المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عاشقٌ في غرفة تحقيق............................. بقلمي إهداء إلى رفاق الحب.



ranaldinho06
17-03-2009, 01:53 PM
الإهداء: كثيرٌ من الناسِ ذاقوا الحرق وذاقوا الشنق في حبِّهم، وهذا شكلٌ من الأشكال رأيتُه في حياتي صوَرتُه بطريقتي فصبرَ أيُّوبَ يا رفاق الحب.
عاشق في غرفةِ تحقيق.


http://img.aljasr.com/icon.aspx?m=blank</SPAN>

أكيدٌ </SPAN>تُحبُّها؟</SPAN>

لَكْمَة ٌ على جبهتي</SPAN>

أكيدٌ تُحبُّها؟</SPAN>

رَكْلةٌ على وجنتي</SPAN>

- يا سيدي..</SPAN>

لا ترفع يَدَكْ</SPAN>

لا تفتحْ فَمَكْ</SPAN>

لا تقُلْ شيئاً عن ابنتي.</SPAN>

رجالٌ بكاملِ السلاحْ</SPAN>

نعالٌ على رَقْبَتي</SPAN>

شرطةٌ دوليةٌ في غُرفتي</SPAN>

مغلقةٌ من ساعتينِ بلدتي.</SPAN>

- يا سيدي..</SPAN>

لا تفتح فمكْ</SPAN>

رُدَّ فقط على أجوبتي</SPAN>

أكيدٌ تُحبُّها؟</SPAN>

أكيدٌ تسلَّلْتَ خلفَ القصرِ</SPAN>

تريدُ خطفها؟</SPAN>

أكيدٌ لمستها؟</SPAN>

- </SPAN>يا سيدي..</SPAN>

لا تفتحْ فمكْ...</SPAN>

أيؤلمُك الضربُ يا ولدي؟</SPAN>

- نعم يا سيدي.</SPAN>

قال نعم: لمستُها</SPAN>

وخطفتها</SPAN>

وخلفَ بابِ القصرِ قد واعدتُها.</SPAN>

ستدخُل التاريخَ يا ولدي</SPAN>

ما أسعدكْ</SPAN>

- يا...</SPAN>

لا تفتح فمكْ</SPAN>

- لماذا تُعلِّقني على السَّقفِ يا سيدي</SPAN>

يا ولدي</SPAN>

أحبُ أن أراك شامخاً وعالياَ</SPAN>

أحبُّ أن أراك سامياَ</SPAN>

- لكنني أموتُ يا سيدي</SPAN>

حسنٌ يا ولدي </SPAN>

سأنزلُكْ.</SPAN>

- إلى أين تأخُذني يا سيدي؟</SPAN>

إلى ساحة الشهداءِ يا ولدي</SPAN>

- هل هذا يوم النصر يا سيدي؟</SPAN>

أجلْ</SPAN>

سنقرأ القرآن</SPAN>

وألقي عليك خُطبتي.</SPAN>

- لمن هذا الجيشُ يا سيدي</SPAN>

وهذا السلاحُ</SPAN>

وهذا النُّباحْ؟</SPAN>

إنه احتياطٌ يا ولدي..</SPAN>

-لمذا تنزع الظفر عن إصبعي يا سيدي؟</SPAN>

أبحثُ فيه عن أدلَّتي</SPAN>

لماذا تُحبُها؟</SPAN>

- أتريد أنْ تعرف يا سيدي</SPAN>

أجلْ أجلْ يا ولدي.</SPAN>

- حسنٌ أرجعني إلى السقفِ</SPAN>

ومارِسْ تعذيبَك في جسدي</SPAN>

إنْ كان حُبي جريمةً في عصرِكم</SPAN>

فإنِّي مِنَ الآن ضِدَّكُم</SPAN>

ولستُ أرضى شكلَكُمْ</SPAN>

وإني مِنَ الآنَ</SPAN>

قارعُ الطبلِ في الحروبِ</SPAN>

كيْ أزيلَ حُكْمَكُمْ</SPAN>

إن كان حبي جريمةً في عصركم</SPAN>

فإنِّي أشهدُكم</SPAN>

أنَّكُم </SPAN>

لو نزعتمُ الجلدَ عن جسدي</SPAN>

لا أُخْبِرُكُمْ.

ام فيصل
17-03-2009, 03:57 PM
رااااائعة
خاطرة جميلة جدا
تحدي -- واصرار -- وعذاب والم -- كله من اجل الحب ومن نحب
سلم لنا هذا الإحساس المرهف الذي سطرته عزيزي
اسجل اعجابي بكل كلمة وفحواها

تحياتي لك

احمد النونو
18-03-2009, 06:04 AM
الله
الله الله
ما شاء الله
سيدى
لقد اضفت للكلمات بعدا جديدا
فصار من صنعك نموزج
لامسته مشاعرنا
اسعد الله ايامك
تحياتى واحتراماتى