى كتلة من الثلج والرماد ..

( اااااااااااه كم اهواك يا نور الهدى ... ايتها الاميرة المصقولة من الزجاج والمصنوعة من العاج ..يامن امهرك الاله بختم الجمال فصرت احلى انسية وقع عليها ناظري ...
ولهذا سيشرفك الجني ايليا الغانمي بقلبه الصافي ...قلب ناصع البياض وشديد الجمال وانيق مثل قلب العاشقين .

**نور الهدى**
08-08-2011, 05:26 PM
روووووعه وربي كلمات احلا من الخيال

كمل يا امير الكلمات الراقيه

وانت ديار بسيطه الك اني متمره وتحذر امير الحب مني

والله انك طلعت كبير الشياطين هههههههههههههه

سفيرة الاحلام
08-08-2011, 07:00 PM
تبعث اريج الياسمين يَ نقي
سلمت
بأنتظار بقية الحكاية

prince of love
08-08-2011, 07:06 PM
تحياتي للجميع وشكرا لمتابعتكم ..

اليوم التاسع والثلاثون الساعة السابعة صباحا ...

تهيات الاميرة نور الهدى لاستقبال ضيفتها سفيرة ارض الاحلام فلبست الديباج والحرير الموشى بالذهب ووضعت على راسها تاج الملك وطوقت شعرها بطوق من الزمرد الفاتن الصنعة والسبك فيما اضائت على صدرها جوهر غريبة ومثيرة ...
وكان من عادة ملوك ذلك الزمان انه حين ياتي ضيف او سفير ينادى به في القصر فيأتي الجميع لألقاء التحية عليه والترحيب به بين يديه بمن فيهم العبيد والحراس والجند حتى اذا فرغ من تحية الجميع والسلام عليهم أجتمع بمضيفه كأن يكون الملك أو الاميرة أو سواهما ..
ولهذا فبعد أن أنتهت سفيرة الاحلام من تحية الوزراء فالقادة فالوصيفات والخدام ..اجلست في جناح الضيافة النسوي وهو جناح فاخر يطل على خليج ( بيدرو ) الذي شهد افضع معارك سنوات الحرب الاخيرة فلما اتنتهت الحرب اقيم نصب عملاق سمي بنصب النسور وهو عبارة عن هيكل عملاق من الحجر الاسود بشكل نسر كبير مفتوح الجناحين وعلى صدره شمس مشتعلة مثل كرة لهب وقد اشعل في جناحيه سبع شمعدانات في كل شمعدان سبع شموع فكانت تنير الخليج ليلا وتبعث على البهجة والجمال نهارا خاصة ان تلك الشموع كانت لها خاصية التحول الى الوان الطيف السعبة عندما تشرق الشمس ..
كانت سفيرة الاحلام امراة لا تشبه نساء المملكة ..فهي ذات طول فارع وجمال بارع وتملك من المواهب الشيء الكثير من الذي لم تطلع عليه مملكة الانس فهي القادمة من ارض الضباب ...
تلك الارض البعيدة التي لم يسمع بها اهل المملكة ...حيث عزلتهم الحرب عمن سواهم من الناس فظنوا انهم اخر من تبقى من جنس البشر ولهذا تحالفوا مع النسور والعقبان والحيتان والشجر لقتال الجان والشيطاين وما عندهم من السحر ..
فلما وضعت الحرب الاوزار وحل السلام في الديار واوشكت ان يقطف الثمار القاطفون تناهت الاخبار الى تلك الارض البعيدة فارسلت الى المملكة تلك السيدة ..سفيرة للاحلام والاماني البعيدة ..وخليلة كل محب ومحبة ومريد ومريدة ..
كانت سفيرة الاحلام ترمق السفائن النائمة في الخليج الدافيء بمجاذيفها البرونزية النائمة حين فتح الباب لتطل منه الاميرة نور الهدى التي دخلت وهي تفتح ذراعيها مرحبة بمقدم ضيفتها :
يامرحبا بمن جاء ...حيتك الارض وابتسمت السماء ..يامرحبا بسفيرة ارض الضباب والعتمة وخير السفراء النساء ..

فابتسمت سفيرة الاحلام وشعرت بارتياح كبير وهي تشاهد تلك الاميرة الاسطورية الجمال وهي تحييها فقامت من جلستها وفتحت ذراعيها قائلة :
الحياة لكم وبكم ...يا من كان السلام صنيعتكم ..

ايليا الغانمي
08-08-2011, 07:11 PM
شنو انته عمي والله مبدع قليله بحقك
سعد حبيبي فدوه خليني اكتل سفيره الاحلام بنهايه القصه ههههههه
رهمه شلون ماكان حتى اذا اعزمه ع عشه لو غده
وانطيه عصير بي سم تشربه وتموت ههههههه

سفيرة الاحلام
08-08-2011, 07:28 PM
هههههههههه
بربك انت البارحة نمت لو ظليت تفكر شلون تكتل سفيرة احلام بالقصة
مو هسه شهر رمضان اذا دعيت الله يشيلك مو تروح روحه بلا رجعه هع هع هع
انت ايليا , انت ابو الخباثة كلهه!

prince of love
08-08-2011, 08:19 PM
تحياتي لك اخ ايليا ..تحياتي للسفيرة الرائعة ..

راح نشوف في الفصول القادمة من القصة مالذي سيحدث ...العرافة ستقول لك يا ايليا انك لن تقتل احدا ..
لانك تملك قلبا من شمع وعاطفة من سكر ...
اما سفيرة الاحلام فهي القادمة لتبدد عن القلوب الوهن وتمنحها نفحة من العاطفة ...ولهذا فهي تحيي ولا تميت ..وستخلد حتى نهاية القصة ..

اتمنى ان يروقكم القادم اكثر ....دزولي على حلويات مشروبات باردة حتى ابدع اكثر ..اصرفوا شوية ارشوني حتى اخليكم تطكون بالقصة ههههههههه

نــونــة
08-08-2011, 08:25 PM
قصه تدل على ذوق وملكه صاحبها
وابداع متميز ومتكرر منك اخ امير
باانتظار باقي القصه ولاتنسى وصيتي
على ايليا خليه معذب ومحطم القلب والفؤاد هههه شنو هلخباثه
هسه هوة عاف البنات كلها الاالاميرة

prince of love
08-08-2011, 09:22 PM
على امواج الخليج الدافئة كان ثمة مركب شراعي ملون يتهادى على صفحته الزرقاء راسما دوائر تكبر ثم تبتعد مختفية ..كانت سفيرة الاحلام تمسك بقيثار من الفضة المطعم بالعاج وعلى اوتاره الحريرية تتحرك اناملها البيضا الرقيقة بخفة ساحرا الافق الهاديء بروعة تلك الموسيقى الناعمة ...وشعرها الفضي المنسدل مثل نسائم ربيع يتماوج بخفة مع النسيم ...
الاميرة التي كانت تقف في مقدمة المركب حيث تداعب النسائم خصلات شعرها الاسود داعبتها فراشة فسرقت منها لحظاتها ودفعتها بعيدا الى بوابات الذاكرة ...
فراشات خليج بيدرو الملونة التي كانت تجوب صفحات الماء وتلاعب البحارة واشرعة المراكب العتيقة وتحط على صدور الفتيات وقبعات العسكر كانت ترسم حول الاميرة في تلك اللحظة دائرة ملونة فتعيد اليها ذلك المشهد الذي تغلغل في ثنايا ذاكرتها وصار جزءا من عالم انوثتها يوم كانت طفلة .
حينها قبل اعوام طويلة مضت كانت نور الهدى تدور حول نافورة الحلم مع صديقاتها وقد قررن ان تحلم كل واحدة منهن بحلم واحد يكون امنيتها التي ستحققها لها الهة الانوثة ...
كن قد لبسن حينها ثيابا بالوان مختلفة ووضعت كل منهن على وجهها قناعا من جلد الغزلات وبدان بالدوران حول تلك النافورة التي يحكى ان سيد الالهة هو الذي فجرها في باحة ذلك القصر لتكون الهبة الالهية للبنات الجميلات في ان تتحق امانيهن بعد ان يصرن نساءا ..
استلزمها ثلاث دورات لتقرر مااذا تتمنى ...
حينها لم يكن خيالها الصغير يملك اي تصور عن الامنيات ..عن الحب ..عن فارس الحلم الذي يقبل على صهوة دب ابيض او حمار اشهب ...كانت مجرد طفلة تلهو ...ترمقها كل الاعين باشتهاء غريب واعجاب لم تفهم معناه ...
حينها تمنت امنية واحدة ( ان يمحو الله الكراهية من قلوب البشر وان يحبها الناس كلهم )
ضحكت الفتيان رفيقاتها اللواتي اخترن امنيات اخرى اقرب الى قلوب العذارى منها ..,فاختارت واحدة منهن فارسا يقتل ملك الشياطين كي يفوز بها واختارت ثانية ان تقترن باجمل جني في العالم اما الثالثة فارادت ان تكون ملكة تطاع ...ولهذا اضحكتهن امنيتها الخجولة البسيطة ..
قلن جميعا انها امنية كبيرة على الفتاة الصغيرة ..ولهذا فقد ضيعت الفرصة وسوف تظل نادمة بقية عمرها ..
هل كانت فعلا امنية كبيرة ان يحبني كل الناس ...ان يعم الخير والحب والسلام ..ان يختفي الظلام ...)
وقبل ان تكمل تساؤلاتها تهادي الى اذنيها غناء سفيرة الحلم بصوت مخملي عذب :

prince of love
09-08-2011, 12:09 AM
تهادى الشوق في قلب الخليل
وذاب العشق في طرف النخيل
ومثل الموج اقبل في حروفي
سنا المعشوق كالشعر الجميل
اماني الروح ..انت
واي انثى
تنادي خلها في الف جيل
خيول الشوق اقبل في خطاها
رجاء ان تجي ء مع الخيول

نــونــة
09-08-2011, 12:16 AM
شنو هل ابداع صدكني انت فنان
مبدع وكتاباتك روعه والاروع منها طريقه
سردك للاحداث تحياتي الك

prince of love
09-08-2011, 12:25 AM
فلما اتمت سفيرة الاحلام انشودتها توجهت بالحديث الى الاميرة في شبه استكشاف لدواخل الاميرة :
ماللي اراك ساهمة واجمة يا اميرة كل الحسان ؟

فقالت الاميرة : ثمة امنية تمنيتها وانتظر تحقيقها ...

فردت السفيرة : تمنيت امنية كبيرة ..لكن لديك امنية اخرى قد تكون اصغر ...اليست هي التي تؤرقك اليوم ؟

فدهشت الاميرة وتسائلت مستغربة : كيف عرفت بامنياتي الصغيرة والكبيرة ؟

فقالت سفيرة الاحلام : قادمة من ارض الضباب ..نافضة عني هموم الواقع ومشكلات الان ..اعرف كل ما في نفسك وقادرة على اعانتك ..

فسكتت الاميرة وهي ترجو ان تفهم ما يمكن ان تساعد به هذه السفيرة التي سبرت اغوار نفسها وادركت سرها ..

فقالت سفيرة الاحلام : ليس في قلب الانثى اهم من حبيب ..هو كل الحب ..وبه يعم سلام النفس مع الكائنات وتصفو كل الجوارح ...ساساعدك حتى تبلغين ماربك وتكونين مع من احبك ...

فقالت الاميرة بفرح غامر : يالله ...اتمنى ذلك ...
**************
كانت نونة صديقة مقربة لبمبوني وتسكنان في جناح واحد حتى قيام الحرب حيث كان والد بمبوني قائدا عسكريا كبيرا في جيش الدفاع عن جزيرة الانس فنقل عائلته الى ملجأ في الكهوف البعيدة خشية الخطف او الاغتيال.فابتعدت خلال الحرب عن نونة التي ظلت تسكن القصر حتى وضعت الحرب اوزارها ...
ثم عادت الى القصر بعد الهدنة وظلت ترافق صديقتها وتتزاوران كل يوم خاصة وان نونة اصيبت بما تعرفون فكانت بمبوني تساعدها للتخلص من مشكلتها وتاتيها كل شهر بدواء سحري خاص لا يعرف احد من اين تاتي به وكيف تصنعه وقد ساعدها ذلك الدواء على ان تستعيد نونة هيئتها كاميرة لبعض الوقت كل يوم فضلا بدلا من ان تظل قطة طوال الوقت ..
صادف في ذلك اليوم ان احضرت ذلك اليوم جرعة من العلاج ونادت نونة كي تاخذ بعضا منه ...فلما جائت نوني وتسامرتا وضحكتا قررتا التداوي ...وكانت الدهشة عارمة ...فقد اختفى الدواء وبدلا عنه كانت هناك جرة كتب عليها : عسل ملكي لعلاج سوء الهضم !!

نــونــة
09-08-2011, 12:33 AM
هههههههههههه
علاج سوء الهضم
المن بعد هذا العلاج

prince of love
09-08-2011, 12:34 AM
هلووووووووو نونة ..هذا اكيد ايليا ميريدج تشفين من المرض بس شوفي شلون راح تصير نهايته
الله حيشمره بالنار بيوم القيمة ههههههههه

نــونــة
09-08-2011, 12:37 AM
بس وين يروح مني
وراة وراة والزمن طويل الااكشف
كل الاعيبه وافضحه كدام الوادم هع
متابعه متابعه وياك نشوف نهايته
بلماي ياكله تنين النهر هع

prince of love
09-08-2011, 12:37 AM
اجتمع المجلس العسكري لمملكة الجن لتقييم الوضع العسكري خاصة بعد ان شارفت الهدنة على الانقضاء ...وكان من المفترض ان يحظر ايليا الغانمي لتقديم تقريره الاولي بشان التحركات العسكرية في ارض الانس وامكانية عقد اتفاقية سلام دائم معهم ...
لكن الوقت كان يمر بدون حظور ايليا ...ومرت الساعات بطيئة مزعجة ...
فصوت اعضاء المجلس لصالح التاجيل يوما اخر بانتظار ايليا الذي كان منشغلا بامور اخرى بعيدة عن الحرب وقريبة من الحب ...

نــونــة
09-08-2011, 12:41 AM
حبته حيه ام سبع روووس
هع ملتهي بلحب مالته
الي ضاربته بوري هع
هسه انت تحب نونه شعليها تغير دواها
بس كالوها خبيث هههههههه
القصه روعه

prince of love
09-08-2011, 12:46 AM
هههههههههههههههههههههه
نونة هذا دعاء السحر هذا على ايليا؟

نــونــة
09-08-2011, 12:49 AM
لا خطيه هوة فقير وحباب
ماادعي عليه حرام
هسه فجر الدعوة مستجابه.
بس وين يروح تصبح على خير امير
انا باانتظار جديد القصه

prince of love
09-08-2011, 12:51 AM
وتصبحين على الف خير نونة وانشالله بكرا نلتقي

prince of love
09-08-2011, 12:54 AM
كان الخفاش قد اجتمع ظهيرة اليوم التاسع والثلاثين بايليا الغانمي يوسوس له فيما كانا يشربان النبيذ المصنوع من دماء السحالي واكباد القرش وطحالب القمر ..
قال ايليا وهو ثمل :
لقد صرت بها من المغرمين وما اظني بقادر على العيش دونها او اكون من المحرومين

فقال له خفاش وهو يصب له المزيد من النبيذ :
انها جنان انت واردها ...ساجعلك سيدها وقائدها ..
فهتف ايليا : بل حبيبها ..

