المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : العنف في الملاعب المغربية يثير المزيد من الجدل



الاسماعيلى
01-12-2007, 01:27 PM
أعادت أحداث العنف في الملاعب الرياضية التي وقعت في الآونة الأخيرة طرح موضوع العنف في المجتمع المغربي والملاعب بصفة خاصة إلى الواجهة بين من يرى فيها ظاهرة معزولة ومحدودة في الزمان والمكان وبين من يدق ناقوس الخطر لاحتوائها قبل أن تستفحل.

وأصيب 24 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة وقتل شخص واحد في أحداث عنف وقعت خلال مباراة قمة الدار البيضاء بين فريقي الرجاء والوداد في أواخر أكتوبر الماضي في بطولة كأس العرش المغربي.

كما قدر المسؤولون الخسائر بملايين الدراهم وتمثلت في تكسير الحافلات وكراسي الملعب وبعض مرافقه الحيوية.

واتخذ الاتحاد المغربي لكرة القدم بالتعاون مع السلطات تدابير اعتبرت مؤقتة لاحتواء ظاهرة الشغب في الملاعب من بينها منع الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 16 عاما من دخول الملاعب دون مرافقة أولياء أمورهم و "فتح ملف خاص" لكل من يثبت تورطه في أعمال الشغب وتعليق صوره في دوائر الأمن والصحف.

كما عاقبت الجامعة فريقي الرجاء والوداد بلعب مباراتين بدون جمهور وبعيدا عن ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.

وتأسست في العام الماضي "لجنة مكافحة الشغب" التابعة للمجموعة المغربية لكرة القدم إثر تصاعد أحداث العنف في عدد من الملاعب الرياضية المغربية.

وقال محمد الجرتيلي نائب رئيس المجموعة المغربية لكرة القدم التي تشرف على تسيير الدوري الممتاز المحلي ورئيس لجنة مكافحة الشغب لرويترز "لا يمكن أن نقول أن الجمهور المغربي جمهور مشاغب لان الشغب يوجد في بعض الملاعب المغربية ولا يمكن أن نعمم."

وأضاف "الشغب في المغرب ليس مثل الشغب في أوروبا لان الشغب في أوروبا منظم وله أهداف أما الشغب في المغرب فهو وقتي ومرتبط ببعض السلوكيات والظروف."

وأعتبر عدد من المحللين الرياضيين أن من بين أسباب الشغب في الملاعب نقص التجهيزات الرياضية وعدم تأهيلها لاستقبال الجمهور بالإضافة إلى المشاكل الاجتماعية التي تعيشها فئة كبيرة من الشباب المغربي على اعتبار أن الأغلبية ممن يرتادوا الملاعب هم من الشبان والمراهقين.

ومن بين المشاكل بالأساس تجاوز أعداد الجماهير الوافدة على الملاعب لطاقتها الاستيعابية.

ويتفق الجرتيلي مع هذا الطرح ويرجع "أهم الأسباب وأم المشاكل للمنشات الرياضية."

وقال "إنها غير مؤهلة لاستقبال متفرجين يأتون في الغالب من التاسعة صباحا إلى الثامنة مساء لحجز مقعد ولا يجدون طيلة هذه الفترة الزمنية التجهيزات اللازمة لقضاء حاجاتهم مثل مطاعم أو مقاهي أو مراحيض كافية."

وأضاف "ملعب مثل مركب محمد الخامس له طاقة استيعابية لا تتجاوز 60 ألف متفرج لكنه يستقبل في المباريات المهمة أكثر من 90 ألفا."

ويرى عمران عبد الرحيم أستاذ علم النفس الاجتماعي بكلية ظهر المهراز بفاس أن "العنف في المغرب ظاهرة معقدة ولها عدة مستويات وعدة مظاهر وأصبحت تثير الاهتمام خاصة داخل الملاعب الرياضية."

