المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نادال يهزم فيدرر مرة أخرى في رولان غاروس



اشرف عدنان
09-06-2008, 04:44 PM
أكد الإسباني رافايل نادال المصنف ثانياً تفوقه على غريمه السويسري روجيه فيدرر الأول وتوج بلقب بطولة فرنسا المفتوحة لكرة المضرب، ثاني البطولات الأربع الكبرى، للمرة الرابعة على التوالي بالفوز عليه بسهولة تامة 6-1 و6-3 و6-صفر في ساعة و48 دقيقة اليوم الأحد في المباراة النهائية على ملاعب رولان غاروس.

وعادل نادال الذي لم يخسر أي مجموعة في هذه البطولة في 2007 و2008 محققا فوزه الثامن والعشرين على التوالي في رولان غاروس، انجاز العملاق السويدي بيورن بورغ، الوحيد الذي توج 4 مرات متتالية في هذه البطولة، علماً بأن السويدي توج باللقب 6 مرات.

وكان نادال توج باللقب في العامين الماضيين على حساب فيدرر وفي 2005 على الارجنتيني مانويل بويرتا.

وهذه المرة الثانية التي يتواجه فيها لاعبان للمرة الثالثة على التوالي في البطولات الكبرى، علما بان فيدرر ونادال تواجها ايضاً في الدور نصف النهائي عام 2005 عندما كان الفوز من نصيب الإسباني ايضاً.

أما المرة الثانية التي التقى فيها لاعبان للمرة الثالثة على التوالي في بطولات غران شلام كانت بين 1988 و1990 في بطولة ويمبلدون بين السويدي شتيفان ادبرغ والألماني بوريس بيكر.

وهذا اللقاء الخامس بين نادال وفيدرر في نهائي البطولات الكبرى وكان الطرفان يتعادلان 2-2، وهما الثنائي الثالث الذي تواجه في هذه البطولات للمرة الخامسة بعد الاميركيين اندري اغاسي وبيت سامبراس (4-1) والأميركي الآخر ايفان لندل والسويدي ماتس فيلاندر (3-2).

ودخل نادال الذي توج بلقبه السابع والعشرين، الى نهائي اليوم بسجل رائع على الملاعب الترابية هذا الموسم (21-1) حصد خلالها 3 ألقاب (مونتي كارلو وبرشلونة وهامبورغ)، فيما حقق فيدرر أفضل موسم له على هذه الملاعب (21-3) لكنها حقق عبرها لقبه الوحيد لهذا الموسم في دورة استوريل البرتغالية وخسر نهائي مونتي كارلو وهامبورغ أمام نادال.

وكان فيدرر (26 عاماً) يحاول أن يصبح ثاني لاعب يفوز على نادال في مناسبتين على الملاعب الترابية بعد الأرجنتيني غاستون غاوديو، بطل رولان غاروس عام 2004، الذي فاز على الاسباني 3 مرات على هذه الملاعب بين 2003 و2005.

وكان فيدرر ألحق الهزيمة الأولى بغريمه على هذه الملاعب العام الماضي في دورة هامبورغ، حيث خسر الاسباني النهائي الوحيد له على الملاعب الترابية من اصل 22 نهائي.

وكان فيدرر الذي بلغ النهائي الخامس عشر له في البطولات الكبرى والثانية عشرة له في البطولات ال13 الاخيرة، يمني النفس بان يصبح اول لاعب يتوج بألقاب الأربع الكبرى منذ عام 1999 عندما حقق هذا الانجاز سامبراس والسادس في تاريخ الكرة الصفراء الذي يحقق هذا الأمر، لكنه فشل في مبتغاه ومني بهزيمته الحادية عشرة أمام غريمه الإسباني في 17 مواجهة.

وكانت أولى المواجهات بين اللاعبين عام 2004 في دورة ميامي، احدى الدورات التسع الكبرى، وانتهت بفوز الإسباني على الأرض الصلبة، وكان آخرها قبل اليوم منتصف الشهر الماضي في نهائي دورة هامبورغ الالمانية، احدى الدورات التسع الكبرى ايضا، وانتهت كذلك بفوز نادال على الارض الترابية.

ولم يجد نادال صعوبة على الاطلاق في حسم المجموعة الاولى لمصلحته 6-1 في 32 دقيقة فقط مستفيدا من كثرة اخطاء منافسه السويسري الذي ارتكب 13 خطأ مباشرا، مقابل 3 فقط لمنافسه الإسباني.

واستهل نادال المجموعة الأولى بالحصول على فرصتين لكسر ارسال فيدرر وتمكن من ترجمة احداها ليتقدم 1-صفر، وحصل فيدرر على فرصتين لادراك التعادل لكن نادال قاوم بشراسة وفاز على ارساله ليتقدم 2-صفر.

وواصل نادال تفوقه على غريمه وحصل على فرصة لكسر ارسال الاخير للمرة الثانية في الشوط الثالث، لكن فيدرر انقذ نفسه ليقلص الفارق 1-2 ثم ضرب نادال بقوة وحسم الشوط الرابع نظيفا ثم حصل على 3 فرص للفوز على ارسال السويسري ونجح بعدما حسم الشوط نظيفا ايضاً ليتقدم 4-1 ثم 5-1 ثم حسم المجموعة لمصلحته 6-1 في 32 دقيقة بعدما كسر ارسال السويسري للمرة الثالثة.

وبدأ نادال المجموعة الثانية من حيث انهى الأولى بعدما كسر ارسال فيدرر للمرة الرابعة ليتقدم 2-صفر لكن الأخير استعاد شيئا من مستواه ورد بالمثل ليقلص الفارق 1-2 ومن ثم يعادل 2-2 بعد شوط رابع مثير وبقي التعادل سيد الموقف 3-3 و4-4 ثم حصل نادال على فرصتين لكسر ارسال منافسه للمرة الخامسة في اللقاء واستفاد منهما على اكمل وجه ليتقدم 5-3 ثم حسم المجموعة 6-3 في 49 دقيقة بعد خطأ مباشر جديد من فيدرر هو الثاني عشر له في المجموعة الثانية، مقابل خطأين فقط للاسباني.
ولم يتغير الوضع في المجموعة الثالثة بل أن نادال ضرب بشكل اقوى اذ نجح نادال في حسم الشوط الأول على ارسال فيدرر ثم كرر الأمر في الشوط الثالث ليتقدم 3-صفر وواصل تألقه حاسماً المجموعة 6-صفر في 27 دقيقة فقط.