خفاش :بل حبيبها وقريبها ونسيبها..فقط عليك ان تعمل بجد كي تنال ما تريد ..
ايليا : اعدك بذلك يا خفاش ...
خفاش : اذن ..فاسمع مااقول ..
وهمس في اذنه بكلمات جعلت ايليا يبتسم بمكر وهو يردد : نعم نعم ..

prince of love
09-08-2011, 01:03 AM
في الساعة الرابعة عصرا من اليوم التاسع والثلاثون

كان الملك فنجان قد اصابه الكثير من الغضب وبدا عليه النصب وهو يروح ويجيء في ارجاء القصر ..
فلما اجتمع المستشارين والحاشية خاطبهم قائلا :
مصيبة مصيبة ايها الناس ...لقد حدث امر مريب ويجب ان اعرف حقيقته في القريب
ففغر الحاضرون افواههم غير ان الملك قبل ان يكممل جاءه الحاجب فهمس في اذنه بكلمات اسكتته
فصرف المجلس وقال لهم : تعاللوا الي في الغد لنر ما يكون ..

prince of love
09-08-2011, 01:04 AM
وادرك امير الحب الصباح فسكت عن الحديث المباح
نكمل معكمم غدا تتمة الحكاية ..
استودعكم الله وتصبحون على خيررررررر

سفيرة الاحلام
09-08-2011, 01:07 AM
و انت بألف خير
و أحلام وردية

**نور الهدى**
09-08-2011, 09:23 AM
رووووووووووووووووووووو عه والله ابداع فاق الخيال

أمنيه الاميره من كانت صغيره ذكرتني بموقف طريف يطول شرحه

وربي اجمل بكثير من فوازير الف ليله وليله

ابدع يا امير الكلمات وأ سحر ناضرينا بما هوه اتــــــ

في حضرتك تخجل العبرات وتتشوق لعزفك الفتياتـــــــ

نــونــة
09-08-2011, 02:29 PM
كلمات رائعه
وابداع فاق الوصف والخيال

prince of love
09-08-2011, 03:34 PM
سفيرة ..نونة ...نور الهدى
تحياتي لكن يا صديقاتي المتابعات المثابرات المطالعات لما قد سبق وما هو ات ...
اطراؤكن كبير علي واخشى ان لا اكون من مستحقيه ...انما حبكم للقصص يجعلكم ترون ما اكتب جميلا ..

ديار
09-08-2011, 06:21 PM
سفيرة ..نونة ...نور الهدى
تحياتي لكن يا صديقاتي المتابعات المثابرات المطالعات لما قد سبق وما هو ات ...
اطراؤكن كبير علي واخشى ان لا اكون من مستحقيه ...انما حبكم للقصص يجعلكم ترون ما اكتب جميلا ..


صحيح مداشارك بس اني هم متابع هاااااااااااااا
يعني اقرا وياكم


http://www.alforat.org/imgcache/2/7179_alforat.org.jpg


وهذا عصير خاف تكول نساني يعني اعتبرهه رشوه ههههههههههه

prince of love
09-08-2011, 07:49 PM
ياهلا بيك اخ ديار ...
اشكرك عالرشوة ..العفو اقصد عالعصير ..
هاي انت هنا واني ما اعرف ....
لعد تلكاها مني بسرعة ..راح اخليك تصير نائب خفاش وساعده الايمن في تنفيذ خططه الوحشية هههههههههه

شنو رايك بالدور الرهيب ؟

ديار
09-08-2011, 08:04 PM
هههههههههههههههههههههههه
اي هالايام طاخه بعقلي اصير شرير منين اجيتني انته
تدري باكثر القصص والمسلسلات الناس كلهم اكيد يكرهون الي يقوم بدور الشرير
بس اني عكس الناس هواي اتعاطف ويا لان دائما بالنهايه يخسر ههههههه

prince of love
09-08-2011, 08:11 PM
ههههههههههههههههههههههههه

انت مثلي بهاي القضية اني اتعاطف وي الاشرار لان المخرج وكاتب السيناريو والممثلين كليتهم وملايين المشاهدين ..لهذا السبب مرات اشجع البعض منهم ...
لكن بالنهاية يبقى شرير ...
ولهذا السبب يا صديقي ستكون مشجعا للشر ولديك فلسفتك الخاصة التي تجعل الناس كلها تحترم الاشرار لانهم يملكون اسباب منطقية لما نعتقد انه الشر !!1

prince of love
09-08-2011, 08:57 PM
ام تستسلمين لمصيرتركنا الملك في غاية الانفعال وقد جمع اعوانه وحاشيته وكبار مستشاريه ثم صرفت بعد ذلك والكل منذهل ولا يجرؤ اي منهم على سؤال الملك فيم هو منشغل وعلام يبدو مثل هر مشتعل ..
فلما انصرف الحظور وجي له بالشراب والعطور والبخور جلس ساكنا واجما وهو على غمرات الفكر ساهما ..فنادى حاجبه ان ادعو الاميرة نور الهدى لتحضر الساعة...فمضى الحاجب ثم عاد بعد ربع ساعة وهو يقول :
مولاي ان الاميرة محتجبة في مخدعها وتمنع اي كان عن ان يراجعها ...
فقال الملك بتبرم : فقل لصفية ان الملك يريد ان تمثل الاميرة بين يديه بلا ابطاء ولا تاخير ...فان لم تات الاميرة بعد ربع ساعة سوف لن يكون أي منكم بخير ..

فهرع الحاجب كالثعلب الخائف وهو ينادي : سيدتي صفية ...(صيحيلي الاميرة عفية !!)

وبينما الملك في وضع القلق والترقب اذ حظر احد الحرس من وراء الحجب قائلا : مولاي المعظم ..ان امير البحرية ديار في الباب يطلب المثول بين يديك لامر يقول انه هام ...
فطلب الملك من الحارس ان يدخله وهو يعصر يديه قلقا : ( يارب استرها ويانة ترة كلوبنة خلصانة )

كان ديار مستشارا حربيا في القصر الملكي وتولى خلال الحرب مناصب عدة انتهت به لان يكون قائدا لفيلق الاسناد البحري ثم اميرا للبحار يملك الصلاحية المطلقة في الدفاع والهجوم البحري ...

فلما مثل بين يدي الملك وكان يبدو عليه الارتياب طلب منه الملك الاقتراب وقال له :
هات ما عندك يا ديار وحدثني بما عندك من الاخبار ؟

فقال ديار : ولي الامان يا مولاي .؟

الملك : امثلك يطلب الامان يا ديار ؟ وانت القائد المغوار والبطل الجبار ؟.

فرد ديار وعليه علامات التاثر والاحتيار :
مولاي الملك ...ليلة الباحرة اخبرني جنودي ان ثمة تحركات غريبة ...وثمة امور مريبة ... فاعطيتهم اوامري بالتصدي ..ورد التحدي بالتحدي ...فحصل تبادل لاطلاق النار قتل فيه بعض جنودنا ..واخشى ان يكون في هذا الحادث تاثير على الاتفاق وبداية الانهيار ...
فقل لي ما ذا ترى يا مولاي واني لك خادم لا مشار ..

فسكت الملك وقال له : اذهب الان وارفع لي تقريرا مفصلا بما حدث ولنا في الصباح راي ..

فلما خرج ديار وفي عينية بريق الانتصار دخلت الاميرة على والدها وكان في غاية الاعياء والانهيار ..فجلست عند قدميه ووضعت يديها بين كفيه وجعلت تقلبها

ديار
09-08-2011, 10:14 PM
الله يخليك يا امير
يعني من دخلت الاميره ماتلاكينه بالباب لا شفتهه لا شافتني
منا منا
بلكت تصير القسمه هههههههه

**نور الهدى**
09-08-2011, 11:04 PM
هههههههههههههههههههههههههه

ديار لا تحاول ابو المشاكل

مو مسوين هدنه شلون تتصرف بلا استشارت الملك

prince of love
09-08-2011, 11:16 PM
ديار اني راح ارهملك اياها واخليك تصادق وحدة من وصيفات الاميرة ...
بس وداعتك تخبل ..ابوهه روماني وامهه هندية .يعني جوكليتة
ههههههه
بس معرفت تريدهه علاجية ؟
ههههههه

**نور الهدى**
09-08-2011, 11:20 PM
ايييييييييييييييي
والله شوفله هنديه مضبوطه وهم تكون تملك الاراضي والبساتين

وهيه تفطره جبن وفلفل

وتغدي بيض وفلفل

وتعشي زيتون وفلفل هههههههههههههه

prince of love
09-08-2011, 11:40 PM
ويصير عندهم 12 طفل كليتهم اسمهم فلفل
ويصير اسمه ابو فلفل وزوجته اسمهه ام فلفل
وبعد كم سنة يصيرون عشيرة كبيرة اسمها عشيرة بني فلفل ...
ويصير عندهم املاك وضياع بعدين تحظر الوفاة ابو فلفل الكبير فيوصي ابناءه :
يا بني لقد تركت لكم ميراثا ..فوزعوه بينكم بالحسنى وحسب وصيتي ..
ولياخذ ولدي فلفل الاراضي
وياخذ ولدي الاخر فلفل البساتين
وياخذ ولدي الاخر فلفل الاموال
اما ولدي فلفل فله عماراتي ...
وهكذا يتعارك الاخوة الفلافل فيما بينهم ويدخلون قصة رمضان العام القادم بعنوان ( الدور السري للمخلمة في حرب الفلافل ) ههههههههه
تحياتي لكما

نــونــة
10-08-2011, 12:25 AM
اشو صار انقلاب بلقصه
صارت قصه الاميرة وابو الفلافل هههه
لالا مبين خبيث دور ديار مااتوقع من شخص يتصرف من حاله بدون استشارة الاعندة لغز موصحيح

**نور الهدى**
10-08-2011, 12:58 AM
ههههههههههههههههههههههههه
اي والله اميرنا لا تشوقنا الى رمضان القادم بس تخلص قصه الاميره اكتبنا قصه لخونا ديار

واولاه الفلافل وزوجته الحنونه فلفله ام خدود حمر ههههههههههههههه

prince of love
10-08-2011, 01:05 AM
ظهيرة اليوم التاسع والثلاثين ..
الشمس في كبد السماء ترسل بالسنة الظياء على حافات الشجر فتلتمع امواج البحر ..ويسري في البيوت دفا كالسحر وفي الكهوف رجال عالقون في زحمة الحروب منذ اربعين عاما ...
اربعون عاما من الصبر ومئات السنين من احتذار الهوية ...ان نكون بشرا اسيادا لانفسنا او نكون انصاف شياطين ...
بشر نصفهم من نار او نور ...لا يكونون بشرا ..
ايها اتراب استيقظ وانتفض ....فالمواجهة قادمة وقد تكون الاخيرة ...
انتصر وابعد عنك النيران ...
//////////////////
حين وضعت الاميرة كفي والدها بين راحتيها واحتضنتهما بين يديها شعرت بالبرد يسري فيهما فاعتراها الخوف والقلق :
ابتاه ..مولاي ..مابك يا سيدي ورفيق رحلة عمري المضني وانيس اغترابي في عالم مجنون ؟
فقال الملك بهدوء : انها المؤامرة اشعر بها تتسلل من تحت الاقدام وتكاد توقظ لجلبتها الرقود النيام ..
فتراجعت الاميرة مندهشة : المؤامرة ؟ من يجرؤ على ذلك !
الملك : لا ادري لو كنت اعرف من هو لقطعت عنقه في الحال ...لكنهتغير الاحوال واحتيال الرجال ...اشعر كان الكون يتامر ضدي ..
الاميرة : ابتاه ..مالذي جرى خبرني ...
الملك : البارحة حدثت مناوشات عسكرية في البحر ..وتقارير الاستخبارات تشير الى ان المجلس العسكري في بلاد الجن قد اجل اجتماع الاستماع الى السفير ايليا لانه لم يحظر ....مالذي شلغه عن الحظور ...غاية ما اخشاه ....
اوووووف

الاميرة : مالذي يخشاه مولاي ؟
الملك بمرارة واضحة : اخشى ان هناك من يحاول ان يوقع بيننا وبين الجن ..وليس من المستغرب ان يكون للشيطان دور في ذلك ...
الاميرة : خفاش !!
الملك : لا اعرف ..يبدو انه حسن السيرة ..ولكن من يامن مكر الشياطين ؟

prince of love
10-08-2011, 01:14 AM
في تلك الاثناء جائت صفية وهي تولول فتضج اجنحة القصر بصراخها ...
الملك : مابالك يا امراة ؟
صفية : سيدي ...حدث شيء عجاب ...حدث شيء عجاب ..
الملك : مالذي حصل يا امراة قولي ..
صفية : الجارية البدينة ...
الملك والاميرة : مابالها؟
صفية : لقد تحولت الى ضفدعة ...
فصرخ الاثنان : ماذا ؟؟

نــونــة
10-08-2011, 01:23 AM
الله اليستر شلون
تحولت ضفدعه خطيه
سودة عليه هع

prince of love
10-08-2011, 01:31 AM
يمكن اكلت تشريب بالريوك فصارت ضفدعة ههههههه
لا هاي سوالف ايليا الجني ...الله يستر منه

////////////////////
كان ايليا الغانمي في تلك الاثناي يجري اتصالات مهمة مع خاله الذي كان استاذا في جامعة الجن العالمية لتعلم المزيد من فنون الاخفاء والمحبة والمراقبة والسرعة وغيرها من الفنون وقد الح على خاله برسالة مقتضبة ان يسرع في تعلميه ما استطاع بان يختصر ولا يطيل ذاكرا اسبابه الخاصة في تلك الرسالة :
الخال الحنون ..جنون
كيف الصحة ؟ اعرف انك دائم الانتقال وكثير الانشغال ولكن ابن اختك في حاجة ماسة الى المساعدة واعرف انك وحدك تكمن عندك الفائدة ...فعجل علي بالتعليم افد عليك بالخير العظيم..
عجل علي بتعليم فنون السرعة والتنقل والتخفي واخفاء وقع الاقدام بدون تحفي .
وانا اعدك ان تحقق مافي نفسي من مرام لاتينك بجوائز كثيرة تزل لها الاقدام ...
اشواقي وتحايا مجنونة ..

فلما قرا خاله الرسالة كتب له ...
وصلني البريد وعرفت ما تريد ..وعلمت بما في قلبك ويزيد ...افلح فقد اتاك المدد المديد ...واذكر اسم الجان الاكبر في كل ترديد ...
خالك جنون ...

نــونــة
10-08-2011, 01:47 AM
يمه من سوالفك ايليا
ماتبطلها الا نونه تشوفك وتخبر الملك
باافعالك
بسيطه يعني وين تروح مني
تجيبك الدنيا عليه
وشوف ساعتها شسوي
من تصير انت الضحيه خخخخخخخخخخخخ
رائع يابرنس لما تكتب من اجمل القصص

**نور الهدى**
10-08-2011, 10:15 AM
ههههههههههههههههههه

اي والله نونه ما اوصيج بايليا ايدج وعونت الله


هاي شلون ويا المؤامرات ورانا ورانا خخخخخخخخخخخخ

استمر اميرنا الغالي

prince of love
10-08-2011, 05:01 PM
تحياتي لكم جميعا ومساءك خير وبركة ..
افطاركم شهي ..
نكمل بعضا من القصة ولازلنا في اليوم التاسع والثلاثين ...
في الغرفة الكبيرة التي كانت الوصيفات يستعملنها للتزين كانت ثمة ضفدعة خضراء ضخمة تنق وتنق فيما كانت صفية والملك والاميرة على مقربة منها وقد استدعوا كبير الحكماء ليعاين حالتها :
الحكيم : هذه حالة نادرة ..لا يمكن ان تحدث هذه الطفرة ...فحسب قوانين دارون يمكن للقد ان يصير انسانا بعد ملايين السنين وقد يصير الانسان قردا اذا اعدنا عقارب الساعة الى الوراء ولكن ...
الملك بعصبية : عمي ياقرد ! لك هاي صايرة ضفدعة ...
الحكيم : انما قصدت يا مولاي ان اقول....
فقاطعه الملك : رجاءا بلله لحد يتفلسف براسي ..باختصار كلي الوصيفة السمينة شلون صارت ضفدع !
الحكيم : شيء محير يا مولاي ..
فسكت الملك وهو يهمهم ..عند ذاك توجهت الاميرة بالسؤال الى صفية :
هل تصادف ان تناولت المسكينة شرابا او طعاما غريبا ..هل شعرت بوعكة ..هل كانت مريضة ...هل جربت السحر ؟

صفية : مولاتي الاميرة ..كل ماهنالك انها شرهة كثيرة الطعام كما تعرفين وقد اصرت البارحة على ان تفترس ( طشت باجة ) بمفردها فقالت انها تشعر بالنحول والغثيان وانها ستذهب لتناول بعض العلاجات ..
الاميرة : واين هو ذلك الدواء الذي تناولت منه ؟
صفية : لم اعثر على اي قنينة ولا اعرف نوع الدواء ..ولا يمكنني ان احزر ..
فصرخ الملك بعصبية : لا يمكن لشيء ان يختفي من قصر الملك يجب ان تبحثون عنها اريد ان اعرف سر الخطر ...ربما يكون ثمة مؤامررة لقتل الملك ...قد تكون هناك امراض غريبة ...ابحثوا في كل مكان هيا ...