وقال "الأساس هو تحولها إلى ظاهرة اجتماعية قد تنتقل من حادث على الهامش إلى ظاهرة مجتمعية منظمة ومفكر فيها.. أي تحول هذه المشاعر العدوانية إلى ثقافة وعقلية تعمل على تكريس إيديولوجية العنف والكراهية."

ولا يغفل عبد الرحيم الوضع الاجتماعي لهؤلاء "المشاغبين" فجلهم من " الشبان والمراهقين الذين ينحدرون من أوساط وفئات اقتصادية واجتماعية تعاني من عدة أشكال من الإقصاء والتهميش."

ويعيش نحو 14 بالمئة من سكان المغرب البالغ عددهم 30 مليون نسمة حسب آخر إحصاء لسنة 2004 تحت خط الفقر.

وبعد سرد مجموعة من مظاهر التهميش لهؤلاء المشاغبين والمعاناة على مستوى السكن والتعليم والتغذية والملبس يؤكد عمران أن الإشارة إلى هذه العوامل "ليس للتبرير وإنما نستحضر مجموعة من العوامل غير الايجابية التي تولد مشاعر الإحباط وعدم الرضا والرغبة في إثبات الذات الجماعية والهوية ومن هنا نسج هذه الجماعة لقيم وثقافة مضادة لثقافة السلم الاجتماعي والاندماج الشخصي."

وتجتمع أراء المحللين الرياضيين والاجتماعيين في بعض النقاط من بينها تدهور الوضع الاجتماعي لفئات كبيرة من الجمهور المكون من الشبان والمراهقين لكن الاقتراحات لتفادي تطور مشكلة الشغب داخل الملاعب الرياضية تبقى مفتوحة.

وبالإضافة إلى بعض الاقتراحات التي سبق وأعلن عنها مسؤولون مغاربة للحد من العنف مثل بناء ملاعب خارج المدن الكبرى للتحكم في مثيري الشغب يقول الجرتيلي أن "على الدولة أن تتعامل مع قطاع الرياضة بعقلية استثمارية.. الرياضة وحدها كافية لامتصاص ما يقارب النصف من نسبة البطالة في أوساط الشباب وبالإضافة إلى أنها مورد رزق فهي مورد للعملة الصعبة."

ويضيف أن اللاعب المغربي المحترف في أوروبا نور الدين النيبت "كان يدخل إلى المغرب من العملة الصعبة لوحده ما تدره الجالية المغربية الموجودة في بلجيكا."

لكن عمران يرى أن الحل يكمن "في توفير مشاعر الاندماج الجماعي والهوية الفردية والجماعية وثقافة المواطنة لان شروط انتقال هذه الظاهرة من ظاهرة الهامش إلى ظاهرة مجتمعية منظمة وسائدة ستتقلص إلى حد كبير."
http://www.yallakora.com/arabic/imageGenerator.aspx?path=RAJA-WYDAD-400.jpg&width=200&height=110 (http://www.yallakora.com/arabic/news/Details.aspx?id=32456&Catid=1&region=#)http://img453.imageshack.us/img453/455/pict0031wa9.jpg

الاسماعيلى
01-12-2007, 01:33 PM
هل يصل التعصب الى هذا الحد أصيب 24 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة وقتل شخص واحد
وهل يصبح الشغب المغربى كمثل الشغب الايطالى

حسام الرسام العراقي
01-12-2007, 01:36 PM
ناسف على هذه الاخبار يا اخوان الرياضة شيئ جميل لا تحولوها الى جحيم

الاسماعيلى
01-12-2007, 01:54 PM
مشكور على الرد المميز دة
وانشاء اللة لايحدث هذا فى ملاعبنا العربية

علاءعبدالرحيم
01-12-2007, 05:28 PM
مشكور اخى الاسماعيلى ودئمان فى تقدم تقبل تحياتى

الاسماعيلى
01-12-2007, 10:43 PM
مشكور اخ علاء على ردك
تحياتى