ولكن الملك استدرك فجاة وتوقف الجميع منذهلين وقد فاجاهم صوت نسائي ينادي من وراء الباب :
لاداعي للبحث انا اعرف مالذي حصل ...

ففغر الجميع افواههم وهم يحاولون معرفة صاحبة الصوت النسوي ..ولم يطل انتظارهم لثواني حتى اطلت بمبوني ونونة من وراء الستار وهما يقولان :
في خدمة مولانا الملك ..

**نور الهدى**
10-08-2011, 05:09 PM
هههههههههههههههههههه

حلوه هايه ماكله طشت باجه

يالله نونه وبمبونه منو شفتو الي عمل هذي العمله ديار لو ايليا

prince of love
10-08-2011, 06:00 PM
وفيما هما تفكران اذ اقترب موعد تحول نونة الى قطة فذهبت الى سريرها فيما ظلت بمبو تنتظرها ...الى ان عادت نونة بهيئتها الطبيعية وهي تستقيض على صوت جلبة وضواء صفية وهي تنادي : مصيبة ...
ففهمت الفتاتان حقيقة الموضوع من التفاصيل والعنوان واتفقتا على ان يصار الى الكتمان ..ولكن ما ان وصلتا وعرفتا ان الخبر قد انتشر وان الكل قد انبهر وان الملك في غاية العصبية والقهر قررتا اخباره بحقيقة الامر ..
فلما قصتا عليه القصة بالتفصيل قال الملك :
علاج ملكي لعسر الهضم ....هذا يعني انه علاج خاص بي ..ايمكنك ان تريني العلبة .؟
فاخرجت نوني العلبة ليتفحصها الملك بروية وهدوء وهو يقول ..فعلا هذا علاجي الملكي ...كيف ومن اوصله اليكن ومالغاية من ذلك ؟
فسكت الجميع وهم لا يملكون اي جواب والكل في حيرة وارتياب ..

prince of love
10-08-2011, 06:06 PM
مساء اليوم التاسع والثلاثين ...
هبط الليل على البرية واسدل ستائره الظلمة البهية ولاحت في اطراف السماء القمر يهديء من روع الاشياء ويهب السكينة لكل البشر ..
اشعته الفضية التي تسللت الى غرفة الاميرة كانت تداعب ظلال الستائر التي تحركها نسمات رطبة باردة..فيما كانت الاميرة جاثية على ركبتيها وسفيرة الاحلام قريبة منها

ديار
10-08-2011, 06:18 PM
يبدو إن سحر القصور أسرك يا امير
تدري إن مثلي قائدا للجيوش لايهوى الترف والبذخ والراحه والنعيم
أتطلع لحرباً تنتشلني من مؤامرات القصور ومكائد النساء فأنا متعطش لدماء اعدائي بالفعل
لحينها ساشحذ سيفي عسى ولعل ان انال رقاب الشياطين والجن قريباً

نــونــة
10-08-2011, 07:48 PM
حلوة مالت طشت باجه ههههه
اكيد ايليا لان ديار جان بلحرب لاتظلمون الولد هع

ايليا الغانمي
10-08-2011, 07:55 PM
هاااااااااااااااا ديار سلامتك يا بعد روحي انته تحجي صدوك
النوب ويانا تسوي حرب وتريد اطير اركابنا
صير حباب وارجع العقلك انته حمزيه الجنيه كافيه عليك ههههههههههه
هسه ادزه الك واخليه تلعب بيك طوبه حتى الليل متنامه
بسيطه الك يا ابو السيف المشحوذ
يا المطير ركاب الجن هع

ديار
10-08-2011, 07:59 PM
اني الك ايليا ليش يابه متروح للاجتماع وتخلص العالم من الحرب
دصير عاقل وعوف الاميره انته وين وهيه وين
مو انته رجال متزوج 7جنيات هههههههه

نــونــة
10-08-2011, 08:02 PM
سبع جنيات وعينه على بنات الناس ههههه
زين تسوي بيه الاميرة من ضربته البوري ههههههه
حتى الخدامه مخلصت نفسها منه
يمه شكد خبيث هذا الولد

prince of love
10-08-2011, 08:59 PM
سبع حنيات ؟؟؟؟ هاي خوش فكرة ..لعد راح اخلي وحدة من الجنيات السبعة تلعب بايليا لعب ...
هههههههههههه

prince of love
10-08-2011, 09:45 PM
هبط الليل وتلالات انوار السماوات واندفعت في هامة الافق ملايين النجمات ... شاهدة على حكايا العشق واهات الاغتراب في قلوب الفتيات ومبددة صمت الكلمات بفيض من تشوة السحر ...
حين يغفو كل البشر ...
الا من كان في قلبه جمرة فراق ...
او عملت في جوانحه معاول الاشتياق ...

انسلت انوار القمر الفضي بخفة الى غرفة الاميرة نور الهدى وكانت تجثو على ركبتيها كانها تناجي الها بعيدا في السماوات ..
وعلى مقربة منها سفيرة الاحلام ...وهي تهمكس ببعض الكلمات ..
كانت الاميرة في غاية الهدوء والسكينة ...وقد اغمضت اعينها مثلما فعل سكان المدينة ..لكن الفرق انها كانت ساهمة ولم تكن نائمة ..
كانت تطبق اول دروس سفيرة الحلم في كيف يكون الحلم حقيقة ...وماهي الطريقة لتحقيقه ...
كانت سفيرة في اللقاء الاول الخاص بينها وبين الاميرة حين جمعهما المركب على ظهر الخليج قد اسرت الاميرة بسر لا يعرفه اغلب البشر ...
يمكنك ان تحققي حلمك بالارادة ..لكنه يظل حلما ...

حلم الاميرة الوحيد كان ان تلتقي فارس احلامها .اميرها البعيد ...حبيبها الضائع بين زنازين الغربة وجدران الانتظار ..

prince of love
10-08-2011, 10:49 PM
مرت نصف ساعة من السكون المهيب ..خشوع في القلب ...خدر في الاطراف ...وجع الذكرى يخز خاصرة الموقف ...خارج تفاصيل الزمان والمكان روحها تطير الان ...
كان وجه الاميرة يتبدل مثل الوان القزح ...يشحب ثم يزيد بياضا ...تحمر وجنتاها ثم تبدو كرات الوهن السوداء اشد عتمة وقتامة ...اي تمرين للنفس هذا الذي يمكنه ان يشق عباب المستحيل ويستولي على وجع اللحظات الراهنة ويصادرها ..
وانتفض جسد الاميرة في حركة خفيفة ..فهمست سفيرة الاحلام همسها الخفيض الذي يمزق صمت المكان مثل رصاصة تائهة :
اين انتي الان يا اميرة ...

فلم ترد الاميرة في الحال بل سحبت نفسا عميقا وهي تقول : اسافر فوق حقول الذئاب وجبال الخوف ...قمم من ثلج وخطر منزلقات سحرية ..انا فوق ماء ازرق يمتد بلا نهاية ..اخترق ببصري الثاقب عمق المحيط فاصطاد الاسماك والاعب الدلافين ...
لكن اين هو ؟ اين اميري ...

سفيرة : سترينه ركزي فقط وسترينه ...

فسحبت الاميرة نفسا طويلا وسمعت منها سفيرة اهة مبحوحة ...فبادرتها قائلة ..ساساعدك سامسك بيدك لا تضطربي حجين افعل ذلك ...
واقتربت منها سفيرة وجلست الى جوارها وامست يد الاميرة واغمضت عينيها وغاصت في بحور التامل ..
مرت الثواني طويلة مبرحة ..كانت الاميرة تشعر ببعض الالم ...شيء سحري يسري في بدنها ..يقرع مسامات جلدها فتنفح له ليغمر الجسد برد قاتل ...
لكنه لذيذ ...

سفيرة الاحلام
10-08-2011, 10:52 PM
لله درك
كم أنت مبدع فاضلي,,
حقا اسحرتنا بكلماتك الذهبية
فـ هنيئا لنا أنت
تح ـياتي

**نور الهدى**
10-08-2011, 10:55 PM
اي وبعدين ههههههه
هسه تجي ابزونه نونه تخربط الشغله

اكمل يا مبدع

ديار
10-08-2011, 11:25 PM
أعترفــــــــــــــ إني سافرت مع امير
فأكمل المسير لإن الطريق لا يحتمل العوده
لو أستطيع فقط أن أعيش في مملكتكِ
بل حتى لو أستطيع تخيلها ........


متااااااااااااااابع....

prince of love
10-08-2011, 11:38 PM
لكم التحية جميعا ...يا متابعي الافاضل .
ساكمل ..فانا مثلكم لا احب الوقوف في قارعة الطريق ..
الا ان كان ثمة جميلة تقف هناك
هههههههههه

نــونــة
10-08-2011, 11:39 PM
ليش اخربطها نور شسويت انا؟تصيرين ضدي وتشمتين الشيطان والجان ؟
متابعه معك يامبدع

**نور الهدى**
11-08-2011, 12:03 AM
ههههههههههههههههههههههه

مواني مفكره راح تدخلين علينا واني نايمه وجاي أحلم

لا حبي ما اصير ضدج


اكمل يا مبدع

نــونــة
11-08-2011, 12:14 AM
وين صار البرنس جاي ننتظرك يمعود
بس لانام شنو حلمت الاميرة؟

prince of love
11-08-2011, 12:54 AM
صار نونة جايج ..اسف كنت اكتب الخاطرة

prince of love
11-08-2011, 01:02 AM
سافري ايتها الاميرة سافري ..ارحلي اليه ..ابحثي عنه ...
قالت سفيرة الاحلام وهي تمسك بخفة بيد الاميرة التي كانت مستسلمة تماما لاحلامها المسافرة ...
لقد مرت بهذا الشعور من قبل .تملكها ذات الاحساس حين كانت تذوب بين يدي اميرها في ساعات النجوى ..في تلك اللحظات التي كانت ترفعها عن الارض وتقذف بها الى ظهر نجم بعيد يدور في مجرات جميلة ...يسرق منها الذات والهوية ...ويترك لها كلمة واحدة هي انها انثى ..انها حبيبة انها فارسة حلم .اميرة احساس جميل ...
تلتهب اطرافها ..يغزو جسدها دفا غريب ..ترقص اصابعها ..تنقر على يد سفيرة الحلم ...فتسالها :
اين وصلت ؟
الاميرة بهمس عاشق وصوت دافيء حنون :
لا زلت في الامس ..اسافر بين الامس واليوم ..اعبر بحور اللذة ..واتجاوز مسافات الحرمان ..انها تضيق تلك الفجوة المخيفة وانا على مشارف واد سحيق ..هل اعبر اليه ؟
ثم سكتت واكملت : لكني خائفة ...
سفيرة : بل طيري اليه ..سافري ...روحك طليقة واحساسك يقودك الى حيث اميرك ..
التقطي انفاسه ...انت تسمعينها ..قريبة من اذنك ...تحرق صدر ك التواق الى لمساته ..
فصاحت الاميرة : ااااااااااااه انه قريب ..انا اشعر انه قريب ...ااااااااااه
وبكت الاميرة ...عبراتها مخنوقة ...ودموعها ساخنة ...وطعم كالسكر يهبط على شفتيها العطشى ..

نــونــة
11-08-2011, 01:06 AM
ياخطيه سودة عليه
نورة متستاهلين كل الي يصيرلج
كمل عيوني كمل

prince of love
11-08-2011, 01:21 AM
سودة علية ...سودة
سودة وسمينة سودة ..
بت عمي سودة .سودة
حبت الفارس
سودة
يم المدارس
سودة
شعره خنافس
سودة
بهاري لابس
سودة
رايح يقاتل
سودة
حسبالي باسل
سودة
الجني باكه
سودة
باكة خضرة سودة
اكثرهه صفرة
سودة
بس فجل بيهه
سودة
ما يمر بيهه
سودة
بس الحرامي
سودة
وانتي المحامي
نوني
ههههههههه
يلله نكمل

نــونــة
11-08-2011, 01:27 AM
ههههههههههه حلوة

انروح نام لو راح تكمل
اذاراح تكمل خبرني ؟

سفيرة الاحلام
11-08-2011, 01:50 AM
و ربي عبالي دخلت لموضوع غلط
ههههههههه

prince of love
11-08-2011, 01:53 AM
فوق غمام ابيض يطير بلا اجنحة سافرت الاميرة ..عانقت المسافات ..واطلت فوق بحر الرهبة ...بعض الخشية تلاشت بفتور ...وفي جسدها اطراب وفرح ...
الوان مختلفة تطرق بصرها تهز وجدانها اصوات مرعوبة ...ريح مفزعة امواج تصفع الجدران ريش حمائم حزين ...نواقيس تقرع ..
ضجيج يعلو ثم يعلو فتهبط هي فوق اشجار عالية ...تشمخ باستعلاء مريب ..اشجار عارية الاغصان وفيها ثمار غريبة الوانها زرقاء ...
هل اهبط ؟ قال الاميرة ..
فسمعت صوتا ياتي من المجهول يقول لها : اهبطي
انه صوت سفيرة الحلم الذي تبدو كما لو انها تعرفها منذ الف عام ..تعرفها قبل ان تعرف انها انثى ...صوت يطمئن مخاوفها ويفرغ شحنات القلق من اطرافها...
وهبطت ... هدا كل شيء من حولها وازيحت غمائم الظلمة ..
اين هي ؟


وقات بصوت مسموع: اين انا ؟
فسمعت الصوت الجميل يقول لها : اكتشفي ذلك بنفسك ..فلا محال في الحلم ..
اعينها ترمق المكان بسرعة ..مثل ومضات فلاش سريعة ..نظراتها تتقافز ..لا شيء في مكانه ...كل شيء يتغير بسرعة ..يتحرك ..يدور حول نفسه ...
هذا شيء مخيف ...قالت الاميرة فقال لها الصوت : اتركي هذا المكان وابحثي عنه اذهبي اليه مباشرة ..تسللقي الجدران واعبري الانهر وازيحي عنك الحجارة العتية وسوف تصلين اليه ..
انا اشم عطره ...عطر جذور الشجر البري المنقوع بالاس والعنبر ...
اقتربي منه ...
الاميرة : لكني لا اراه ....
انت ترينه بقلبك ..سترينه نعم ...
الاميرة : انه قريب نعم نعم ..انا اراه اراه..
ونادها صوت عذب : اميرتي ..هل انا احلم ..انت هنا ..
وانتهى الجزء الاخيرة لهذه الليلة تصبحون على الف خير

سفيرة الاحلام
11-08-2011, 02:00 AM
سلسبيل متواصل من امتناني الجم
و لروحك باقات الجوري
صباحك زنابق ورد
تصبح على خير

نــونــة
11-08-2011, 06:00 AM
قصه رائعه
مازلت متابعه للقادم

**نور الهدى**
11-08-2011, 10:03 AM
كلماتك لامست الوجدان

وملاء عطرها الصفحات والجدران

اكمل ايها الفنان


فاني اصطبح كل يوم على اعذب الالحان

الحان القصه طبعا اول ما اتفح عيوني ع النت عدل

تحياتي لك

**نور الهدى**
11-08-2011, 10:08 AM
سودة علية ...سودة
سودة وسمينة سودة ..
بت عمي سودة .سودة
حبت الفارس
سودة
يم المدارس
سودة
شعره خنافس
سودة
بهاري لابس
سودة
رايح يقاتل
سودة
حسبالي باسل
سودة
الجني باكه
سودة
باكة خضرة سودة
اكثرهه صفرة
سودة
بس فجل بيهه
سودة
ما يمر بيهه
سودة
بس الحرامي
سودة
وانتي المحامي
نوني
ههههههههه
يلله نكمل

هههههههههههههههههههههههه
وربي جنان شنو هاي ومطرب بعد

لالالا انت موهبه لازم الكل يكتشفها

prince of love
11-08-2011, 06:56 PM
هههههههههههههههههههههه

لكم التحية دائما جميعا ...سرني ان تكونوا بخير وان اسهم في هذا الشهر المبارك في امتاعكم ولو بهذه المشاركة البسيطة ..
صديقاتي القصة ليست لكاتبها ..بل لابطالها ...وانتن بطلات القصة وعماد نجاحها هو دعمكن ومتابعتكن لها ..
فلكن التحية ..وانشالله يمدنا الله سبحانه بالقوة كي نستمر ...

prince of love
12-08-2011, 12:57 AM
اليوم الثامن والثلاثين ...

حين تجتمع القوة لدى شخص ما ...يصبح اقوى ويعتقد ان بمقدوره ان يفعل المستحيلات .لكنه يتوقف لنداء العقل ...
لكن حين يصبح العقل مفقودا تصبح كل الابواب مفتوحة لنفعل ما نريد ...
الحب ..اغراءات العاطفة ..سطوة الجنس ...كلها اشياء يمكن ان تفتح الباب لغياب العقل ..وديار الذي صار خفاش خله الودود طرد العقل من مملكة نفسه واذعن لصوت القلب وهواجس الروح ورغباتها ...
كان ايليا يلاعب حبات التراب باصابعه الرفيعة وقد علت وجهه صفرة غير معهودة عندما طرق الباب طارق ...فقام ايليا ليفتح الباب ليطل منه ديار .
ايليا : اهلا بك يا ديار ..تفضل استرح ...
ديار : عمت مساءا ايها الصديق ...لدي انباء تسر صديقي ..
ايليا : عجل بها علي ....او فلنشرب شيئا اولا ..
ديار : لا اريد ان اتاخر فيلحظ غيابي احد ...فلنتحدث بما جئتك به ..
ايليا : قل يا رجل ..هيا هات ما عندك ..
ديار : ( صاحبنة الملك استوة )
ايليا : استوى على العرش ؟
ديار( يقهقه ضاحكا ) : بل نضج كما نريد وهو في غاية الريبة والارتباك والخوف ...
هل نبدا خطتنا الانقلابية الان ؟
ايليا :انتظر فما زال في العمر بقية ...اسمع ...انصرف الان ...سافكر واعيد الاتصال بك قريبا لننظر ما نفعل ..
خرج ديار وظل ايليا جالسا لدقائق ثم نهض من مكانه وهو يقهقه بسخرية :
هاهاها ...ديار المسكين يريد ان يملك المملكة التي ستكون بحوزتي حين تكون الاميرة لي وحدي ..

prince of love
12-08-2011, 01:26 AM
في صبيحة ذلك اليوم كانت الاميرة نور الهدى في قمة الاعياء والتعب وقد بانت اثار الليلة الماضية في عينيها ...
على مائدة الافطار التي كانت تجمعها بسفيرة الاحلام كان الصمت شريكهما ..فلم تشأ سفيرة ان تفسد روعة الصباح البهيج باي احاديث ثانوية ..وكانت الاميرة تريد ان تنسى متاعب الليلة الماضية خاصة انها تعرف جيدا انها اتعبت صديقتها الجديدة سفيرة التي كانت تشعر بقلق غريب مجهول المصدر بدا واضحا في نظرة القطط الحائرة التي كانت تثب من حدقتيها اللوزيتان ..
ودخل حاجب الملك يحمل بيده صينية عليها ورقة ملفوفة بشريط احمر ....هذا يعني انه بريد الملك ...تسلمت الاميرة البريد وسالت الحاجب :
لكن البريد للملك لم تحمله الي ؟

الحاجب : انها اوامر السيدة صفية ...قالت لي ارسلها للاميرة ..
الاميرة : ضع البريد هناك وانصرف ...
وبينما كان الحارس يهم بالانصراف قالت له الاميرة نادها ..
الحارس : من ؟
الاميرة : سيدتك صفية ..
الحارس : سمعا وطاعة مولاتي الاميرة ..
وبعد دقائق كانت صفية تقف بين يدي الاميرة :

صباح الخير مولاتي : قالت صفية وعلى وجهها علامات التعب ...
نور الهدى : صباح الخير صفية ..ما حكاية بريد الملك ؟
صفية : مولاتي الملك متعب للغاية واخشى ان يعاوده الاعياء ان اطلع على بريد الجيش والعسكر والاستخبارات ...فطلبت منك الاطلاع ..

الاميرة : اطال الله في عمر مليكنا ... فلا زال قادرا على تصريف شؤون المملكة ...ويجب ان يطلع على البريد بنفسه ..

صفية معترضة : سيدتي ولكنه متعب .
الاميرة بتذمر : صفية ...............انصرفي الان ..
صفية : امرك مولاتي ..
انصرفت صفية وظلت الاميرة ساكنة واجمة وهي تتامكل لفافة الورق الصيني الملقاة
بعيدا عنها ...وهي تتمتم : حفظ الله الملك واطال عمره ..
حينها كانت سفيرة الحلم قد توقفت عن الطعام واغمضت عينيها متاملة وهي تقول :
الريح تقول ان شيئا ما سيحدث ..ثمة مؤامرة قريبة ...بريد الملك ..

فاندهشت الاميرة : وكيف ذلك
ففتحت سفيرة عينيها قائلة : ثمة من يبيت امرا ...ويكتم عنا سرا ..وسيعلنه بعد حين جهرا ..
الاميرة : ومالعمل ؟
سفيرة : هذه الرسالة لا ينبغي ان تسلم الى الملك .
الاميرة : مستحيل ...يجب ان اسلمها للملك ثم احذره ان شئت..
سفيرة : وهو كذلك ...احذري بشدة فالريح تقول ان الامر المدبر ينطوي على عظيم الخطر ..
///////////
في مكان اخر كانت بمبو ونونة تتشاجران كعادتهما منذ ان عرفتا بعضهما البعض الاخر :
كانت بمبو تسرح شعرها على المراة الفضية المرضعة بالجواهر وهي تشاهد صورة صديقتها وهي تحاول ان تجرب جوارب جديدة
نونة : اوف هاي الجوارب معاجبني لونهه حيل ...
بمبو : عيني هاي جوارب مال طالبات ابتدائية انتي شجلبتي بيهه
نونة : ماعرف بس شكلهن حلو ...
بمبو :اي طبعا غير بزونة تعجبج الاشياء الزغيرة .
نونة : اوي ..شنو بزونة ..اني نونة ..حلوة زغيرونة ...لتحجين وياي زعلت ...
بمبو : لج عوبة اشاقة وياج والله ...اني اشعندي غيرج الله ينتقم من اللي سواهه ...

اسعد الغريب
12-08-2011, 05:59 AM
لعد اني شنو دوري هههههههههه

مليه دور مو ههههههههه

وربي قصه تخبل

متابع بصمت

ديار
12-08-2011, 09:45 AM
اي احب المؤامرات
الله وايدك ونسوي انقلاب على الملك واصير على الاقل وزير للكهرباء لو للنفط خوووش بيهه فلوس ههههههه
بس هذا ايليا ميتامن من هسه محضر اقربائه يريد يعينهم

**نور الهدى**
12-08-2011, 09:57 AM
هههههههههههههههههههههههه
هايه شنو حتى ديار ويا ايليا

لالالالالالالالالالا
لازم يرجع ديار امير البحار بصف الملك لان ايليا ما يتامن

وخلي اسعد بمكانه

يالله خيو كمل والله شوفتني اكثر

ديار
12-08-2011, 01:38 PM
شفتي يانور حتى اني تفاجأت بدوري هههههههههههههه
بس هيه هاي الدنيه الناس متنحزر

prince of love
12-08-2011, 03:39 PM
اصدقائي موضوع الرسالة التي قالت سفيرة ان فيه ما يريب سقط منه المقدمة يرجى اعادة القراءة بعد ان عدلتها ..

prince of love
12-08-2011, 07:15 PM
http://www.alforat.org/imgcache/2/7524_alforat.org.jpg

prince of love
12-08-2011, 09:11 PM
تركنا الوصيفة السمينة وقد تحولت الى ضفدع ما حير الملك واذهله الامر الذي اعتبر خرقا امنيا لا يمكن السكوت عليه ويستحق التفكير المتان ..فكيف ولماذا تم استبدال علاج عسر الهظم بذلك العلاج السحري السري ...الملك امر بتحقيق ...ونونة وبمبو لا تمتلكان الاجابة الشافية الوافية ..
في غرفة الحجز التي وضعت فيها السيدة (ضفدعة ) كان الحكماء قد قرروات ان الامر لا يعدو ان يكون معجزة او لعنة ..! وانهم لا يملكون اي حل او دواء شافي ..
بمبو ونونة وحدهما كانتا تعرفان ان الدواء هو السبب ...وان مفتاح الحل للغز يمكن الوصول اليه من خلال علاج الضفدعة ...
حينها يمكن ان نعرف كيف ومن اوصل العلاج بصورة خاطئة الى يد المسكنة ..

قالت نونة ...فردت عليها بمبو :
ولكن هذا الامر قد يستلزم وقتا طويل ...
نونة : كيف ؟
بمبو : العلاج الذي احضره لك ليس هين التحظير ...وهناك مصاعب طويلة يمر بها لحين وصوله لك ...ربما يكون تاثيره مضاعفا او مخففا على الضفدعة ...لكن الامر ليس يسيرا ..

نونة : لكنك الى الساعة لم تخبريني كيف تحصلين على العلاج ؟
بمبو : انه سر لا يمكن ان اطلع اي شاء عليه ...سر اخشى عليك ان تعرفيه ...

لكن تلك الاجابة كانت غير مقنعة لنوني ..وهي لم تقنع الاخرين كذلك ...ولهذا جاء من يستدعيها باسم الملك للحظور الى التحقيق !

**نور الهدى**
12-08-2011, 11:41 PM
سلمت الانامل والله

كل يوم تاخذنا الى عالم الاحلام والخيال اكمل يا رائع

prince of love
12-08-2011, 11:44 PM
تسلمين يا اميرة الورد ...انشالله نكمل ...

prince of love
13-08-2011, 12:33 AM
ظهيرة اليوم الثامن والثلاثين ..
لم تذهب بمبو ونونة الى الملك مباشرة او لجنة تحقيقه بل ذهبتا الى الاميرة نور الهدى علها تقف الى جانبهما ....فاعتذرت الاميرة بانها لا يمكنها ان تتحدى اوامر الملك وخاصة في هذا الوقت الحرج لكن بامكانها ان تكون الى جانبهما ..
وبعد ربع ساعة كان الثلاثة في غرفة الملك الذي كان على غير هداه ..لكنه حين شاهد ابنته الاميرة هدأ من ثورته ..
وبعد ان جلس الجميع قال الملك بكل ود مخاطبا بمبوني ونونة :
اسمعا ...لن اطيل معكما الكلام ..انتما تعرفان اني في مشاغل ..وان البلد تعتريه المشاكل وتحيط به الاقاويل والبلابل ..وغاية ما اخشاه ان يكون ثمة خطب نازل ..
لهذا يجب ان يكشف الان كل مخبوء ...والا فان الحال سينقلب الى سوء .
ثم نظر الى عيني ابنته فوجد فيهما شيئا من الاشفاق والترجي فاضاف :
ستخرجان الان مع الاميرة وستقصان عليها قصتكما ...والا فاني شخصيا ساكون خصيمكما ..
كانت بمبو قد تجمدتفي مكانها وعقد الخوف لسانها وبان عليها خوفها واذعانها
فلما خرجت من عند الملك كانت قد عقدت العزم على ان تعترف ..
/////////////////

prince of love
13-08-2011, 01:23 AM
حسن سابوح بما لدي وارجو ان يغفر الله لي ولكم ...( قالت بمبو وهي تمسح العرق النازل من جبينها )
خلال فترة الحرب وبينما كنا انا وعائلتي نتهيا للهرب الى الكهوف والجبال يساعدنا بعض الجنود والرجال وجدت عمودا صغيرا من النحاس يشبه التمثال فدسسته في جيبي في الحال واهلي منشغلون بحمل الحاجيات والاحمال ..
فلما مضينا الى حيث وصلنا وكنت قد نسيت امر التمثال ونمت لفرط التعب والنصب اذ رايت فيما يرى النائم خادما صغيرا يقبل الي ويقبل رجلي ويقول لي ان امري مطاع ما شئت ...فلم اجبه وبقيت ساكنة ..
وتكرر الحلم ليال طويلة وفي كل مرة كنت لا اساله عن امر ..فلما كانت الليلة العاشرة حظر الي الخادم في المنام فقال عبارته في نفس المقام ولبث عندي فترة وقبل ان يذهب وينتهي امره بادرني بالسؤال : هل تعرفين ان امرك مطاع ..واني قادر على ان افعل ما ليس في المستطاع ...
فقلت له وانا نائمة ولكني لا ابدو حالمة :
ومالذي تستطيع ان تفعل .؟
فاجاب الخادم : كل شيء ...غدا ساحميك من اموت الزؤام انتي وعائلتك الكرام ..
وفعلا فقد جاء الغد حاملا الينا الخراب والدمار واشتعلت في المساكن النار ودمرت الملاجيء والديار ..ونجونا بقدرة العظيم الجبار وانا اتذكر ما قاله الخادم في انبهار وانا لقدوم الليل في انتظار ...فلما هبط الليل واطبقت الاجفان جائني الخادم المسكين بامتنان وهو يقول : خادمك المطيع بين يديك ...فاطلبي ماشئت ..
فطلبت منه ان ارى اصدقائي واحبائي ...
فاراني المملكة والحرب و..................البقية غدا باذن الله

سفيرة الاحلام
13-08-2011, 01:37 AM
رائع فاضلي,,
متابعة

prince of love
13-08-2011, 07:02 PM
تحياتي لك سيدتي

**نور الهدى**
14-08-2011, 01:07 PM
اكمل يا امير الكلمات

ويين الباقين سجل عليهم غياب هههههه

نــونــة
14-08-2011, 03:56 PM
مساء الخير على الجميع
قصه رائعه يامبدع واعتذر اني
ماموجودة باليومين الي فاتو لان فصلو خطوط النت
من المنطقه
تحياتي للجميع

prince of love
14-08-2011, 08:35 PM
مراحب بيكم ...ياهلا بصديقتي نور الهدى ...سجلتهم غياب الجماعة ..
بس نونة راح امسح غيابهه واسويهه مجازة لان خطية قاطعين الخط عليهه ..
اسف اني ما كتبت اليوم لاني مجهد من الشغل ..وعندي عمل اضافي ...شوية واستمر بالكتابة

نــونــة
14-08-2011, 09:12 PM
الله يكون بعونك وان شاء الله
تكمل على خير

**نور الهدى**
14-08-2011, 10:18 PM
مســــــــــــــــاءالورد

الله يكون بعونك خيو خليها على راحتك

prince of love
14-08-2011, 10:43 PM
تحياتي للجميع
انا في الخدمة

prince of love
15-08-2011, 02:05 AM
لكم تحياتي اخوتي واخواتي
ولكن حال العمل الكثير دون اكمال القصة اليوم
في الغد انشالله ساكون معكم
تقبلوا العذر مني

نــونــة
16-08-2011, 09:39 PM
وضاعت القصه مع مهب الريح
ههههههههه

prince of love
16-08-2011, 10:08 PM
ماضاعت القصة وخل تولي الريح
ياريح اللي تكدر تمحي قصتنة ..
قصتنة عنيدة وصار بيهه احداث
وكل ما نقرة منهه تزيد لمتنة
ونتصور احيانا جن فراش الليل
يفرش جنحة النة ...
وتبدي سفرتنة
الف ليلة وليلة احلف بهاليوم
اسويهه
علمودج يا صديقتنة
واخليهه تطول وتكثر الاحداث
واسجل بيهه تاريخ لمحبتنة
واخلي ابطالهه
كلهم يكعدون
واخلي كلوبهم تنتظر
جيتنة
واخلي وي الاميرة
من الوصيفات
الف حلوات كلهن
بس لاميرتنة
واخلي كلب عاشق يحترك بالنار
وما يطفى الا من تخلص
سوالفنة
لهذا السبب انة ابتعد مرات
لان ماحب اشوفن
نار وي جنة ...

تحياتي وانشالله اعاود يا صديقتي

اسيرة الوطن
16-08-2011, 10:15 PM
صح السانك اخوي امير ,,

**نور الهدى**
16-08-2011, 10:24 PM
الله عليك شعر راقي برقي امير الكلمات

تتنضر تكملة قصتك الممتعه
تقبل مني كل التحيه

ايليا الغانمي
16-08-2011, 10:33 PM
شنو انته حبيبي شنو هذا الابداع
شعر يخبل يخبل يخبل اصلآ اني اتخبلت الا شويه هههههههههه
والله بجد صدوك شعر حلو
صح السانك يا مبدع

prince of love
16-08-2011, 11:19 PM
حياكم الله جميعا ومرحبا بكم
ولنعيد امجاد القصة من جديد ...
مساءكم فل وجوري ومنور بوجودكم ..

**نور الهدى**
16-08-2011, 11:46 PM
هاي شنو ايليا سلامتك من الخبال هههههههههه

اكتب اميرنا العزيز

**نور الهدى**
16-08-2011, 11:48 PM
وهذا عصير بارد


نونه عليج الحلو

http://www.alforat.org/imgcache/2/8565_alforat.org.gif

ايليا الغانمي
16-08-2011, 11:51 PM
لا صدوك والله شعر كولش حلو ودائمآ سعد يفاجئنآ
بكتاباته الحلوه
اكول اشوفج هواي هاي الايام ادارينه السعد هاي لأن
خالج اميره بالقصه امممممممم مصالح

**نور الهدى**
16-08-2011, 11:57 PM
اوييييييييي شكد هالناس تغار ههههههههههههه

خطيه اميرنه يكتب وتعبان منداري شويه

خو مو مثل الخبيثين ياكلون وينكورن

**نور الهدى**
16-08-2011, 11:58 PM
صدك انت ما طلبنا منك شي جيبنا شي نسحر بي بس يكون خفيف الله يخليك

prince of love
17-08-2011, 12:18 AM
ايليا يخوف منريد يجيبلنة شيء لان يمكن يطلع مسحور
ههههههههههه
الاميرة صديقتي من زمان بس اني كنت ماعرفهه قبل يومين طلعنة كرايب
انت نسيت انه اني امير

prince of love
17-08-2011, 12:26 AM
تركنا بمبوني وهي تعترف بما جرى وكان من علاقتها بالتمثال وبالمارد الصغير الذي يخرج منه وكيف انه انقذها من الموت بقدرة الخالق عز وجل ...
كان الجميع يصغي اليها وقد سرى ارتعاش في اصابع يديها ...فاكملت بمبو قائلة والكل يرنو اليها :
وبعد ان مرت الايام والحرب تشتد فتسري الامها في العظام وبمبو مع صديقها الصغير في وئام ...اذ قررت ذات ليلة ان تساله سؤالا في المنام ليكشف لها عن حقيقته ويعلمها بما هو عليه ...فلما جن الليل جنونه واطرق الكل الى عالم الاحلام اوهامه وظنونه جاء المارد الصغير يسال بمبو عما تحتاج اليه ...فقالت له :
قد كنت اخافك واخشاك ...واخشى اني بت اليوم اهواك ...فهل لي ان اعرفك في الحقيق واراك ؟
فقال لها المارد الصغير: غاية ما اخشاه ان يكون في ذلك الهلاك
فقالت بمبو : ولكني لا اراك الا ملاك ...فسبحان من سواك وصاغ قلبا ليس في سواك ...هذا القلب قد ناداك ..فهل تجبه السؤال ...
فانسحب المارد وذهب ...وبمبو منه في عجب
واكملت بمبو تقول والجميع قد اخذ منه الاندهاش والفضول ....

prince of love
17-08-2011, 12:36 AM
مشكورين عالعصير .....وين الحلويات يلله بسرعة ترة الكاتب بدة يضوج
ههههههه

prince of love
17-08-2011, 12:59 AM
وتستطرد بمبو في قصتها فتقول ...فمرت ثلاث ليال وانا في ذهول فلا ياتيني المارد على الاطلاق وانا في غاقة الضيق والاختناق ..فلما مرت ثلاث ليال واربعة ايام وبينما كانت الناس نيام وانا قد فارتني المنام اذ طرق الباب طارق ...ففتحت له ...فاذا هو عجوز رث الثوب عليه ملامح الاعياء والنصب فسالته ما حاجتك وماهي بغيتك ....فسكت واطرق
فادخلته الدار واوقدت له النار واكرمته كل الكرم وكنت عند راسه اقوم مثل الخدم ..وهو في كل ذلك ساكت صامت لا يجيب على سؤال ولا يبادلني المقال ...
فلما انتهى قام من ساعته قاصدا الذهاب فوقفت له بالباب وهو مني في ارتياب .فقلت له :
ايها الشيخ الكبير ....ان اللي قد جن والظلام ارخى سدوله على الكون ...فاين تقصد وهنا الضيافة والكرم ..
وهنا مقاصد الهمم ...فهل يعجبك شيء فاتيك به ..ام تخش شيء فامنك منه ..
فسكت الشيخ ومضى ...
وبينما انا اهم بالنوم اذ طرق الباب من جديد ...فمضيت كي افتح فاذا هو الشيخ يعود من جديد وقد جائني بشيء ملفوف في خرقة قديمة ...فسالته ماهذا ؟
فقال لي هذه هدية ....لا يجب ان تراها غيرك جنية او انسية ...
فاستغربت من كلامه واخذت الصرة بيدي ...وقلت له :
من ارسلها ؟ ولماذا .
فقال لي : افتحيها عندما تكونين في السرير ....تجدين فيها مراة شاهدي وجهك فيها وانت ترددين الكلمة الاتية : يا كاشف الاسرار اكشف لي سرها يا جبار ...
واختفى الرجل وانا في حيرة ...

prince of love
17-08-2011, 01:24 AM
وتكمل بمبو القصة فتقول والصلاة والسلام على الرسول (ص) :
فلما مضى الشيخ تركني في حيرة فاقفلت الباب ومضيت الى سريري احمل الصرة فلما فتحتها فاذا يفوح منها المسك والعنبر والريحان وفيها مراة متعددة الالوان وهي لا تشبه مرايا هذا الزمان ...
فوضعتها على صدري وتمددت على سريري وانا احدق فيها واردد العبارة التي قالها الشيخ ...وبينما انا كذلك اذ ابصرت العالم يدور في المراة وتمر من خلاها السنوات وانا اشاهد بيتي واهلي وسائر الصديقات ...
وكان ان شاهدت نونة وهي قطة تموء ..وشاهدت الحرب والرجال منها تنوء ..
ومر وقت طويل وانا اشاهد العالم وهو يدور حتى اعتراني التعب والفتور وشعرت بان الدنيا تدور ...ولم ادر اللا وانا في عالم المنام اطوف في دنيا من الاقزام والكل يناديني في ود واحترام ...فما زلت امشي واسير وانا استعيذ بالله القدير حتى شاهدت صديقي الامير الصغير فهرعت اليه وركضت عازمة على ان ارتمي بين يديه ...
فلما ابصرني جاء الي ووضع يديه الصغيرتين بين يدي وقال لي :
قد نجحت في الامتحان ...واكرمني واياك الكريم المنان ...هل ترين من انا ..انا ملك الاقزام ...
فابتسمت وانا اشاهد ملايين الاقزام وهي تحرسه ....وتاتمر باوامره ..
فقال لي : لولا انك اكرمت الشيخ العجوز لما شاهدتني بعد ذلك ...لقد كان ذلك امتحان وانت نجحت ...فانت اليوم ملكة امير الاقزام ... ثم سالني :
هل لازال في قلبك لي منن الود مقام ؟
فاطرقت خجلا وقلت : بلى ...
فقال اذن سالتقيك في الغد عندما ينتصف النهار ...
وانتهى حلمي ومضيت في منامي ...
فلما جاء الغد وانتصف النهار مضيت الى الحدائق تحت ظل بعض الاشجار فمرت الريح بجانبي مسرعة وهي تحمل الي حبيبي امير الاقزام ...وتبادلنا الحديث والكلام وكان بيننا حديث الحب والوئام ولا زلت على ذلك حتى انتهت الحرب حينها قال لي الامير : ان الحرب قد اقفلت الابواب ويجب ان اذهب الى البلاد لنعمرها ولياكل سكاننا من خيرها ...سوف لن نلتقي الا مرة في الاسبوع ..وان اشتقتي الي نظرتي الي في المراة وجهيها صوب المشرق وستكون صورتي عندك ...
فبقيت على هذا المنوال الى الان والقزم هو الذي يساعدني في علاج نونة من خلال العشبة الميمونة التي تنبت في جبالهم ...

فقال لها الملك : وهل تمكنك ان ترينا صدق كلامك ؟
فاجابت بمبو :كيف يا مولاي ؟
فقال الملك : ان نرى ما رايت في المراة
فقالت بمبو : لا يمكن ذلك يا مولاي فهو محرم علي ومحال ...
فقال الملك : اني اشكك في روايتك حتى تاتيني ببرهان لا يقبل الجدال ..
فبكت بمبو وسكتت ...
حينها قالت سفيرة : اتاذن لي يا مولاي الملك اتاذينين لي يا اميرة ؟
فاذنا لها فقالت : هل يمكن ان نختبر صدق كلامها بطريقة اخرى ؟
فقال الملك : وماهي ؟
قالت سفيرة : ان تخبرنا بمبو عن اي شيء يكون خارج ناظرنا في هذه اللحظة فنصدقها ...
فاعجب الجميع برايها وقالوا جميعا : هيا يا بمبو ان كنت صادقة فهاتها ...
فاحضرت بمبو مراتها ....وقالت كلماتها وابصرت شاشة مراتها وظلت ساكتة واجمة وهي تقول :
انهم قادمون يا ملاي الملك ثلاث سفائن من الجنود ..كل منهم في صندوق مسدود ومعهم القردة والاسود وفي جيوبهم السكاكين اللماعة ونفسي منهم ملتاعة ..
فقال الملك بذعر شديد : اين هم ومن اين جاءوا ..؟
انهم في البحر يا مولاي ..في بحر مياهه سوداء ...وعليه اشرعة صماء لا شعار فيها الا الدماء ...

نــونــة
17-08-2011, 11:27 AM
الله الله يامبدع
روعه وربي كتابتك اجمل من قصص الف ليله وليله

prince of love
17-08-2011, 03:25 PM
لك التحية يا نونة ....وانشالله نكون قادرين على امتاعكم بالقصة للتعويض عن ويلات الصيام في الحر
شكرا للتشجيع المتواصل

نــونــة
17-08-2011, 03:43 PM
http://up.foraten.net/uploads/6d43111170.jpg (http://www.foraten.net/)

**نور الهدى**
17-08-2011, 05:10 PM
شكرا لك يا اميرنا والله فعلا امتعتنا بقصتك الشيقه

ام اقول شكرا لكلماتك الرائعه التي عرفتنا من انت

ام اقول شكرا هلذا المنتدى الذي يحوي اناسا

اغلا من درر

prince of love
17-08-2011, 09:11 PM
الشكر لك يا سيدتي الاميرة الرائعة ...
وهاي العصير جابته نونة ...
وهو شلون عصير يخبل ...صدقة لليشربونة ..

prince of love
17-08-2011, 09:29 PM
تركنا الاميرة والملك ومعهم سفيرة ونونة في انذهال لما اخبرت به بمبو من الرؤية التي لازال الملك منها في ريبة فيما تقول بمبو ان السفن قريبة وانهم ان لم يفعلوا شيئا فقد تكون في الافق ثمة مصيبة ...
كانت نور الهدى الاميرة المقربة من والدها على دراية تامة بان ما تقوله بمبو صحيح ..لهذا فقد طلبت من الملك ان يستريح وان يوليها الامر فاوفق الملك وهو على ابنته مشفق ..و ما قد تواجهه خائف قلق ..فاعتزم ان لا يترك كل المسائل لها وحدها بل ان يراقبها فارسل في طلب صفية وامرها بان تكون عينه المخفية ..
وكانت الاميرة قد طبقت اوامر الملك بان تكون بمبو محتجزة داخل القصر لا تغادره حتي تتبين حقيقة ادعائها وان تكون الاميرة والوصيفات اخلائها وان تسعى الاميرة نور الهدى لمعرفة الحقيقة ومراقبة كل ما يجري دقيقة بدقيقة ..
فلما انصرفت الاميرة نور الهدى وسفيرة معها الى غرفتهما بداءتا بتداول الامور والتفكير في كيفية تصريف ما يدور للخروج بنتيجة تكشف المستور ليعملن بالممكن والمقدور ..
قالت الاميرة وقد استبدت بها الحيرة : اي بحر هذا واي سفائن ؟ ولم يصلنا تحذير من مؤامرة ولم نعرف ان بيننا ثمة خائن ؟ مالذي يجري ...كم هو مؤلم ان تكون لا تدري ...

فقالت لها سفيرة : سيدتي الاميرة دعي عنك الهم والحيرة واطلقي لذهنك الخيال ...تنتصرين على كل محال ..

فقالت الاميرة : ليس كل شيء ياتي بالخيال ...ولا بد من واقع يصدق عليه المقال ..
فردت سفيرة : حين تختلط الامور والصور ...يغشى احيانا على البصر ...ويضيع المسيء بين البشر ...فما كل ما تسمعه الاذن تصدقه وما كل صواب يمكن للعين ان ترمقه ...

فقالت نور الهدى : تذكرت شيئا ربما يكون مفتاح الحل للوعتنا وحيرتنا ...
فقالت لها سفيرة : وماهو يا مولاتي الاميرة ؟
فردت الاميرة : انه الكتاب ...كتاب الملك الذي قلت انت ان ثمة مؤامرة به ...ربما يهدينا سواء السبيل فنعرف المخلص من الدخيل ...
فارسلت الاميرة في طلب صفية وامرتها بجلب الكتاب الذي كانتا منه في ارتياب ...
فلما احضر الكتاب تاوهت الاميرة كمن تحمل في قلبها الوان العذاب : ما كنت فاتحة بريد الملك ...يا ليت قلبي قد هلك ...

فقالت لها سفيرة الاحلام : افتحيه لنعرف الصواب من الاوهام ..

prince of love
17-08-2011, 09:39 PM
فلما فتحت الكتاب الاميرة ومعها سفيرة وهما في تلك اللحظات العسيرة قراتا فيه ما زاد في نفسيهما الحيرة :

(جلالة الملك المعظم ...صاحب اللواء الاشم ..ومن اذاق الاعداء القهر والهم ...
قد جائتك وفود المبايعين ..على الطاعة واليقين ...سفائن من المريدين ..من كل بلد قادمين ...وهم لك قاصدين وعلى بركة الله متوكلين ...)

التوقيع ديار ...قائد قوات البحار والمنتصر باسم الملك الجبار ..
فصرخت المراتان بصوت واحد مندهش : ديار !!
واضافت الاميرة : محال ان يفعلها ديار ...محال ان يتخذ مثل هذا القرار وما عهدنا منه الجبن والفرار وما كان يوما خائنا او غدار ..

فقالت سفيرة : انها المكيدة يا مولاتي ...فحذار من اقتراب الاعداء ويجب ان نكون منهم في اتقاء ...
فقالت الاميرة : سنمنعهم من الاقتراب من السواحل او النزول الى الداخل وعندها لن يكون هناك هم نازل وستنتهي كل القلاقل ...
فوافقتها سفيرة ...التي قالت : اذن هيا لتقتربي من اميرك الحبيب ...وليجعل الحلم كل محال قريب ...هيا الى سريرك لتكوني مع اميرك ...

فانطلقت الاميرة الى سريرها لتمتحن سريرتها وتطلق العنان لاحلامها ..فيما كانت صفية قد انطلقت بعد ان حفظت كلما سمعته والى الملك حملته الذي كان عنده راي اخر لا تعرفه الفتاتان ...

prince of love
18-08-2011, 12:42 AM
اليوم السابع والثلاثين ...

فيما مر بنا من السرد تركنا ديار وهو الى ايليا الغانمي في تودد ...وليس في خاطره اي تردد
... وهو مصدق به ومعتقد ..
بينما كان ايليا الغانمي يفكر في شيء بعيد ..يريد من وراءه مايريد من ملك وسلطة وهل من مزيد.
ولهاذ السبب فقد دعى ايليا ديار الى ان يوافيه الى موعد بينهما في غار وان تكون العلامة بينهما اشتعال النار ...
فذهب ديار الى هناك وعليه ملامح الانهاك وهو يخشى ان يراه احد وهو في المؤامرة في اشتراك فيكون راسه الى الجلاد وينتهي حلمه الى بدد ويصير في عداد من في القبر رقد ...
ولهذا لبث ديار بعيدا عن الغار حتى انتهى النهار واسدل الظلام الستار ....فلما لمح النار قد اتقدت في جوف الغار اسرع الى حليفه الغدار وهو لا يفكر هنيهة في التراجع عن القرار ..
فلما استوى في جلسته مع صديقه ....وفتح من القلب مغاليقه وكشف عن اسباب ضيقه قال له ايليا بخبث كبير وهو يرى فيه حليفا صغير :

اسمع يا ايليا ...اكتب ما امليه عليه الان وارسله الى السلطان حتى اريك قدرة الجان على تنفيذ مارب الانسان ...
فما كان من ديار الا ان امتثل لما قال ايليا وهو محتسب صبار فكتب على وهج النار ما كان ايليا يمليه وهو يكتب معانيه ...فاملى عليه ايليا كتابا فيه اخبار عن تحركات في البحار وبعد ان انهى ديار الكتاب ومهمره بخاتمه وتوقيعه اصر عليه ايليا ان يشرب معه وياكل ...
فلما اكل ديار شعر بشيء من التوعك وبدا في عينيه الاحمرار

prince of love
18-08-2011, 01:13 AM
فلما نام ديار وغفى وانقلب على جنبه وانكفا تسلل ايليا بسرعة الجان وسرق الكتاب من بين يدي العاشق الولهان وقام باستبداله بالكتاب الذي يقول ان في البحر سفائن جائت للتحية وانها موالية طائعة ولارادة ملكها خاضعة ثم ختمه بختم ديار ولفه ووضعه بين يديه ...
ثم بعد ان انتهى من فعلته واطمان الى سداد حيلته ...تمدد الى جواره وهو ينتظر ان تنطفا ناره ليوقظ من يدعي انه من حلفائه وانصاره ...
فلما انطفات النيران وسرت الظلمة في المكان وصار قريبا وقت الاذان اوقظ ديار واخبره ان يسرع بالفرار قبل ان تلمحه عين النظار ...
وهو يشعر بانه قاب قوسين او ادنى من الانتصار .

**نور الهدى**
18-08-2011, 07:02 AM
اوف من المكائد والمخططات والله يا ديارو ويا ايليالو يمي هسه

جنت شسوي بيكم حتى اخلص الدنيا من شروركم هههههههه

والله مبدع شكرا على هذا الابداع

نــونــة
18-08-2011, 01:31 PM
شلون راح نخلص من هاي المكائد مانعرف
بس عجبتني كلمه حليفه الغدار هههههههههه
عاشت ايدك يامبدع

prince of love
18-08-2011, 05:49 PM
حياكم الله وشكرا جزيلا لكم عالمتابعة الدائمة والدائبة ..

prince of love
19-08-2011, 11:17 PM
لا تصفيق ...لا تشجيع ...لا سؤال ...لا عصير ؟
بدات اتضايق ويمكن اخلي الاعداء ينتصرون....
انتم بكيفكم ..

prince of love
20-08-2011, 02:55 PM
الووووووووو...
الجميع خارج نطاق التغطية ...
الوووو

نــونــة
20-08-2011, 03:14 PM
الووووووو
وياك عيوني ابو الرشاوي ههههههه
انت هم اعذرنه ترة انا النت كلش متاذيه منه هلايام يمعود متابعين متابعين

prince of love
20-08-2011, 07:05 PM
اهلا بيك نونة ...
طيب اسمعي هاي الاغنية ....

كتبت كل المعاني
في قصتي والسطور
وكنت انا دوم حاضر
وانتم ابد مو حظور
تالي تركتوني وحدي
للدمع بس والنحيب
غريب والله غريب

رسمت انا في خيالي
لكم صور كالزهور
وكنت اسهر واعاني
وحدي ولا من شكور
كاتب انا ولا جندي
مجهول ابقى وكئيب
غريب والله غريب

في خاطري لو دريتوا
تشابكت هالامور
نسعى لمن نبتغيه
وهو لباسه النفور
هذا طبع غير عادي
عالمنة كلش غريب
غريب والله غريب

حلفت اني تواصل
معكم وحتى السحور
نعيش في القصة ذكرى
تجمعنة في كل سرور
نبعد عن الهم خاطر
كدره بعد الحبيب
غريب والله غريب ...

....................ولهذا توصيكم شهرزاد لكي تكمل قصتها بالاتي :

هيا اذن للرشاوي
ماكلت شيء بالفطور
جيبولي بقلاوة يلله
واشعلوا شمعة وبخور
حتة نخلي الاميرة
تشوف حبها قريب
غريب والله غريب ...

***********************

prince of love
20-08-2011, 08:17 PM
تركنا سفيرة مع الاميرة وهي تحاول استنهاض السريرة والسفر الى حيث امير قلبها والسالب لبها الاسير بين يدي الجان والذي استعصى عليه السجن والسجان فطال عليه العهد والاوان ...
كانت اميرة قد حاولت مرات كثيرة ان تصل اليه في خيالها وتتعرف على مكانه فكانت تفشل مرة تلو الاخرى وسفيرة تحثها على المحاولة مرة بعد مرة ...
قد يكون الحلم احيانا سلاح ...وسيلة للهرب من واقع مرير ...سفينة تلتقطنا من شواطيء العزلة ...تقذف بنا في يم العافية ...التفاؤل ...لحظة اللاواقع الجميلة ..
فالواقع سيف قاطع يبتر كل براعم الفرح في دواخلنا ...
لكن الحلم هو الاخر خطير
خطير لانثى احبت لمرة واحدة ..لامس شغاف قلبها عشق رجل واحد ..اميرها الذي فارقته منذ اعوام ..
غاية ما كانت تخشاه ان يسفر الحلم عن حقيقة ...حقيقة لا يمكن ان تصدقها ...حتى لو شاهدتها بعينها ..
وهل يمكن للانثى ان تصدق ان تكون بلا حبيب .؟
تلك الفجوة المريرة بين ما تتمنى وما تخشى كانت تعيق تقدمها نحوه حين تسرح الخيال وتطلق عنان الروح لتسافر حيث من المفترض ان يكون ...
سفيرة اعتادت انه تشجعها حين تستلقي الاميرة تاركة اوصالها لفوضى السفر اللاوعي وتقول لها بان انفاسه المحرقة كانت قريبة منها ...ولهذا فهي يجب ان تتقدم ..لكن اية انفاس ؟.
اميرة المترددة ..العاشقة ..المولعة ..الحائرة ..المتحيرة ..المجبرة ان تظل مجرد حالمة على ان تنطفيء في نفسها تلك الانوار الخالدة لشمعة الامل كانت تخشى ان تكون تلك الانفاس الحارة التي تقترب منها كلما وصلت اليه هي مجرد خدعة نفسية ..تمويه غرائزي ...نشوة كاذبة ...
او لعلها انفاس النهاية ..لرجل يحتضر في الميدان وحيدا بعيدا عن حبه الاول والاخير ..
والا فما نوع الانفاس التي تخرج من الجسد حين يلفظ الرمق الاخير ...
انه الاشتياق يظل ملوحا يبده حتى الحظة الاخيرة ..حتى الرعشة الاخيرة
حتى ذوي الروح الاخير ...

لكن ثمة منعطف خطير هو الذي غيرها اليوم ..تصلدت ارادتها بشكل عجيب وبدت مندفعة لان تكتشف المجهول وتسبر اغوار الحقائق ...وتكون بمواجهة الحقيقة ..مهما تكن مؤلمة
( من قال انها مؤلمة ؟ )
تمتمت مع نفسها بصوت عال وهي مغمضة العينين وسفيرة الى جانبها ...تمسك بيدها في رقة متناهية وهي تشعر انها تغذيها بما تملك من احساسات ومشاعر ..
سفيرة السفيرة ..ملكة الشاعرية وصاحبة الحلم الكبير التي لا تعرف ان كان هناك فرق كبير بين الحقيقة والخيال طالما ان الحياة برمتها قصيرة مهما طالت والحلم طويل وان قصر ..
سفيرة التي اعتنقت الحلم مثل دين تتعبده ..فصارت اقدر على مواجهة الواقع الذي لا يمكنه الصمود في مواجهة سطوة الحلم ....

( الحلم جميل ايتها الاميرة ..جربيه ولا تخشي ....انقذي نفسك وحرري روحك من ربقة المكان ورعونة الزمان ..)
وسلمت نفسها اميرة لذلك الحلم المقدس ..كانها بين ذراعي اله ..تلاشت حولها معالم الاشياء وصارت الالوان متشابهه ..
اطبقت عينيها وتسلل الى صدغها خدر خفيف ..
كان بمقدورها ان تستمع الى دقات قلبها الاخذة بالبطأ حد التلاشي ..
تتلاشى كل الموجودات حين نقرر ان نحلم بصدق ...فحين وهب الله الطيور اجنحة تحلق بها عابرة المسافات لم يترك الانسان بلا اجنحة ...انه الخيال يعبر القارات ويغرق في المحيطات ويستبطن المكان والجسد ...

(اه جسدي يذوب ...يشتعل ...يحترق ..الحرارة قاسية ...جلدي يحمر ولكن قلبي بارد ..)
قالت الاميرة ....فهمست في اذنها سفيرة :

انك تقتربين من ممالكهم ..اعبري سحب النار بسرعة اخترقيه ..فانت طائرة من ورق ..وكرة من ثلج ..انت الحب الذي يجمع في جسد الانثى النار والثلج ...

( الثلج يحيط بي ..يكسر اصابعي المتجلدة ..

**نور الهدى**
20-08-2011, 08:21 PM
http://www.alforat.org/imgcache/2/9773_alforat.org.gif
http://www.alforat.org/imgcache/2/9774_alforat.org.gif


الله خيو همتك ترا نونه كلش بخيله وديار مخبوص بخطوبته وايليا مرته كاتلته حارمته المصروف


وسفيره سافرت بهاي العطله وفلست

بس اني الكريمه بيهم خخخخخخخخخخخخخ

prince of love
20-08-2011, 08:41 PM
فقالت سفيرة ...انها حرارة الوصال تكسر جبال الجليد وتدفع عنك هذه الوحشة ..اقتربي منه مدي اليه يدك ...
ومدت الاميرة يدها في فضاء الغرفة ثم بانت على شفتيها ابتسامة شاحبة وقطرات من العرق المتلالا على جبينها تنبأ بجسامة المهمة وصعوبتها ..

prince of love
20-08-2011, 08:59 PM
شكرا لك يا اميرة عالكرم ..هسة صار واهس الواحد يكتب

انتي الكريمة يا ابنة الكرما
والفضل منك دائما متقدما

والفخر ليس مقالة مزدانة
بالسجع بل فيما نقدم كلما

هاجت مشاعرنا بغصة صاحب
اعياه من طول الصدود تالما

والحاسدون لهم ( وشالة احرفي )
تبا لكم يا غارمون ...تغرما
افنيتم العمر المديد بصمتكم
والظلم في الشفتين صار تكلما

**نور الهدى**
20-08-2011, 11:09 PM
أللــــــــــــــــــــــــــــه ألله عليك شعرك يجنن

اروح اشوف ايليا وديار وين صارو الا اجيبهم ركض

prince of love
20-08-2011, 11:19 PM
هلو اميرة ..يعني مو كلش موزون هذا الشعر ...

يلله جيبيهم كليلهم الامير يكول اي واحد يغيب عن القصة يومين متتاليين يتحول دوره الى ( الشهيد البطل ) وهمة بكيفهم عاد ههه

نــونــة
20-08-2011, 11:20 PM
رهيب والله رهيب
كلام جميل وانا متابعه

**نور الهدى**
20-08-2011, 11:24 PM
يابه هذا ديارو مو موجود

وايليا كتلك مرته كاتلته ومانعته من المصروف ومن النت خخخخخخ


ونونه موجوده بس كلشي ما جابتله ,,,,بخيله هههههههه

بث اني حتيه موجوده ومسجله حثور دائم هههه

نــونــة
20-08-2011, 11:25 PM
بس انا مو بخيله النت عاوي عندي
كوة يفتح وبس الصبح زين وانا الصبح انامن

ذعلت منتم انا بخيله أهئ أهئ أهئ
عمرج شفتي بصراوي بخيل

prince of love
20-08-2011, 11:28 PM
وحياك الله نونة ...

نستمر اذا ...

غمرتها رعشة وانثالت روحها شفافة مثل الندى ..تساقطت في عالم المجهول ...تشظت مثل قطرة مطر فيي قلب العاصفة ...ذابت ودارت حول المجهول ...ثم هبطت على ارض رخوة تشبه الاسفنج ...باردة ..رطبة ..
كانت نور الهدى حينها تسافر ,..روحا انتزعت من الجسد

prince of love
20-08-2011, 11:33 PM
نعرف بيج مشلوع قلبج بالنت السيء يا نونة
ولكن غاية ما نخشاه ان يكون منشلعا باشياء اخرى
هههههههههه
اهل البصرة كلهم كرم وجود طبعا ....ومنهم نونة صديقتنا الرائعة

prince of love
21-08-2011, 12:09 AM
حين تركب الة الزمن ويخطف بصرك الدوران تتعاقب من حولك المواسم فتشعر بانك داخل لعبة كونية كبرى ...وهكذا كانت الاميرة تشعر وهي تفتقد الاحساس باللحظة ...
كان القلب حينها قد صار بوصلة والمشاعر اشرعة تدفع الروح باتجاه من تهوى .. ..في تلك الاعماق السحيقة من التامل في روح تفيض باللوعة والاشتياق كان صوت سفيرة قد غاب ولم يتبق سوى همس بعيد يشبه حفيف الشجر ...
ثمة اصوات بعيدة تتناهبها تضيع رشدها تعدد مساراتها ...لكن قلبها يابى الا ان يتجه الى حيث تستقر عواطفه واشجانه ...
قريبا منها جدا ...يقرع اذنها ..يفزع مكامن الذكرى ويتلمس عواطفها ...انها في دنيا اخرى وعالم جميل ...وصوت اميرها يدق ابواب الامس لتصحو معه ..
نور الهدى ...نور الهدي استيقظي انا معك انا اميرك ..

prince of love
21-08-2011, 01:01 AM
حين فتحت نور الهدى عينيها ...لم تبصر ما يحيط بها ...بل شاهدت اميرها الذي كان يحدق بها بانبهار وعجب وفرح لم تصدقه حواسه ...

انا بخير يا اميرتي انا بخير ...( قال بصوت خفيض واضاف )
انا هنا في الزنزان ...اسير بعيد غريب ...لكني قريب منك ابدا لا تكاد تمر لحظة دون ان تكوني معي ..اناجيك والشوق ياخذ مني ماخذا كبيرا ..
مر وقت قصير ....كان مثل دهر ...توقف الكون عن الدوران واختفت عقارب الساعات وحده القلب كان ينبض
يتكتك ...كانت المرة الاولى التي تتاكد فيها انها لا زالت تحمل بين جنبيها قلب يخفق ...
لم تتذكر كم امضت من الوقت معه ...لكنها تتذكر كل همسة ...كل حرف ...كل ومضة عشق ابرقت من اعين العاشقين اللذين كانا يغوصان بعيدا عن سطح الشمس ....
في مكان ما مظلم ...بين مغاور ومفاوز ودهاليز ...كان اميرها المقيد بالسلاسل والمصفد بالحديد ..بعيدا عنها ..كان حلما جميلا ..لكنه الحقيقة كاملة ...
كانت سفيرة تحدق فيها وهي تفتح عينيها ....
- حمدا لله انك عدت ....
ثم مسحت دمعة علقت باهداب الاميرة وعلقت بابتسامة :
اهي دموع الوصل وانتشاء العشق ؟
فردت الاميرة : انه الحلم الجميل ...وصخب اليقظة ...كم اكره العالم من حولي بدونه ...
واجهشت الاميرة بالبكاء ..

شاطئ السلام
21-08-2011, 02:13 PM
السلام عليكم
بصراحه اتفاجأت جمعه حلوه من الاحباب وقصه جميله مشاركين كل حبايبنا اتمنى الله يكمل هالجمعه الحلوه
استمروا انا متابعه لاحداث قصتكم ولو اجيتكم بالتالي حبايبي

prince of love
21-08-2011, 06:25 PM
اهلا وسهلا بيج يا اميرة الروح وحياك الله ...
تفضلي ويانة خوش قصة ...ولتكولين شبعانة وما اشتهي ...
ترة البنات كرماء لاخر الحدود والكيك والعصائر ماشالله ربي زيد وبارك ...

نــونــة
21-08-2011, 08:39 PM
http://up.foraten.net/uploads/1dec0c8512.gif (http://www.foraten.net/)





http://up.foraten.net/uploads/194402941a.jpg (http://www.foraten.net/)







والك احلى عصير برتقال
http://up.foraten.net/uploads/3cb212c9b0.jpg (http://www.foraten.net/)

شاطئ السلام
21-08-2011, 08:46 PM
هاي شنو والله خوش اكلات بارك الله بيج نونه صدك مضيافه

prince of love
21-08-2011, 09:30 PM
نعزيكم باستشهاد امامنا علي بن ابي طالب عليه السلام وعظم الله اجورنا واجوركم في هذه الليلة المباركة التي تصادف ليلة القدر التي انزل فيها الله سبحانه وتعالى القران على رسول الرحمة المصطفى صلوات الله عليه واله وسلم ..

هذي نونة المشهورة بالكرم ...المضيافة دائما ...

هاتي يانونة الفواكه
والشرابت والعصير
واكثري منها فانتي
ابنة الخير الوفير
ابنة الشط
وعشار العاطشى
لليال من حرير
وشعارات المساكين
على جدران بيت
يستجير
ابنة النفط وتاريخ دموع
وعذابات ضمير
ابنة النخل المسجى
فوق تاريخ اسير
ضحكة الاطفال
والدمعات
والغزوات
والثغر الذي زغرد
للعشق الكبير
وتباريح من الشعر
وعشار كسول
ورماد في الزبير
وعلى خاصرة الحلوات
في بصرتنا
وشم تذكار صغير
بصمة الحب
على الصدر تسير
يا جنوب النخل اهلا
بدلال
و ابوذيات ضيم
واساطير من العشق
الذي
لفه صمت الحصير

ولنعد هيا جميعا
للصواني والعصير
فحروفي الجائعات
عندها سوف تصير
كلها خيل اماني
نحوكم جائت تسير
ومن الشعر بحور
بجناحين تطير
فانا دون خيال
هل اسمى ..بامير ؟

شكرا لك يانونة عالضيافة ...

نــونــة
21-08-2011, 09:34 PM
مبدع وتبقى مبدع
شعر حلو جميل
شكرا الك اميرنا

prince of love
21-08-2011, 10:37 PM
اهلا بيج نونة وتسلمين عالمتابعة الدائمة ...

**نور الهدى**
21-08-2011, 11:12 PM
هلو اني جيت عاش الابداع والله اميرنا سلمت الانامل


شلون قصيده تستاهل نونه

وكل الهلا باميره الروح انشاء الله نشوفج دوم


استمر امير الحب فنحن نستمع لك بشوق

prince of love
21-08-2011, 11:18 PM
مراحب بك يا صديقتنا نور الهدى ....نونة ابنة الجنوب الجميل استحقت بعض الثناء بعدما ( اخذنا غيبتها) ليلة البارحة واتهمناها بالبخل ...فاليوم جابت حلويات وعصائر والاشاعات تقول انها ستقيم وليمة كبيرة في الغد والعهدة عالرواي ههههههه

**نور الهدى**
21-08-2011, 11:19 PM
http://www.alforat.org/imgcache/2/10214_alforat.org.jpg


http://www.alforat.org/imgcache/2/10215_alforat.org.jpg


واخر شي لازم نشرب قهوه


http://www.alforat.org/imgcache/2/10216_alforat.org.jpg

**نور الهدى**
21-08-2011, 11:20 PM
شفت اميرنا انت راح تاخذ الرقم القياسي بالهدايا ههههههههههه


تستاهل والله

prince of love
21-08-2011, 11:52 PM
لله الله عليك يا اميرة ....
الشكر لك كثير وموصول ...فبك تزدان السطور واليك تكتب الكلمات وترقص الحروف ...
فانت قد حطمت ارقام القياس
وعلى اصابعك اللطيفات احتفى
قلم يداعب حبره
افكار يغلبها نعاس
وعالمي الضمان
هل تعرفين الفرق
مابين الجنائن واليباس
ونحيب اجراس
الطفولة
توقظ الذكرى
على وجع الجراس
وتصب في اذن الحقيقة
كالنحاس
وهناك غيري
يلعبون
هناك غيرك يكتبون
واينما شطرا تولي
وجهك
فهناك ناس
لكن وما كل الورى نفس القياس

نــونــة
22-08-2011, 12:03 AM
الله الله يامبدع
شاعر انت مو بس كاتب
بس يمعود كملها للقصه
ههههههه

نــونــة
22-08-2011, 12:11 AM
[quote=**نور الهدى**;1110144]هلو اني جيت

اهلا وسهلا بيج ووياها هلاهل كلللوووووووش :66:
يلصوتج لحن وابداع وتغريد البلابل ويص ويص ويص ههههه

اهلا وسهلا بيج واكثر بلي وياج
الكلب كبل العين فز وتلكاج :66 (6):

prince of love
22-08-2011, 12:32 AM
هلووو نونة ..تدللين انشالله نكمل

prince of love
23-08-2011, 12:09 AM
تركنا الاميرة وهي تجهش بالبكاء بين يدي سفيرة التي هدات روعها فلما سكتت سالتها :
هل شاهدته ؟
اجابت الاميرة متحسرة : نعم وهو اسير في مكان مظلم مهجور بعيد ليس في الارض ولا في السماء ..لا وصف له وليس تتمكن منه الاسماء .
فاجابتها سفيرة الاحلام :انه اسير عند الاعداء في مكان بين الجبل والصحراء تحت الارض وفوق الماء في كهف ابيض كالرخام اسود كالسخام ...لا يمكن ان اصفه لاني اصلا لا اعرفه ..
فاندهشت الاميرة وسالت سفيرة : كانك رايت ما قد رايت وسمعت مثلي ما قد سمعت ...
فاجابتها سفيرة : حين تحب انسانا تعرف ما في قلبه وتستقرأ سريرته وتدرك دخيلته ..وانا اعرف كل شيء منك ...الست حبيبتي وصديقتي
فاحتضنتها الامييرة وهي تقول : مهول ذلك الحبس الذي يقبع فيه الامير بعيد عني ..
فقالت لها سفيرة : صبرا قليل ...وبعده خير جميل ...

إنگِسَارْ آلشَـوْق ..!
23-08-2011, 10:01 AM
رائع صديقي
تحياتي

شاطئ السلام
23-08-2011, 07:51 PM
الله ياأمير الحب انا انصت لقصتك الجميله استمر ونحن متابعين

prince of love
23-08-2011, 08:07 PM
انكسار الشوق
اميرة الروح
لكما ودي وتحياتي الكبيرة واهلا بكما في قصتنا جميعا ..

**نور الهدى**
23-08-2011, 08:52 PM
http://www.alforat.org/imgcache/2/10559_alforat.org.jpg
http://www.alforat.org/imgcache/2/10560_alforat.org.jpg
http://www.finestchef.com/Italian%20Antipasto.jpg

http://www.alforat.org/imgcache/2/10561_alforat.org.jpg

http://www.alforat.org/imgcache/2/10562_alforat.org.jpg

**نور الهدى**
23-08-2011, 08:54 PM
http://www.alforat.org/imgcache/2/10563_alforat.org.gif

http://www.alforat.org/imgcache/2/10564_alforat.org.gif
http://www.alforat.org/imgcache/2/10565_alforat.org.gif

**نور الهدى**
23-08-2011, 08:57 PM
http://www.alforat.org/imgcache/2/10566_alforat.org.jpg




ها شلونه سحوري يالله عاد فلست خخخخخخخخخخ

نقطة حبر
23-08-2011, 08:57 PM
(( فباحت الأميرة بأبياتها..

والدمع كاللؤلؤ مندثر على خدها..

...لامتني نفسي لفراقكم

ولامتني عيوني لرحيلكم

ولامني القلب الحزين لغيابكم..

أنتم يامن في القلب حللتم..

فارقتكم وقلبي أسيركم

فارقتكم وعيوني تبكيكم

فارقتكم وما نسيت أسمائكم

أنتم يامن في القلب حللتم..))

أعتذر على التدخل..صديقي..

هي كلمات خطرت لي..ونقلتها..

تابع ..قصة شيقة نحن بانتظار المزيد..

والمزيد من قلمكم المبدع..

prince of love
23-08-2011, 09:00 PM
ياهلا ياهلا يا هلا ...
اهو اهو اهو ( على ما تقول هيونة صديقة طارق ههههههه)
هلا فيكم وبكرمكم
عمت عينة الما عزمكم
لكن الماعون كله
النة بس وانتم الكم
رحمة الوالد شبيهه
نعمة من الله ..
نشكركم
هذي الوليمة تستحق معلقة تعلق على استار مطعم ( العتوي الشره ) ويكون مطلعها :

prince of love
23-08-2011, 09:06 PM
اهلا فيك ياقطرة الحبر ...
تعالي الى اللحم اللذيذ مع التمر
ومائدة تكفي لالفين لو تدري
اهذا سحور يا اميرة حينا
ام وجبة تكفي مدى الدهر

اكلت كثيرا ولم ادري
اهذا لوحدي ..ام لغيري؟
الي قليلا من الحلوى
وصبي مافي ذلك القوري

نقطة حبر
23-08-2011, 09:11 PM
يا صاحبي..إن أردت وليمة مميزة..
فتفضل..
ما أصنعه..ليس له مثيل..
شكرا...ولكن أنت تعرف المسافات..
راحت علي ..صحة وهنا..
شكرا على الدعوة..

prince of love
23-08-2011, 09:39 PM
اهلا بك يا قطرة الحبر
وشكرا لصديقتنا نور التي اعدت كل الموائد الجميلة لنا
تحياتي لكم

**نور الهدى**
23-08-2011, 10:41 PM
تدللون عيوني

واهلا باصدقائنا الجدد


يالله خيو كمل قصتك سمعت صوت الامساك فامسك عن الاكل وابدا بالكلام ههههههههههههههه

prince of love
23-08-2011, 11:18 PM
ياهلا بيك نور
انشالله اكمل القصة فقط اعطيني عشر دقائق اكل شوية وارجع اكمل القص .
يمكن بنهاية رمضان راح اصير
امير السمنة هههههههه

prince of love
24-08-2011, 01:14 AM
كان ايليا الغانمي يحاول ان يعرف ما تفعل الاميرة ومن هي سفيرة غير انه كل مرة يصطدم بوجود نونة التي تملك خاصة التعرف على وجوده ..وبما انه السفير الوحيد لمملكته ...فانه يضطر للهرب خشية افتضاح حقيقة مؤامراته ..
لكنه في هذه الليلة شعر ان نونة غائبة مختفية ...فدخل الى القصر وتسلل الى غرفة الاميرة ...وفكر بسرعة ودهاء وقرر ان يوقع بينها وبين صديقتها سفيرة ..
ابتسم ايليا ونفذ ما في مخيلته وهرب فيما كان الجميع نيام ..ونونة في مكان اخر بعيد لا يعرف بغيابها احد ..

/////////////////

في تلك الاثناء كان الملك قد عقد النية على ان يستقبل ديار امير البحار ويتاكد منه بما يفعل وماهي نواياه ...غير ابه بما قررته الاميرة وسفيرة في منع وصول مراكبهم الى المدينة الكبيرة .
ولكنه قبيل الفجر بقليل فكر مع نفسه قليلا وقال :
هب ان بمبو كاذبة ...لقد خدعتنا هذه الفتاة ...اي امير واي قزم ...انها لا شك مؤامرة كبرى ...يجب ان اتصدى لها والويل لها ان كانت تكيد ..الويل لها ..
ثم نادى الحارس : ايها الحارس احضر لي بمبو في الحال...
فمضى الحارس ...وغاب زهاء ساعة ..ثم عاد بعدها والملك ينتفض غضبا ويرتجف نصبا :
اين كنت ايها الغبي ؟ هل كنت تتسوق من القمر .
الحارس : عذرا مولاي فقد كنت ابحث عن بمبو المطلوبة ...فتشت في كل مكان فلم اجد لها اثرا مطلقا ..
فصفق الملك بكيفه وفتح نحو السماء راحتيه وهو يزمجر :
يالله ....كنت اعرف انها مكيدة ...مكيدة كبرى ...الويل لكم جميعا ..
في هذه الاثناء كانت الاميرة تصرخ بصوت عال جعل الملك في انذهال ..

نــونــة
24-08-2011, 10:53 AM
قصه جميله متابعه معك

**نور الهدى**
24-08-2011, 10:55 AM
اي عفيه اريدها تخلص قبل العيد

حتى تكون وداعيه وعيديه هههههههههههههه

prince of love
24-08-2011, 11:40 AM
انشالله تكون خلصانة قبل العيد يا اميرة .
لو عندي وقت كان خليتهه تستمر حت رمضان العام القادم ههههههه

نقطة حبر
24-08-2011, 10:00 PM
قصة جميلة..
متابعون معك..

prince of love
24-08-2011, 10:01 PM
هرع الملك ومعه الوصيفات الى حيث جناح الاميرة ...وحين دخلوا غرفتها وجدوها في غرفتها وهي تبكي ...فلما دخل عليها الملك ليسالها عن حالها وسر بكائها اجابته بان ثمة من تسلل الى غرفتها ومزق ثيابها وحطم اواني عطورها وقطع قلائدها ونثر على ارض الغرفة جواهرها ...

prince of love
24-08-2011, 10:03 PM
تحياتي لك يا نقطة حبر ....تسلمين عالمتابعة المستمرة والتشجيع ..

نقطة حبر
24-08-2011, 10:06 PM
** ماذا حصل ..هل عرف الفاعل..
استخدامك لعنصر التشويق..
في القصة..
رائع....
بانتظار المزيد..

prince of love
24-08-2011, 10:50 PM
تسلمين نقطة حبر ...المشكلة في الانشغالات ..كنت اتمنى القصة تكون اكثر تشويقا ..
انا لا ادري ان كان الملك قد اكتشق شيئا ...يبدو انه اصبح عجوزا لا يجيد التفكير ...
هههههههههه

**نور الهدى**
24-08-2011, 10:59 PM
هههههههههههههههههههه
لازم تشوقنا وتخلينا نتسائل عما يسحدث في الاحداث القادمه

امير الحب استمر

تحياتي لك

prince of love
24-08-2011, 11:01 PM
كان ايليا قد شعر بالضجر وقرر ان يعبث قليلا مع الاميرة ليعلمها ان ثمة من يهتم لامرها ..ولكن اي اهتمام ...فقد حطم قوارير عطرها الثمينة ومزق بعض ملابسها وعبث بحليها بشكل سريع وعجيب بينما كان الجميع مستغرق في النوم .
ثمة من يجيد لغة العشق ويحترفها ...لكن حين يصبح ذلك العشق خارج حدود الاحتمال وحين تنقطع الاواصر وتغلق الاميرة صندوق رسائلها ..يصبح العبث واحدا من وسائل التواصل ..لكن لمن ؟
لجني مثل ايليا لا يمكن للعشق عنده ان يتوقف او يتحول الى شيء اخر ...انه العشق المليء بالرغبة في استملاك الاشياء ..وحيث لا فرق كبير بين الاشياء والنساء ..فالعبث وارد ايضا ..
حين استيقظت سفيرة من نومها على ضجيج الحرس هالها ما رات وادركت للوهلة الاولى ان ذلك العبث لغرض خفي لا يعلمه الا من فعل ذلك ...
تسائل الملك : من يجرؤ على استباحة اقدس مكان في الممكلة ..غرفة الاميرة ؟ من يجرؤ .؟

فقالت الاميرة : لا ادري ..انه شيء غريب وعجيب ...انه تخريب ...ليس هناك شيء مفقود ...كل شيء محطم ممزق ....
فرد الملك : ان لم يكن الفاعل سارقا ...فلا بد انه حاقد او حاسد ..او يريد ان يوصل لنا رسالة انه قادر على الوصول الى ابعد من ذلك ...
واخفض صوته ليسال الاميرة : هل دنا منك ؟
الاميرة بدهشة وفزع : دنا مني ؟ كيف ؟؟
الملك : اوف ...هل قبلك ..هل لمسك ..هل داعب شعرك ؟.
الاميرة : كلا ..كيف يمكن لاحد ان يفعل ذلك...محال ...محال ..
فقالت سفيرة : ليس من احد في الجناح كله سوانا انا والاميرة ..لا بد ان الفاعل يريد ان يقول شيئا ...يقول انه يحسد الاميرة او يبغضها ..او يريدها ..
لكن كيف وصل الى هنا وكل الابواب موصدة ومحروسة .؟
فقالت الاميرة : هذا يعني ان الفاعل انا او ..........
وسكتت
فقالت سفيرة : او انا .........
فاطرق الملك صامتا ....ولم يعلق سوى بكلمة واحدة ...
او ......................جني ..

prince of love
24-08-2011, 11:05 PM
مراحب بيج يا اميرة ...
القصة ان لم يكن فيها تشويق ...فلن تجبرك على المتابعة...
هل تعرفين شيئا ؟ اني لا اعرف مالذي سياتي ؟ ولكن حين اقرر ان اكتب تاتي بعض الافكار فاختار منها واقول : الله كريم بالنهاية هي وحدها تنلاص .ههههههه

prince of love
24-08-2011, 11:06 PM
ولهذا السبب انصحك بزيادة كمية الباجة المقدمة لي في السحور حتى العقل يتوقف عن التفكير بشكل نهائي وتكون النهاية كارثة هههههههههه

**نور الهدى**
24-08-2011, 11:10 PM
اويلي منك ايليا كل هذا يطلع منك تكسر الحلي والعطور

والمصيبه ديار امير البحار ويا شلون هسه

هل لنا من فارسا مغوار هههههههههه تفاعلت ويا القصه

**نور الهدى**
24-08-2011, 11:13 PM
ههههههههههههههههههههههه

لا عفيه الا الباجه وربي بعد مابيه اكتب يع حشا نعمة ربي

prince of love
24-08-2011, 11:32 PM
هههههههههههههههههههههههه
هاي صديقة عندي كانت بيتهه بالاعظمية ...فد يوم كتلهه اني تغديت باجة
جان تكول :
اوي اوي اوي شلون تاكل جماجم ؟هههههههه
مع العلم اني ما احب الراس ...
يلله هسة نشوفلج فارس مغوار يلعب بيهم طوبة بالفالة والمكوار ررررررررر

prince of love
24-08-2011, 11:42 PM
كان امير الحب قد اقبل من البعيد وهو يمشي مشية الوئيد فلما اقبل مسافة مئتي متر من قصر الملك او يزيد نادى عليه الحارس : انت قف ..عرف نفسك وماذا تريد ؟
فرد الامير : ارؤيد مقابلة الملك لامر ضروري ...
فقال له الحارس وهو يتقرب منه ومعه حارسان : الست امير الحب ؟
فاجاب الامير وقد استغرب من جواب الحارس : نعم انا امير الحب ...ما ادراك ..؟
فاجاب الحارس : ما دمت قد اعترفت بانك امير الحب فانا القي القبض عليك باسم الملك ...يحيا الملك ...
وهتف بقية الحراس : يحيا الملك ..وتجمعوا حول الامير واصطحبوه الى الداخل وهو يصيح : لاشك ان ثمة خطأ في الامر ..انتظروني ما ذا تفعلون ...

prince of love
25-08-2011, 12:02 AM
لكن اين نونة ..اين بمبو ...اين اختفيتا ؟
تسائلت الاميرة بدهشة ... وهي منذهلة فقال لها الملك :
لقد هربت مع صاحبتها ....
ففغرت الاميرة فاها وهي تصيح : هربتا ؟ ولم ؟
فقال الملك : ثمة ما يخفيانه ولا يردنني ان اطلع عليه ولهذا فقد هربتا ..
ربما يكن جزء من مؤامرة كبرى ضد المملكة ...
ارسلوا الحرس في اثرهما ..اريد من يتعقبهما وياتيني بهما قبل ان ينبلج صبح يوم غد ..
فسكتت الاميرة وهي في حيرة ...واطرقت سفيرة وعليها ملامح الانزعاج الكبيرة

نــونــة
25-08-2011, 11:30 AM
متابعه بصمت
شنو صار بعدين وين رحنه انه وبمبوني

نقطة حبر
25-08-2011, 03:28 PM
متابعة معك..ماذا حصل بعد ذلك..وماذا حصل للأميررر
بانتظار المزيد من الأحداث الشيقة..

prince of love
25-08-2011, 10:20 PM
نونة ..نقطة حبر ....نور الهدى ..اهلا وسهلا بكم جميعا وسنعود بعد قليل لنكمل القصة ..
تحياتي لكم

نقطة حبر
26-08-2011, 01:36 AM
ماذا حصل..
هيدا عنصر التشويق..الإلحاح بالسؤال عن الاحداث..
بانتظار الجديد..لا تحرمنا من قلمك المبدع..

prince of love
26-08-2011, 04:21 AM
يخليك ربي
اسف الضيوف اشغلوا وقتي...سنتواصل قريبا جدا ...لك تحياتي نقطة

نقطة حبر
26-08-2011, 07:29 PM
** ما هذا الحرمان..من قلمكم..المبدع..نحن بانتظار..

بقية الأحداث..

prince of love
26-08-2011, 07:48 PM
لك التحية ....
انا قادم ولكن الضيوف دمروني

**نور الهدى**
26-08-2011, 08:00 PM
اهلين اميرنا شنو قصه ضيوفك هههههه

ننتضر قصتك المشوقه

prince of love
26-08-2011, 08:06 PM
هلو بيج نور الهدى ..ماذا افعل اجتني عائلة من الاقارب من الموصل رايحين للبصرة وانا نقطة توقف القبائل بين الشام واليمن
ههههههههههههههههه
انشالله الليلة نكمل بس ارتاح شوية

**نور الهدى**
26-08-2011, 08:11 PM
اوف والله شكلهم يكضون العيد يمكم او الما تطلع موجت الحر عدكم ههههههه

انت من اهل الموصل

prince of love
26-08-2011, 08:15 PM
لا خلاص اليوم بعد الافطار سافروا ...
بس اريد اسوي ريفرش للذاكرة
ههههههههههههههههههههه
لان قائمة الخسائر كبيرة لان عندهم اطفال ماشالله ( شواذي ) هههههههههههه

**نور الهدى**
26-08-2011, 08:37 PM
هههههههههههههههههههه
من هاي ادور سحورات خخخخخخخخ

بس احسب احسابك برجعه يمرون عليك

prince of love
27-08-2011, 12:26 AM
ههههههههههههههههه
لا اطمني خلاص راح اطلب لجوء سياسي في الصومال احسن من عبث الاطفال
لا انا من الجنوب وليس من الموصل ولكن صديقي من البصرة اخوه ساكن في الموصل فحين يذهب الى هناك هو وعائلته يمضي بعض الوقت عندي في البيت

prince of love
27-08-2011, 09:51 PM
تركنا امير الحب وهو يساق الى السجن من قبل الحرس وهو لا يدري السبب الذي اعتقل من اجله ..وبالرغم من علو صياحه وكثرة جلبته وصياحه فان احد لم يسمعه واودع في السجن وظل على هذه الحال اياما عدة دون ان يرسل في طلبه احد ولم توجه له اي تهمة ...
وفي احد الليالي وفيما هو ساهم الفكر سارح الخيال يفكر عن وسيلة يمكنه بواستطتها التخلص من هذا المازق والخروج من السجن اذ سمع حارس السجن يغني بعضا من الشعر يقول فيه :

نحن الذين اذقنا الجن ويلات
وما رضينا بدون الموت غايات
انا نحرنا لمولانا الدماء ولا
ينجو من الموت عبد فهو ميقات

فلما سمعه الامير فكر عميقا ثم خطرت في باله فكرة جهنمية فانشد يغني بصوت عال ليسمعه الحارس وهو يقول :
يا مغاوير الجنان
مالكم فينا امان
ان تموتوا او تموتوا
واحد ..ليس اثنتان ...
يا مغاوير الجنان ..
فلما سمع الحارس انشودة الامير اخذ يرتجف ويقول :
مسالمين ..سالمين
غانمين راحلين ...
ثم هرب يركض على الدرجات المؤدية الى الفناء الاعلى تاركا السجن بلا حرس ...عندها ابتسم الامير وهو يشعر بارتياح لان خطته بدات تحقق النجاح المرجو ...
غاب الحارس زهاء ساعة ثم عاد مجبرا على اكمال نوبته الليلية ...لكنه كان هذه المرة في غاية الخوف والحذر ..فلما دخل وكان يشعل بيده مصباحا ...صاح به الامير :
ايها الحارس ..اخصم انت ام ماذا ؟
فجثا الحارس على ركبتيه وهو يتوسل : بل صديق وخادم مطيع يا سيدي ...فما انا الا حارس بسيط ليس بيدي حول ولا قوة ..
فقال له الامير : الحول والقوة من الله العزيز الجبار ..ونحن معاشر الجان ما ملكنا ما عندنا من قوة الا لانا قريبون الى الله ..وانتم البعيدون ...لهذا السبب فانت في خسارة كبيرة ...خسارة كبيرة ..
فلما سمع الحارس كلام الامير صار يتوسل ويصيح : سيدي رحماك انا عبدك ...لكني لا املك لنفسي ضرا ولا نفعا ..؟
فصاح به الامير : اذا اطعني تنجو ...
فابتسم الحارس عندها وقال : اذا شئت ان اقتل نفسي بين يديك لفعلت ..
فادرك الامير ان حيلته نفعت وقال : لكني لا اريد لك ان تقتل فلك عيال قد احتملوا ما احتملوا ..
ففغر الحارس فاه وهو يندهش من كلام الامير ظانا انه من قادة الجن الاسرى : هو ذاك يا سيدي فانتم تعلمون ما نعلم وقد علمكم العليم الخبير ...
فقال الامير : لم يمض من عمرك الكثير وانت احق بان تصير الى شيء من التفكير والتدبير ..

فرد الحارس : هو ذاك يا سيدي ..فمرني افعل ...
فقال الامير : افتح لي الباب اذا ..
عندها ساور الحارس الشك وقال : لكنكم يا قادة الجن بامكانكم الوثوب الى اي مكان تريدون والتغلب على اي باب مقفل تشاؤون ..فهل يعجزك هذا الباب الحقير وانت للجن امير .؟

فقال الامير : لا يعجزنا شيء لكني جئت في مهمة ويجب ان انفذها والا حلت اللعائن علي وعليكم ...افتح الباب بسرعة ايها الجندي الفاشل ...
فارتعد الحارس وهو يسمع هذه التسمية الجندي الفاشل وقال في نفسه ( نعم هو امير الجن يعرف اناشيدهم واناشيدنا حين كانوا في حرب معنا ويعرف ان الجندي الفاشل هو اسمنا حين فررنا من معارك التل الاصفر ..فالطاعة ثم الطاعة والا صرت مسخا او حجارة ..

prince of love
27-08-2011, 10:07 PM
تركنا نونة وبمبوني وقد اختفيتا من القصر وقد ارسل الملك في اثرهما من يتعقبهما ويقتفي اثرهما ..ولكن الفرسان لم يكونوا ليصلون اليهما لان بمبو كانت تستعمل المراة العجيبة لرؤية كل شيء فكانت تعرف حركة الفرسان والى اين يتجهون وتشاهد كل شيء ولهذا كانت تختفي مع صديقتها كلما احست بالخطر الداهم وهو قادم ..
وكانت بمبو قد ارقها حب حبيبها ملك الاقزام وكانت تناجيه في اثناء فترة احتجازها في القصر فلم تطق صبرا على البعد عنه فلما كان ذات ليلة شعرت بحرارة الاشتياق تدبى في صدرها وتوجع خصرها واحست بضيق شديد ففاتحت نوني التي قالت لها :
نعم ان خروجنا من هذا المكان لازم وضروري بعد ان حبسنا الملك ومنع عني العلاج وانا اقتربت ان اعود الى طبيعتي ...هو لا يريد ان يصدق ان هناك مؤامرة وانها محكمة ومدبرة ..ولهذا يجب ان نفر علنا بعد ان نستقر ان نجد له النجاة ولنا العذر ..فلما اتفقا على ذلك غادرا القصر باستخدام المراة ودون ان يلحظ غيابهما احد ..
ولما مرت ليال طويلة واصبحتا بعيدتين عن المدينة قالت بمبو لنوني :
اريد ان ابتعد عنك الى تلك الاشجار علي ارى حبيبي الملك الصغير والقزم الامير ...فان قلبي في شوق اليه كثير وجسدي لم يعد يطيق بعدا عن ملمس حضنه الحرير ..
فلما ابتعدت وظلت نونة وحدها غالبها النعاس فنامت قليلا ثم انتفضت فزعة وهي تقول : الجن يعود الى القصر ويدخل غرفة الاميرة ...انه يخطط لحيلة كبيرة ويعرف اني بعيدة عنه ...يجب ان اعود الى مولاتي في الحال وليكن ما يكن فالله وحده يملك الاجال...
وفيما هي ترتب اغراضها للرحيل اذ سمعت خطى تقترب منها ولما كانت تعرف انه ليس من الجان فقد ادركت انه انسان ...وعلى ضوء القمر الخفيض تمكنت ان تشاهد وجه من اقترب منها فاذا هو جبار بغيض ..يزبد ويرغي ويغيض ووهو في هيئة الوحش اقرب منه الى الانس ...فتملكها الذعر والخوف خاصة انها كانت على ابواب ان تصبح قطة ...
كان الوحش يتقرب وهي تغمض عينيها وتقول : ارجوك لا تؤذني ارجوك ..
لكن الوحش انقض عليها وهو لا يفهم من كلامها شيئا ولا يبال بالخوف الذي بدا عليها ..

prince of love
27-08-2011, 11:39 PM
هههههههههههههههههههه
خفتي من الامير لو منين ؟

يلله نكمل

نقطة حبر
28-08-2011, 09:59 PM
** طيب شو صار بعدين..

بانتظار المزيد..

prince of love
29-08-2011, 01:43 AM
شكلها تخلص عشر رمضانات هاي القصة ..
راح اختصرها وانشالله اكملهه قبل العيد
تحياتي لكم واعذروني عالتاخير جميعا يا اصدقاء